المرجع الموثوق للقارئ العربي

آخر الخلفاء العباسيين الذي قتل على يد هولاكو هو

كتابة : محمد طارق

آخر الخلفاء العباسيين الذي قتل على يد هولاكو هو، كان العصر الذهبي الإسلامي في الفترة ما بين القرن الثامن الميلادي إلى منتصف القرن الثالث عشر هو أحد أعظم فترات ازدهار الإنسان حضاريًا في المعرفة والتقدم، وكانت العاصمة بغداد هي عاصمة تلك الحضارة ومنارة الدولة العباسية في أوج قوتها وأحد أكبر عواصم العالم معرفة وأكثرها ثروة، لكن في عام 1285م كانت بغداد والدولة العباسية كلها على موعد مع جيش مغولي ضخم قادم من شمال الصين في شرق آسيا وكانت الدولة العباسية آنذاك ضعيفة للغاية من الناحية العسكرية، وفي هذا المقال على موقع المرجع سنستعرض معك الإجابة الصحيحة على سؤال آخر الخلفاء العباسيين الذي قتل على يد هولاكو هو، وبعض المعلومات التاريخية المتعلقة بهذه الحقبة.

اقرأ أيضًا: كم مدة حكم الدولة العباسية

صعود دولة المغول وغزو الدولة العباسية

في أحد أقاليم الصين الشمالية حيث منغوليا استطاع رجل قوي يُدعى “جنكيز خان” توحيد القبائل المغولية وتكوين جيش ضخم لإقامة إمبراطورية كبيرة بدأت في البداية بالاستيلاء على الصين والعاصمة بكين، ثم انتقلت إلى الدول الخوارزمية واستولت عليها هي الأخرى بمجازر إنسانية وقتل مئات الآلاف من الضحايا وحرق المدن والقرى وتدمير كافة المعالم الحضارية، لكن حدث أن مات جنكيز خان في عام 1223م/624هـ تاركًا إمبراطورية ضخمة سيطرت على جزء كبير من قارة آسيا وشرق العالم الإسلامي، وقد مرت دولة المغول بعد وفاته ببعض الاضطرابات لكن سرعان ما أعاد “منكوقآن بن تولوي بن جنكيز خان” الاستقرار للسُّلطة وعمل على إرسال الجيوش المغلية مرة أخرى لاستكمال غزو البلاد ونهب ثرواتها، وكانت أهم البلاد التي ستكون على موعد مع المغول هي الدولة العباسية وعاصمتها بغداد التي أُرسل “هولاكو خان” لغزوها هي وبقية الدول الإسلامية.[1]

اقرأ أيضًا: يسمى العصر الثاني في الدولة العباسية بعصر الضعف والانحسار

آخر الخلفاء العباسيين الذي قتل على يد هولاكو هو

في عام 1242م تولى الخليفة المستعصم حكم الدولة العباسية في مرحلة تراجعت فيها قوة الخلافة العباسية سياسيًا وعسكريًا وتفككت الدول الإسلامية التي كانت تابعة للخلافة اسميًا باعتبار شرعيتها الدينية ليس إلّا، وقد عُرف عن الخليفة المستعصم ضعفه في الحكم كما أن الدولة العباسية في الواقع كانت تدفع جزية سنوية للمغول لتفادي بطشهم، لكن لم يكن ذلك كافيًا بالنسبة للمغول، فقد أصر حاكمهم “منكوقآن” على أن يأتي الخليفة المستعصم بنفسه إلى عاصمة الإمبراطورية المغولية “كاراكوروم” ليعلن الخضوع الكامل للحكم المغولي، ورفض الخليفة ذلك ليعلن المغول الحرب على الخلافة العباسية، وتصل جيوش “هولاكو” إلى العاصمة بغداد، لذا فآخر الخلفاء العباسيين الذي قتل على يد هولاكو هو:[2]

  • الخليفة المستعصم بالله “عبد الله بن منصور المستنصر بالله”.

اقرأ أيضًا: عانت الدولة العباسية من انفصال عدد من الاقاليم عنها

سقوط الخلافة العباسية وقتل الخليفة المستعصم

في بداية الأمر استطاعت الجيوش العباسية تحقيق انتصارين صغيرين في أولى معاركها مع القوات المغولية، لكن سرعان ما انقلب الوضع وسقطت المدن العباسية واحدة تلو الأخرى وأحدثت القوات المغولية أعمال نهب وحرق وانتهاكات إنسانية طالت النساء والأطفال، كما تم حرق المكتبات والكتب وتخريب المساجد، ويعتقد بعض المؤرخين أن وزير الخليفة العباسية كان منحازًا للمغول وقد ساعدهم في السيطرة على بغداد وإسقاط الخلافة العباسية بحكم أنه كان مسلمًا شيعيًا يكره الخليفة العباسي، ويرى المؤرخون أيضًا أن أعداد ضحايا الغزو المغولي قد تصل إلى مليون نسمة أو تتخطى ذلك، ثم أمر هولاكو بقتل الخليفة المستعصم بالله وولده الأكبر وخمسة من حاشيته المخلصين له.

اقرأ أيضًا: سقطت الدولة العباسية على يد هولاكو سنة 656 ه.

إلى هنا نكون قد وصلنا إلى ختام مقالنا آخر الخلفاء العباسيين الذي قتل على يد هولاكو هو، والذي توصلنا إلى أنه الخليفة المستعصم بالله، كما ذكرنا لكم أحداث صعود الإمبراطورية المغولية وفترة ضعف الخلافة العباسية سياسيًا وعسكريًا وبعض المعلومات التاريخية المتعلقة بغزو هولاكو خان للخلافة العباسية وعاصمتها بغداد.

المراجع

  1. islamonline.net , سقوط بغداد عاصمة الخلافة العباسية , 02/10/2021
  2. thegreatcoursesdaily.com , The Mongol Sack of Baghdad in 1258 , 02/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *