المرجع الموثوق للقارئ العربي

دعاء الصفا والمروة من شعائر الله كامل 2021

كتابة : محمد شودب بتاريخ : 21 يوليو 2021 , 15:10 آخر تحديث : يوليو 2021 , 15:07

دعاء الصفا والمروة من شعائر الله كامل 2021 هو دعاء من أدعية الحج أو العمرة، وهو دُعاء يُستحب أن يقرأه المسلم اثناء السعي بين جبلي الصفا والمروة، والصفا والمروة هما جبلان في مكة المكرمة شرق المسجد الحرام، ويرجع السعي بين الصفا والمروة إلى زمن نبي الله إبراهيم عليه السلام، حيث كانت هاجر زوجة إبراهيم أول من سعى بين الصفا والمروة، وفيما يأتي من هذا المقال سوف يقدِّم موقع المرجع تعريفًا للسعي بين الصفا والمروة للدعاء أثناء السعي بشكل تفصيلي.

السعي بين الصفا والمروة

يُعرَّف السعي في اللغة على أنَّه المشي والعدو، أمَّا الصفا ففي اللغة هو الحجر الصلد أي الذي لا ينبت فيه أي نبات قط، وتُعرَّف المروة لغة على أنَّها الحجارة البيضاء، أمَّا في الاصطلاح، فالصفا هو ارتفاع في جبل أبي قُبيس الواقع شرق المسجد الحرام، ومن جبل الصفا يبدأ السعي نحو المروة في الإسلام، أمَّا المروة فهو اسم جبل في مكة المكرمة، ينتهي عنده سعي الحاج وهو تابع لجبل قُعَيْقِعان شرق الحرم أيضًا، والسعي بينهما يكون سبع مرات كاملة، وهو أحد مناسك الحج أو العمرة في الإسلام.[1]

فضل السعي بين الصفا والمروة

يتجلَّى فضل السعي بين الصفا والمروة في أنَّ السعي نسك من مناسك الحج والعُمرة في الإسلام، وهو عمل قام به رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، وةيجب على كل من أدى الحج أن يسعى بين الصفا والمروة حتَّآ يصحة حجه، فقد ورد عن عروة بن الزبير أنَّه قال لعائشة أم المؤمنين رضي الله عنهما: “ما أرى عليَّ جناحًا، أن لا أطَّوَّفَ بينَ الصَّفا والمروَةِ، قالَت: ” إنَّ اللَّهَ يقولُ: إِنَّ الصَّفَا والْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ، فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ، أَوِ اعْتَمَرَ، فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَنْ يَطَّوَّفَ بِهِمَا ولو كانَ كما تقولُ: لَكانَ فلا جناحَ عليْهِ أن، لا يطَّوَّفَ بِهما، إنَّما أنزلَ هذا في ناسٍ منَ الأنصار، كانوا إذا أَهلُّوا، أَهلُّوا لمناةَ، فلا يحلُّ لَهم أن يطَّوَّفوا بينَ الصَّفا والمروةِ، فلمَّا قدِموا معَ النَّبيِّ صلَّى اللَّهُ عليْهِ وسلَّمَ في الحجِّ، ذَكروا ذلِكَ لَه، فأنزلَها اللَّهُ، فلَعَمري ما أتَمَّ اللَّهُ عزَّ وجلَّ، حجَّ، من لم يطُف بينَ الصَّفا، والمروةِ”[2]وظاهر الحديث يدلُّ على أنَّه السعي سبب رئيس في تمام الحج للمسلم، والله تعالى أعلم.[3]

اقرأ أيضًا: هل يجوز تأخير طواف الافاضة مع الوداع

دعاء الصفا والمروة من شعائر الله كامل

يُستحب للمسلم أن يدعو بالدعاء الآتي أثناء السعي بين الصفا والمروة، ويُستحب له أن يدعو بسائر الأدعية المشروعة في الإسلام، والدعاء الذي دعا به رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم- بين الصفا والمروة هو: “لا إله إلا الله وحده لا شريك له له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا الله وحده، أنجز وعده، ونصر عبده, وهزم الأحزاب وحده”، ويُستحب أن يكثر المسلم من نطق الشهادتين ومن التكبير أثناء السعي بين الصفا والمروة، وفيما يأتي نذكر دعاء الصفا والمروة من شعائر الله كامل:[4]

إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِن شَعَائِرِ اللَّهِ ۖ فَمَنْ حَجَّ الْبَيْتَ أَوِ اعْتَمَرَ فَلَا جُنَاحَ عَلَيْهِ أَن يَطَّوَّفَ بِهِمَا ۚ وَمَن تَطَوَّعَ خَيْرًا فَإِنَّ اللَّهَ شَاكِرٌ عَلِيمٌ، اللهمَّ اجعلني من الذين يؤدون ويعظمون شعائر الله تعالى، ربنا أتنا في الدنيا حسنة وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار، رب اغفر وارحم، واعف وتكرم، وتجاوز عما تعلم, إنك أنت الأعز الأكرم، اللهم إني أسألك الهدى والتقى والعفاف والغنى، اللهم اعني على ذكرك وشكرك وحسن عبادتك، اللهم إني أسألك الجنة، وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النار وما قرب إليها من قول أو عمل، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرًا، اللهم اغفر لي جميع ما مضى من ذنبي واعصمني فيما بقي من عمري وارزقني عملًا زاكيًا ترضى به عني.

دعاء البدء بالسعي بين الصفا والمروة

توجد الكثير من الأدعية الواردة في السنة النبوية الشريفة والتي يثستحب أن يقرأها المسلم عند البدء بالسعي بين الصفا والمروة، ومن هذه الأدعية:[5]

  • لا إله إلا اللَّه وحده لا شريك له، له الملك، وله الحمد، وهو على كل شيء قدير، لا إله إلا اللَّه وحده، أنجز وعده، ونصر عبده، وهزم الأحزاب وحده.
  • اللهُمَّ اعْصِمْنِي بِدِينِكَ وَطَوَاعِيَتِكَ وَطَوَاعِيَةِ رَسُولِكَ، اللهُمَّ جَنِّبْنِي حُدُودَكَ، اللهُمَّ اجْعَلْنِي مِمَّنْ يُحِبُّكَ، وَيُحِبُّ مَلَائِكَتَكَ، وَيُحِبُّ رُسُلَكَ، وَيُحِبُّ عِبَادَكَ الصَّالِحِينَ، اللهُمَّ حَبِّبْنِي إِلَيْكَ، وَإِلَى مَلَائِكَتِكَ، وَإِلَى رُسُلِكَ، وَإِلَى عِبَادِكَ الصَّالِحِينَ، اللهُمَّ يَسِّرْنِي لِلْيُسْرَى، وَجَنِّبْنِي الْعُسْرَى، وَاغْفِرْ لِي فِي الْآخِرَةِ وَالْأُولَى، وَاجْعَلْنِي مِنْ أَئِمَّةِ الْمُتَّقِينَ، اللهُمَّ إِنَّكَ قُلْتَ: {ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ}، وَإِنَّكَ لَا تُخْلِفُ الْمِيعَادَ، اللهُمَّ إِذْ هَدَيْتَنِي لِلْإِسْلَامِ فَلَا تَنْزِعْنِي مِنْهُ، وَلَا تَنْزِعْهُ مِنِّي حَتَّى تَقْبِضَنِي وَأَنَا عَلَيْهِ.
  • اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ اللَّهُ أَكْبَرُ كَبِيرًا وَالْحَمْدُ لِلَّهِ كَثِيرًا، ثُمَّ يَقُولُ: لَا إلَهَ إلَّا اللَّهُ وَحْدَهُ لَا شَرِيكَ لَهُ لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ.

دعاء الانتهاء من السعي بين الصفا والمروة

يُستحب للمسلم إذا فرغ من السعي بين الصفا والمروة أن يدعو بهذه الأدعية المباركة والمشروعة والتي وردت على لسان رسول الله صلَّى الله عليه وسلم:

  • اللهم إني عبدك، وابن عبدك، وابن أمتك، حملتني على دابتك، وسيرتني في بلادك، حتى أدخلتني حرمك وأمنك، وهذا بيتك، وقد رجوتك رب فيه بحسن ظني بك، أن تكون قد غفرت لي، فإن كنت رب غفرت لي، فزد عني رضًا، وقربني إليك زلفى، وإن كنت رب لم تغفر لي، فمن الآن رب اغفر لي، قبل أن ينأى عني بيتك يا رب العالمين.
  • رب اغفر وارحم وتجاوز عما تعلم وأنت الأعز الأكرم، اللهم آتنا في الدنيا حسنة، وفي الآخرة حسنة وقنا عذاب النار.
  • اللَّهُمَّ اسْتَعْمِلْنِي بِسُنَّةِ نَبِيِّكَ، وَتَوَفَّنِي عَلَى مِلَّتِهِ، وَأَعِذْنِي مِنْ مُضِلَّاتِ الْفِتَنِ، اللَّهُمَّ نَجِّنَا مِنَ النَّارِ سِرَاعًا سَالِمِينَ، وَأَدْخِلْنَا الْجَنَّةَ بِسَلَامٍ آمِنِينَ، اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِنَ الْفوَاحِشِ مَا ظَهَرَ مِنْهَا وَمَا بَطَنَ.
  • اللَّهُمَّ أَصْلِحْ لي دِينِي الذي هو عِصْمَةُ أَمْرِي، وَأَصْلِحْ لي دُنْيَايَ الَّتي فِيهَا معاشِي، وَأَصْلِحْ لي آخِرَتي الَّتي فِيهَا معادِي، وَاجْعَلِ الحَيَاةَ زِيَادَةً لي في كُلِّ خَيْرٍ، وَاجْعَلِ المَوْتَ رَاحَةً لي مِن كُلِّ شَرٍّ.

اقرأ أيضًا: ما حكم ترك الحج مع القدرة مع الدليل

دعاء السعي بين الصفا والمروة إسلام ويب

إنَّ كل دعاء مشروع يقوله المسلم أثناء السعي بين الصفا والمروة هو دعاء مبارك وله فيه أجر وثواب بإذن الله تعالى، وفيما يأتي نذكر بعض أدعية السعي بين الصفا والمروة التي وردت في الموقع الإسلامي إسلام ويب:[6]

  • اللَّهمَّ اقسِم لَنا من خشيتِكَ ما يَحولُ بينَنا وبينَ معاصيكَ، ومن طاعتِكَ ما تبلِّغُنا بِهِ جنَّتَكَ، ومنَ اليقينِ ما تُهَوِّنُ بِهِ علَينا مُصيباتِ الدُّنيا، ومتِّعنا بأسماعِنا وأبصارِنا وقوَّتنا ما أحييتَنا، واجعَلهُ الوارثَ منَّا، واجعَل ثأرَنا على من ظلمَنا، وانصُرنا علَى من عادانا، ولا تجعَل مُصيبتَنا في دينِنا، ولا تجعلِ الدُّنيا أَكْبرَ همِّنا ولا مبلغَ عِلمِنا، ولا تسلِّط علَينا مَن لا يرحَمُنا.
  • اللهم اهدني فيمن هديت، وعافني فيمن عافيت، وتولني فيمن توليت، وبارك لي فيما أعطيت، وقني شرَّ ما قضيت، فإنك تقضي ولا يقضى عليك، إنه لا يذل من واليت، ولا يُعزُّ من عاديتَ، تبارَكتَ ربَّنا وتعاليت.
  • اللهم لك الحمد، أنت نورُ السماواتِ والأرض، ولك الحمد، أنت قَيِّمُ السماواتِ والأرض، ولك الحمد، أنت ربُّ السماواتِ والأرض ومَن فيهن، أنت الحقُّ، ووعدُك الحقُّ، وقولُك الحقُّ، ولِقاؤك الحقُّ، والجنةُ حقٌّ، والنارُ حق، والنبِيُّون حق، والساعةُ حق، اللهم لك أسلَمتُ، وبك آمَنت، وعليك توكَّلت، وإليك أنَبت، وبك خاصَمت، وإليك حاكَمت، فاغفِرْ لي ما قدَّمتُ وما أخَّرت، وما أسرَرتُ وما أعلَنت، أنت إلهي، لا إله إلا أنت.
  • اللهمَّ إني أعوذ بك من العجزِ والكسل، والجُبنِ والبُخل، والهَرمِ وعذابِ القبر، اللهمَّ آتِ نفسي تقواها، وزكِّها أنت خيرُ مَن زكَّاها، أنت وليُّها ومولاها، اللهمَّ إني أعوذُ بك من علمٍ لا ينفع، ومن قلبٍ لا يخشع، ومن نفسٍ لا تَشبع، ومنْ دعوةٍ لا يُستجابُ لها.

دعاء الصفا والمروة حصن المسلم

لقد وردت في كتاب حصن المسلم بعض الأدعية التي يُستحب أن يقرأها المسلم أثناء السعي بين الصفا والمروة، وهذا الدعاء هو:

إِنَّ الصَّفَا وَالْمَرْوَةَ مِنْ شَعَائِرِ اللَّهِ، لا إله إلا الله، وَحْدَهُ لاَ شَرِيكَ لَهُ، لَهُ الْمُلْكُ وَلَهُ الْحَمْدُ وَهُوَ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ، لاَ إِلَهَ إِلاَّ اللَّهُ وَحْدَهُ، أَنْجَزَ وَعْدَهُ، وَنَصَرَ عَبْدَهُ، وَهَزَمَ الْأَحْزَابَ وَحْدَهُ، ثُمَّ دَعَا بَيْنَ ذلكَ والله أكبر كبيرًا والحمد لله كثيرًا وسبحان الله وبحمده بكرة وأصيلًا، اللهم إني أسألك من الخيرِ كله عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم، وأعوذ بك من الشرِ كله عاجله وآجله، ما علمت منه وما لم أعلم، اللهم إني أسألك من خير ما سألك عبدك ونبيك، وأعوذ بك من شر ما عاذ به عبدك ونبيك، اللهم إني أسألك الجنة وما قرب إليها من قول أو عمل، وأعوذ بك من النارِ وما قرب إليها من قول أو عمل، وأسألك أن تجعل كل قضاء قضيته لي خيرًا.

أدعية مشروعة بين الصفا والمروة

إنَّ كلَّ دعاء يوافق شروط الدعاء وآدابه في الإسلام يُعد مشروعًا بين الصفا والمروة، وفيما يأتي نذكر مجموعة من صيغ الأدعية المستحبة للمسلم أثناء السعي:

  • اللَّهُمَّ لَكَ الحَمْدُ حَمْداً يُوَافِي نعمك، ويكافئ مَزِيدَكَ، أحْمَدُكَ بِجَمِيعِ مَحَامِدِكَ ما عَلِمْتُ مِنْهَا وَمَا لَمْ أَعْلَمْ على جَمِيعِ نِعَمِكَ ما عَلِمْتُ مِنْها وَمَا لَمْ أَعْلَمْ، وَعَلى كُلّ حالٍ، اللَّهُمَّ صَلِّ وَسَلِّمْ على مُحَمََّدٍ وَعَلى آلِ مُحَمَّدٍ، اللَّهُمَّ أعِذنِي مِنَ الشَّيْطانِ الرَّجِيمِ، وأَعِذْني مِنْ كُلِّ سُوءٍ، وَقَنِّعْنِي بِمَا رَزَقْتَنِي وَبَارِكْ لِي فِيهِ، اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِنْ أَكْرَمِ وَفْدِكَ عَلَيْكَ، وألْزِمْنِي سَبِيلَ الاسْتِقَامَةِ حتَّى ألْقاكَ يا رب العالمين.
  • اللهم ارفع ذكرنا فيمن رفعت ذكره، وقدْرنا فيمن رفعت قدره، واشرح صدورنا بما شرحت به صدر نبيك، شرحا نطمئن به إلى عبادتك.
  • اللهم لا تحرمنا خير ما عندك لشر ما عندنا، اللهم اشف قلوبنا من الأمراض، وألسنتنا من الغي، ونفوسنا من الحسد، واجعلنا قائمين بالحق.
  • اللهم ارض عنا وارض عن والدينا، وأمهاتنا رضا تحل به جوامع فضلك وإحسانك وكرمك، اللهم عاملنا بما أنت أهله ولا تعاملنا بما نحن أهله، وأعطنا فوق آمالنا التي نطلبها واجعل المطالب عالية، واجعلنا في الدرجات العالية.
  • اللهمَّ مالكَ الملكِ تُؤتي الملكَ مَن تشاء، وتنزعُ الملكَ ممن تشاء، وتُعِزُّ مَن تشاء، وتذِلُّ مَن تشاء، بيدِك الخيرُ إنك على كلِّ شيءٍ قدير، رحمنُ الدنيا والآخرةِ ورحيمُهما، تعطيهما من تشاء، وتمنعُ منهما من تشاء، ارحمْني رحمةً تُغنيني بها عن رحمةِ مَن سواك.

أدعية الحج والعمرة كاملة

إنَّ لكل موقف من مواقف الحج أو العمرة دعاء مخصص دعاء به رسول الله صلَّى الله عليه وسلَّم، وفيما يأتي نذكر أدعية الحج والعمرة بحسب كل موقف من مواقف الحج أو العمرة:

  • دعاء النية: “اللهم إني أريد العمرة فيسرها لي و تقبلها مني، نويت العمرة وأحرمت بها لله تعالى فإن حبسني حابس فمحلي حيث حبستني”.
  • دعاء التلبية: “لبيك اللهم لبيك، لبيك لا شريك لك لبيك، لبيك اللهم عُمرة أو حجة”.
  • دعاء النظر إلى الكعبة: “اللهمَّ أنت السلامُ ، ومنك السلامُ ، فحَيِّنَا ربنا بالسلامِ”.
  • دعاء الطواف: “اللهمّ ربّنَا آتِنَا في الدُنْيا حسنَةً وفي الآخرة حسنَةً وقِنَا عذاب النار، لا إلهَ إلَّا اللهُ وحده لا شريك له، له المُلك وله الحمد، بيده الخير وهو على كلِّ شيء قدير”.
  • الدعاء عند الحجر الأسود: “اللهمَّ تصديقًا بكتابك وسنة نبيك، سبحان الله وبحمده سبحان الله العظيم، لا إله إلا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كل شيء قدير”.
  • دعاء الركن اليماني: “بسم الله، الله أكبر”.
  • دعاء نهاية كل شوط من الطواف: “اللهمّ آتِنَا في الدُنْيا حسنَةً وفي الآخرة حسنَةً وقِنَا عذاب النار”.
  • دعاء بعد ركعتي الطواف: “اللَّهُمَّ اعْصِمْنِي بِدِينِكَ، وَطَاعَةِ رَسُولِكَ صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ، اللَّهُمَّ اجْعَلْنِي مِمَّنْ يُحِبُّكَ، وَيُحِبُّ مَلَائِكَتَكَ، وَرُسُلَكَ، وَعِبَادَكَ الصَّالِحِينَ اللَّهُمَّ حَبِّبْنِي إِلَيْكَ، وَإِلَى مَلَائِكَتِكَ، وَرُسُلِكَ، وَعِبَادَكَ الصَّالِحِينَ”.
  • دعاء يوم بعرفة: “لا إلهَ إلا اللهُ وحدهُ لا شريكَ لهُ”.
  • دعاء جمرة العقبة: “اللهمَّ اجعلهُ حجًّا مبرورًا، وذنبًا مغفورًا”.
  • دعاء العودة من الحج والعمرة: “لا إلَهَ إلَّا اللَّهُ، وحْدَهُ لا شَرِيكَ له، له المُلْكُ وله الحَمْدُ، وهو علَى كُلِّ شيءٍ قَدِيرٌ، آيِبُونَ تَائِبُونَ عَابِدُونَ سَاجِدُونَ”.

اقرأ أيضًا: دعاء الطواف حول الكعبة

إلى هنا نختم هذا المقال الذي سلَّطنا فيه الضوء على دعاء الصفا والمروة من شعائر الله كامل وتحدثنا عن السعي بين الصفا والمروة بالتفصيل، كما مررنا على أشهر أدعية السعي وأدعية الحج والعمرة كاملة.

المراجع

  1. dorar.net , تعريفُ السَّعيِ بين الصَّفا والمروةِ , 21/07/2021
  2. صحيح ابن ماجه , الألباني، عروة بن الزبير، 2436، صحيح.
  3. al-eman.com , الكافي في فقه الإمام أحمد , 21/07/2021
  4. islamweb.net , الذكر عند الصفا والمروة , 21/07/2021
  5. al-maktaba.org , كتاب المنتقى شرح الموطإ , 21/07/2021
  6. islamweb.net , أدعية مختارة , 21/07/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *