المرجع الموثوق للقارئ العربي

تنتمي المجموعة الشمسية لمجرة درب التبانة

كتابة : ندى ابراهيم

تنتمي المجموعة الشمسية لمجرة درب التبانة، مجرةُ درب التبانة وهي المجرةُ التي يعيش عليّها الإنسان، وتحتوي على مئاتِ الملايين من النجوم، وهي مجرةٌ غير ثابتة ذاتُ حجمٍ هائل، ويمكنُ رؤيتها بالليالي حالكةَ الظلام، ومن خلالِ موقع المرجع سنتعرفُ على بعضَ المعلومات حول مجرة درب التبانة، والنجومَ التي تحتويها المجرة.

مجرة درب التبانة

يصلُّ عدد المجرات في الكون الى قرابة 2 تريليون مجرة، ويكونُ لهذهِ المجرات ثلاثُ أنواعِ رئيسية تشملُ: الحلزونية والبيضوية والشاذة والتي تتحركُ في الفضاءِ الرَحب، ومجرةُ درب التبانة أو مجرة درب اللبانة أو الطريق اللبني هي مجرةٌ حلزونية الشكل، تنتمي إليها مئاتُ البلايين من النجوم، كما تنتشرُ في كافةِ أنحائِها سحاباتٌ هائلة مُكونةً من ذراتِ الغُبار والأتربة والغازات، وتُظهرُ مجرة درب التبانة من الأرضِ في الليالي المُظلمة على شكلِ شريط عريض من ضوءِ النجوم الممتدُ عبر السماء، ويعتقدُ العلماء بأنّ مجرة درب التبانة عبارة عن ثقب أسود هائل يبلغُ وزنه أربعة ملايين ضعف كتلة الشمس. [1]

تنتمي المجموعة الشمسية لمجرة درب التبانة

مجرةُ درب التبانة هي نظامٌ حلزونيّ تحتوي على مئاتِ البلايين من النجومِ والتي تكونُ على هيئةِ نجومٌ مفردة أو نجوم مزدوجة أو مجموعاتٍ نجمية، ولكن هل تنتمي المجموعة الشمسية لمجرة درب التبانة ؟

  • نعم، فإنّ المجموعة الشمسية تنتمي لمجرة درب التبانة.

حيثُ تحتوي مجرة درب التبانة على 400 مليار نجم، والتي تظهرُ كحزمة لبنية عريضة من الضوء الممتد في السماء، وتنتمي اليها الشمس والأرض وبقية المجموعة الشمسية، وتبعدُ المجموعة الشمسية عن مركز المجرة ما يُقارب من 27 ألف سنةٍ ضوئية، وتُصنف الشمس من بينهما كنجم قزم ذي لون أصفر بدرجة حرارة سطحية إذا ما قورنت درجة حرارته بحرارة النجوم الأكثرُ حرارة، ويوجدُ هنالك نجومٌ أكبر حجمًا من الشمس تُعيش أعمارًا تفوق عمر الشمسِ المُفترض، وليست مجرة درب التبانة سوى مجرة واحدة من بين قرابة الأربعين مجرة المُتحركة في الفضاءِ الشاسع، ونحنُ نعيشُ قريبًا من حافة المجرة حيثُ تدور المجموعة الشمسية حول مركز المجرة.

شاهد أيضًا: الكواكب الداخليه هي ابعد الكواكب عن الشمس

مكونات مجرة درب التبانة

تتكونُ مجرة درب التبانة من الآتي:

  • النواة: وهي عبارة عن انتفاخ شبه كرويّ تتواجد في مركز المجرة، وقد أشارت الدراسات الحديثة إلى وجودِ ثقب اسود عملاق يزيدُ اتساعه مع كبر حجم المجرة، إضافة لوجود حويصلة تحتوي على تجمع هائل من ذرات الغبار والأتربة الكونية.
  • الأذرع: وهي أذرعٌ عملاقة حلزونية الشكل تدورُ حول مركز المجرة، ومنّها ذراعُ الجبار والذي يبعدُ نحو 26 ألف سنة ضوئية عن مركز المجرة،  ويحتوي على مئات الآلاف من النجوم، إضافةً لاحتوائها على عدة أذرع أخرى حلزونية الشكل مثل: ذراع رامي القوس.
  • الهالة: وهي عبارة عن اكليلٌ كروي يحيطُ بالقرص المجري، مكون من غازات مختلفة وسحب كونية وتجمعات نجوم هائلة تدور حول مركز المجرة.

شاهد أيضًا: كم عدد كواكب المجموعة الشمسية

حقائق عن مجرة درب التبانة

يوجدُ العديد من الحقائق التي لا يعرّفها الأشخاصِ حول مجرة درب التبانة، ومنّها:[2]

  • تعتبرُ مجرة درب التبانة واحدةً من مليارات المُجرات التي تتحرك في الفضاء الشاسع.
  • أنّ مجرة درب التبانة تدور حول نفسِها دورة كل نحو 250 مليون سنة.
  • أنّ النجوم القريبة من مركز درب التبانة تدور بشكلٍ أسرع من النجومِ على حافة المجرة.
  • أنّ المجموعة الشمسية تقعُ على ذراع الجبار في مجرة درب التبانة.
  • أنّ مجرة درب التبانة سوف تنهارُ ولن تبقى للأبد.
  • لم يُعرف الوزن الحقيقي لمجرةِ درب التبانة بعد، ويقدرُ وزنها بنحوِ 700 بليون الى 2 تريليون ضعفَ كتلةِ الشمس.

الى هُنا نكون قد وصلنا الى نهايةِ مقالنا تنتمي المجموعة الشمسية لمجرة درب التبانة، حيثُ سلطنا الضوء على معلومات عامة عن مجرة درب التبانة، ومكوناتها، وبعض الحقائقِ المُفترضة عنّها.

المراجع

  1. coolcosmos.ipac.caltech.edu , What is the Milky Way , 21/09/2021
  2. wikiwand.com , درب التبانة , 21/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *