المرجع الموثوق للقارئ العربي

قصة صاحب الجنتين

كتابة : يحيى شامية

قصة صاحب الجنتين هو الموضوع الذي سيتناوله هذا المقال، فهي واحدةٌ من القصص الكثيرة التي ذكرها القرآن الكريم في آياته وسوره، وهي تحمل الكثير من المواعظ والعبر، فالقرآن الكريم مصدر التشريع الإسلامي الأول ودستور المسلمين، وكلّ ما فيه من الأساليب والبلاغة جاءت معجزة ومُنيرة للعقول والأفئدة، ومن الضّروري للمسلمين أن يتدارسوا القرآن ويحفظونه، وفي هذا المقال يفصّل موقع المرجع في واحدة من أعظم القصص القرآنية وهي قصة صاحب الجنتين.

القصص في القرآن الكريم

قصة صاحب الجنتين تندرج تحت أسلوب القصص في القرآن الكريم، حيث إنّ كتاب الله العزيز لم يتّبع أسلوبًا واحدًا في إيصال مضمونه ورسالته للنّاس، بل تعدّدت أساليبه وتنوّعت، فاعتمد أسلوب الحوار وضرب المثل، والتّوجيه والأوامر المباشرة وأسلوب القصص، فأسلوب القصص من أعظم الأساليب وأكثرها بلاغة وأسلسها في إيصال الفكرة وغيرها، يُعرف القصّ في اللغة أنّه تتبع الأثر، واصطلاحًا هو الإخبار عن أمرٍ أو قضيةٍ ما ذات مراحل، ويُقال قصص الأمم السابقة أي تتبّع أخبارهم والنظر في أحوالهم، وقد تعدّد أنواع القصص في القرآن الكريم لتكون على ثلاثة أشكال، قصص الأنبياء وقصص الأحداث الغابرة، وقصصٌ حدثت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم. [1]

شاهد أيضًا: ما الحكمة من ايراد القصص القراني

في أي سورة وردت قصة صاحب الجنتين

ذُكرت قصّة صاحب الجنتين في سورة الكهف، وهي من السّور المكّية في القرآن الكريم، وهي السّورة الثّامنة عشرة في ترتيب سور المصحف الشريف، يبلغ عدد آياتها 110 آية، وقد سمّيت باسم سورة الكهف لورود قصة أصحاب الكهف فيها دون غيرها من السّور، وفي القرآن الكريم تسبقها سورة الإسراء وتلحقها سورة مريم، وتعدّ من السّور التي تأخّرت بالنّزول، وتقع في منتصف المصحف الكريم فهي في الجزأين الخامس عشر والسادس عشر، احتوت الكثير من المواضيع الهامّة والدّروس والعبر، فقد حذّرت من الفتن وبشّرت بالأجر والثّواب وأنذرت من الغضب والعقاب، ولها فضلٌ كبير وذُكر فيها الكثير من الأحاديث النبوية، ولو قرأها المسلم يوم الجمعة فهي نورٌ لها ما بين الجمعتين، أول عشر آياتٍ منها تعصم المسلم من فتنة المسيح الدجال. [2]

شاهد أيضًا: قصة أصحاب الكهف مختصرة

قصة صاحب الجنتين

وردت قصة صاحب الجنتين في سورة الكهف، وتدور أحداثها حول شخصين، قامت آيات الله -سبحانه وتعالى- بوصفهما دون تحديد اسميهما أو زمانهما، وكانا رجلٌ أنعم الله عليه من فضله ووسّع عليه رزقه وأكرمه ببستانين عظيمين كأنّهما جنّتين، وكانتا مزروعتين بالأعناب ويحيط بتلك الأعناب أشجار النّخيل وبين الأعناب تنبت أصناف الزّروع الكثيرة، وبين الجنتين تفجّر نهر ماءٍ عذب لتشرب منه الزّروع، فكانت الجنتين تنتجان كلّ الخيرات بأمر الله، ولم يتمّ وصف الرّجل الثاني وصفًا صريحًا لكنّه كان رجلًا فقيرًا من نعم الدّنيا بالقياس بالرّجل صاحب الجنتين لكنّه كان صاحب إيمانٍ ويقينٍ بالله عزّ وجل. [3]

حوار صاحب الجنتين مع صاحبه

كان الرّجل صاحب الجنتين مغرورًا معجبًا بجنتيه، وكان متباهيًا بهما حتّى أشغلتاه عن ذكر ربّه، فكان أنانيًّا متكبّرًا، فجلس يتفاخر على صاحبه ويقول له أنا أكثر منك بالمال والولد، شاعرًا بالفوقية وناسبًا الفضل لنفسه متناسيًا فضل الله عليه، وهو يفتخر بماله ويتألّى على الله أنّ هاتان الجنتان باقيتان لن تزولا، ثمّ أنكر البعث، وادّعى أنّه لو كان هنالك بعث سيحصل على أفضل من هذه الجنتين.[3]

رد الرجل الصالح على صاحب الجنتين

ردّ عليه صاحبه وقلبه ممتلئٌ بالإيمان بالله، وعقله منير التّفكير وبصيرته دقيقة، واستنكر عليه غروره وتجبّره وتكبّره على أنعم الله، ثم أنكر عليه كفره بالبعث يوم القيامة وبربّ العالمين، فذكّره بأصله الذي هو نطفة، والتي أصلها من التّراب، وأنّ الله خلقه من العدم، وذكّره أن الأصل أن يرتبط القلب بالخالق لا بالمخلوقات ويقصد الجنتين، ثمّ ينصحه ويبيّن له ما يجب عليه فعله، وهو أن يذكر الله ويشكره عندما يدخل جنّتيه، وأن ينسب كلّ ما يملكه من الفضل لله، ثمّ يذكّره لو كنت تراني أنّي أقلّ منك بالمال والولد وبالمظاهر الدنيوية، فالخير من الله ينزعه ممّن يشاء ويعطيه من يشاء، ثمّ حذّره من غضب الله وعقبة كفره به وعدم شكر نعمه، فعاقبة الكفر والبغي والكِبر وخيمة، وإنّ الله -سبحانه- كما وهب الجنّتين فهو قادرٌ على إهلاكهم.[3]

دمار الجنتين وندم صاحبهما

بسبب كفر صاحب الجنتين يُرسل الله عقابه عليه، فهو كافرٌ معاند مغترٌّ بنفسه، وغروره هو من قاده للكفر بالله، وبذلك فإنّه يستحقّ غضب الله وعقابه، وقد أرسل الله -سبحانه وتعالى- صاعقةً دمّرت جنّتي الرّجل وأهلكتهما وأتلفت كلّ ما فيهما من الخير والزّرع والثّمار، ولمّا شاهد صاحب الجنتين هذا الأمر ندم وأدرك ما فعل وأنّه استحقّ العقاب والعذاب، وذلك بكفره بنعم الله، لكنّ ندمه جاء بعد أن هلكت جنّتيه وخسر كلّ ما أنعم الله عليه، وقد علم وقتها أنّه لا ناصر إلا الله، وأنّه المعبود المُعطي والمانح والواهب، وهو كما أعطى فإنّه يأخذ، وهو المالك لكلّ شيء، فيعطي لمن يشكره ويحمده ويمنع عمّن يكفره ويجحده.[3]

الآيات التي ذكرت قصة صاحب الجنتين

إنّ آيات القرآن الكريم التي وردت فيها قصة صاحب الجنتين هي 12 آية من سورة الكهف، وهي في قوله جلّ وعلا: {وَاضْرِبْ لَهُمْ مَثَلًا رَجُلَيْنِ جَعَلْنَا لِأَحَدِهِمَا جَنَّتَيْنِ مِنْ أَعْنَابٍ وَحَفَفْنَاهُمَا بِنَخْلٍ وَجَعَلْنَا بَيْنَهُمَا زَرْعًا*  كِلْتَا الْجَنَّتَيْنِ آتَتْ أُكُلَهَا وَلَمْ تَظْلِمْ مِنْهُ شَيْئًا وَفَجَّرْنَا خِلَالَهُمَا نَهَرًا* وَكَانَ لَهُ ثَمَرٌ فَقَالَ لِصَاحِبِهِ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَنَا أَكْثَرُ مِنْكَ مَالًا وَأَعَزُّ نَفَرًا* وَدَخَلَ جَنَّتَهُ وَهُوَ ظَالِمٌ لِنَفْسِهِ قَالَ مَا أَظُنُّ أَنْ تَبِيدَ هَذِهِ أَبَدًا* وَمَا أَظُنُّ السَّاعَةَ قَائِمَةً وَلَئِنْ رُدِدْتُ إِلَى رَبِّي لَأَجِدَنَّ خَيْرًا مِنْهَا مُنْقَلَبًا* قَالَ لَهُ صَاحِبُهُ وَهُوَ يُحَاوِرُهُ أَكَفَرْتَ بِالَّذِي خَلَقَكَ مِنْ تُرَابٍ ثُمَّ مِنْ نُطْفَةٍ ثُمَّ سَوَّاكَ رَجُلًا* لَكِنَّا هُوَ اللَّهُ رَبِّي وَلَا أُشْرِكُ بِرَبِّي أَحَدًا*  وَلَوْلَا إِذْ دَخَلْتَ جَنَّتَكَ قُلْتَ مَا شَاءَ اللَّهُ لَا قُوَّةَ إِلَّا بِاللَّهِ إِنْ تَرَنِ أَنَا أَقَلَّ مِنْكَ مَالًا وَوَلَدًا* فَعَسَى رَبِّي أَنْ يُؤْتِيَنِ خَيْرًا مِنْ جَنَّتِكَ وَيُرْسِلَ عَلَيْهَا حُسْبَانًا مِنَ السَّمَاءِ فَتُصْبِحَ صَعِيدًا زَلَقًا* أَوْ يُصْبِحَ مَاؤُهَا غَوْرًا فَلَنْ تَسْتَطِيعَ لَهُ طَلَبًا* وَأُحِيطَ بِثَمَرِهِ فَأَصْبَحَ يُقَلِّبُ كَفَّيْهِ عَلَى مَا أَنْفَقَ فِيهَا وَهِيَ خَاوِيَةٌ عَلَى عُرُوشِهَا وَيَقُولُ يَا لَيْتَنِي لَمْ أُشْرِكْ بِرَبِّي أَحَدًا* وَلَمْ تَكُنْ لَهُ فِئَةٌ يَنْصُرُونَهُ مِنْ دُونِ اللَّهِ وَمَا كَانَ مُنْتَصِرًا* هُنَالِكَ الْوَلَايَةُ لِلَّهِ الْحَقِّ هُوَ خَيْرٌ ثَوَابًا وَخَيْرٌ عُقْبًا}.[4]

شاهد أيضًا: قصة سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم حقيقية كاملة

الحكمة والفائدة من قصة صاحب الجنتين

إنّ قصة صاحب الجنتين من القصص العظيمة التي تحوي الكثير من الدّروس والعبر، ومنها يستقي المسلمون الفوائد الكثيرة والجمة البالغة التي سطّرتها في أحداثها بين الإيمان بالله وشكره على نعمه وبين الكفر به وجحد النّعمة، وإنّ من فوائد هذه القصّة: [5]

  • على المسلمين أن يتعظوا ويعتبروا بحال من أنعم الله عليه من نعم الدّنيا فجحد فضل ربّه وألهته عن آخرته وعصى الله فيها.
  • لا يصحّ أن يفتخر المسلم بماله ونسبه وعشيرته، بل عليه أن يفتخر بإيمانه.
  • إنّ المال والولد لا ينفعان إن لم يُعينا على حمد الله وشكره والإيمان به وطاعته.
  • على المسلم أن ينسب كلّ النعم لله وحده وإن لم يفعل فقد حبط عمله، حيث إنّ الله يُنعم على عباده ليبتليهم أيشكرون أم يكفرون.
  • إنّ الدنيا يُعطيها الله لمن يُحب ولمن لا يُحب.
  • إنّ الاعتراف بفضل الله يُنزل البركة والخير على ما وهبه الله.
  • الندم بعد فوات الأوان لا ينفع صاحبه.
  • إنّ الشّرك بالله عقوبته كبيرة وعقابه شديدٌ وعظيم.

شاهد أيضًا: قصة الصحابي الذي وأد ابنته

قصص سورة الكهف

لم تقتصر سورة الكهف على ذكر قصة صاحب الجنتين فقط، بل وردت فيها الكثير من القصص، فالقصص هي العنصر الغالب على هذه السورة، ففي بدايتها تُذكر قصّة أصحاب الكهف، والذين فرّوا من بطش الملك الظّالم، ولتثبت قصّتم قدرة الله على البعث والنّشور، ثمّ وردت قصّة آدم وإبليس، ليحذّر الله -سبحانه وتعالى- بنو آدم أن يتّخذوا الشيطان وليًّا من دون الله، ثمّ تُذكر قصّة نبيّ الله موسى -عليه السّلام- وقصّة العبد الصالح الذي يُقال أنّه الخضر -عليه السلام- وفيها دلالة على تصريف الله للكون على سنن وقوانين منها ما هو ظاهر ومنها ما هو غير معروف إلا لمن شاء الله، ثمّ تطرّقت السورة لقصّة ذي القرنين، وهو أحد عباد الله الذين مكّن لهم الله في الأرض وآتاهم القوة والحكمة، وقد آتاه من كلّ شيءٍ سببًا، والذي لجأ إليه قومٌ من الأقوام لينقذهم من المفسدين في الأرض يأجوج ومأجوج، فأعانهم عليهم بما علّمه الله، وبهذا كانت فيها قصصٌ من أروع قصص القرآن الكريم وأكثرها عبرة. [6]

شاهد أيضًا: قصة سيدنا صالح عليه السلام كاملة مكتوبة

إنّ قصة صاحب الجنتين مقال بيّنا فيه ماهية القصص في القرآن الكريم وأنواعها، كما حدّدنا في أيّ سورة وردت قصّة صاحب الجنتين، وهي سورة الكهف التي تمّ التّعرف على الكثير من المعلومات حولها، ثمّ التّفصيل في قصة صاحب الجنتين، والتّطرّق لقصص سورة الكهف كاملة.

المراجع

  1. islamweb.net , القصة في القرآن الكريم , 25/10/2021
  2. wikiwand.com , سورة الكهف , 25/10/2021
  3. islamstory.com , قصة صاحب الجنتين , 25/10/2021
  4. سورة الكهف , الآية 32 - 44.
  5. alukah.net , قصة أصحاب الجنة: دروس وعبر , 25/10/2021
  6. islamweb.net , مقاصد سورة الكهف , 25/10/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.