المرجع الموثوق للقارئ العربي

علاج فتق السرة بدون جراحة ومن أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بالفتق السري

كتابة : يسرى بتاريخ : 26 فبراير 2021 , 18:00 آخر تحديث : مارس 2021 , 12:24

علاج فتق السرة بدون جراحة، هو أمر يسأل عنه الكثير من الناس حيث أن فتق السرة من الأمراض التي تحدث في الأطفال بصفة خاصة بشكل شائع ومتكرر، ويود الكثير من الناس معرفة علاجه بدون جراحة، ويساعدنا موقع المرجع في معرفة معلومات أكثر عن فتق السرة والعوامل التي تسبب فتق السرة، والأعراض المصاحبة له، كما سنتعرف عن مضاعفات الفتق السري وكيفية علاجه بدون جراحة، وأنواع الجراحة التي يمكن إجراؤها للفتق السري، والعديد من الأمور الأخرى بشئٍ من التفصيل.

ما هو الفتق السري

الفتق السري هو نتوء يمكن رؤيته أو الشعور به في منطقة السرة، ينتج هذا النتوء أو الانتفاخ عن فشل جدار البطن في الانغلاق التام أثناء النمو تاركًا فتحة لجزء من الأمعاء والسوائل التي تدخل من خلالها، يكون الفتق السري موجودًا عند الولادة ولكنه قد يصبح أكثر وضوحًا في الأوقات التي يكون فيها الطفل مجهدًا، أو في حالة البكاء أو السعال أو الإجهاد من أجل حركة الأمعاء، قد يبدو أن الانتفاخ أو النتوء يختفي عندما يكون الطفل هادئًا أو مستريحًا، والفتق السري لا يسبب الألم عادةً، تنغلق معظم حالات الفتق السري (حوالي 90 بالمائة) من تلقاء نفسها بحلول الوقت الذي يبلغ فيه الطفل 4-5 سنوات، لذلك قد يوصي الجراح بالانتظار حتى يبلغ طفلك 4-5 سنوات قبل الخضوع لعملية جراحية، الانتظار مفيد حتى لو لم يغلق الفتق من تلقاء نفسه، حيث يصغر الفتق بشكل عام مما يبسط إجراءات الجراحة ويسمح الانتظار أيضًا لجدار العضلات أن ينضج، مما يجعل العلاج أكثر قوة.[1]

في بعض الحالات مثل الفتق الكبير أو الحبس قد يوصى بإجراء إصلاح جراحي قبل 4-5 سنوات من العمر، يحدث حبس الفتق عندما تنحشر الأمعاء في ولا تستطيع العودة إلى البطن، غالبًا ما يتسبب الفتق المحبوس في انتفاخ مؤلم وثابت متغير اللون، إذا ظهرت على الطفل علامات تدل على وجود فتق محبوس، فيجب إحضاره إلى قسم الطوارئ لإجراء تقييم فوري من قبل أخصائي طبي لمنع حدوث أي ضرر للأمعاء، تشير التقديرات إلى أن الفتق السري يحدث في 10-15 بالمائة من جميع الأطفال، مع إصابة الذكور والإناث بالتساوي، يجدر الإشارة إلى أن طريقة تثبيت أو قطع الحبل السري بعد الولادة ليس لها أي تأثير على ما إذا كان الفتق السري سيتطور أم لا.[1]

ما الذي يسبب الفتق السري

يحدث الفتق السري للأطفال بسبب عدم التئام العضلات مع بعضها البعض في خط وسط جدار البطن وقد تحدث في الكبار نتيجة أحد الأسباب الآتية:[2]

  • السمنة.
  • الحمل أكثر من مرة.
  • غسيل الكلى.
  • إجراء عمليات جراحية في البطن.
  • احتواء تجويف البطن على سوائل.

من أكثر الأشخاص عرضة للإصابة بالفتق السري

يوجد بعض الأشخاص هم الأكثر عرضة للإصابة بالفتق السري ومن أهم هؤلاء الأشخاص:[2]

  • الأطفال المبتسرين.
  • الأطفال الذين تكون أوزانهم أقل من المعتاد عند ولادتهم.
  • الرضع ذوي البشرة السوداء هم الأكثر عرضة للإصابة بالفتق السري أكثر من ذوي البشرة البيضاء.
  • الأشخاص الذين يعانون من السمنة.
  • السيدات التي حملن أكثر من مرة.
  • يحدث الفتق السري الناتج عن ضغط البطن في النساء أكثر من الرجال.

أعراض الفتق السري

تشمل أعراض الفتق السري ما يلي:[2]

  • وجود انتفاخ في السرة.
  • حدوث تورم في الجزء القريب من السرة.
  • يكون الفتق أكثر وضوحًا في الأوقات التي يكون فيها الطفل مجهدًا، أو في حالة البكاء أو السعال أو الإجهاد من أجل حركة الأمعاء.
  • يكون الفتق السري غير مؤلم عندما يحدث عند الأطفال.
  • عندما يحدث الفتق السري للبالغين يسبب ألمًا في البطن.

هل هناك أي مخاطر حدوث مضاعفات الفتق السري

يوجد بعض المضاعفات التي تحدث عند الإصابة بالفتق السري ومن أشهر هذه المضاعفات:[2]

  • يمكن أن تصبح الأنسجة البطنية البارزة محتبسة ويكون من المستحيل دفعها مرة أخرى إلى داخل التجويف البطني.
  • آلام شديدة في البطن.
  • تلف الأنسجة.
  • انقطاع تدفق الدم عن الجزء المحتبس.
  • موت الأنسجة.

علاج فتق السرة بدون جراحة

يمكن علاج فتق السرة بعدة طرق دون اللجوء إلى الجراحة ومن أهم هذه الطرق ما يلي:[3]

  • تناول جوز القيء: يمكن لهذا العشب أن يعالج جميع أنواع الفتق مثل الفتق الفخذي، والفتق الإربي، والفتق السري، أيضًا، يجب على الأشخاص الذين يشكون من ضعف العضلات أو الإحساس بالحرق تناول هذا الدواء.
  • تناول العصعص: حيث أنه يمكن أن يريح من الانتفاخ ورياح البطن، علاوة على ذلك فهو أيضًا يستخدم لعلاج الألم الممزق في الأمعاء.
  • استخدام البلادونا: حيث يعالج هذا الدواء الإحساس بالحرقان أو الانتفاخ بالقرب من السرة.
  • استخدام الأفيون: حيث يمكن لهذا الدواء أن يعالج أعراض الفتق، احمرار الوجه وعدم القدرة على التبول والقيء وآلام البطن، بالإضافة إلى هذه الأعراض، يمكن لهذا أيضًا علاج الفتق الإربي.
  • تناول البريونيا: بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من الإمساك المزمن والذين يعانون من الفتق السري ، يمكن استخدام هذا الدواء.
  • تناول البابونج: أحد أعراض الفتق السري هو ارتداد الحمض، للتخلص من ذلك، يمكنك تناول عشب البابونج، يمكن أن يوفر كوب من شاي البابونج أيضًا الراحة من عسر الهضم ويمنع إفراز أحماض المعدة.
  • استخدام عشبة الراعي: هذا نوع من الأعشاب يمكن أن يقلل الألم والتورم والالتهاب الناجم عن الفتق السري، يمكن أن يؤدي تناول هذه العشبة أيضًا إلى علاج العدوى والنزيف.
  • تناول العرقسوس: يعتبر العرقسوس مفيدًا في علاج المناطق المصابة في البطن، ويمكن أن يكون مفيدًا جدًا في التخلص من أعراض فتق السرة، يمكن أن يكون عرق السوس ضروريًا أيضًا في علاج الجزء التالف من المريء وبطانة البطن.

متى ينصح باللجوء للجراحة

إذا لم ينغلق الفتق السري للطفل من تلقاء نفسه عندما يبلغ من العمر 4-5 سنوات، فإن الأطباء توصي بإجراء عملية جراحية لإصلاح الفتق، كما يوصي دائمًا بالجراحة إذا كان الفتق كبيرًا ومزعجًا ويسبب الآلام وعدم الراحة للمريض.[1]

شاهد أيضًا: علاج جرثومة المعدة بالثوم والزبادي

ماذا يحدث في عملية الجراحة للفتق السري

جراحة إصلاح الفتق السري هي جراحة يمكن العودة منها إلى المنزل في نفس اليوم وهي عملية تتم تحت التخدير الكلي، سيتم عمل شق صغير منحني (يشبه الابتسامة) تحت زر بطن الطفل ثم يتم إغلاق الفتحة عادةً بخيوط قابلة للامتصاص، ويتم إغلاق الجلد الذي يغطيها بمزيج من الغرز القابلة للامتصاص أسفل الجلد و DERMABOND، إذا لم يتم استخدام ديرما بوند، فقد يتم وضع ضمادة فوق المكان، والتي يجب إزالتها بعد 48 ساعة من الجراحة.[1]

الديرما بوند هو مادة لاصقة سائلة معقمة تعمل على تثبيت حواف الجرح وتعمل كضمادة مقاومة للماء، عادة ما تبقى في مكانها لمدة 5-10 أيام قبل أن يدنبدأ في التساقط، لا يجب أن تمسك الديرما بوند أو تقشرها أو تفركها، لأن ذلك قد يتسبب في فتح الجرح قبل أن يلتئم، لا يجب أيضًا وضع المراهم مث لالفازلين أو النيوسبورين على الشق أثناء وجود الديرما بوند في مكانها.[1]

أنواع جراحة الفتق السري

يوجد نوعان من جراحة الفتق السري وهي الجراحة المفتوحة التي تحدثنا عنها والجراحة بالمنظار حيث يتم استخدام منظار لإصلاح الفتق ولكن تقول الدراسات والأبحاث أن الجراحة بالمنظار يكون ألمها أقل من الجراحة العادية المفتوحة كما يتعافى الأشخاص من الجراحة بالمنظار بصورة أسرع ويعودون للحياة الطبيعية بشكل أسرع.[1]

النظام الغذائي المناسب للفتق السري

لتقليل الفتق السري، من المهم اتباع نظام غذائي خاص، تتضمن بعض المتطلبات الغذائية الخاصة بالفتق السري تناول الفاكهة الغنية بالألياف والغنية بمضادات الأكسدة مثل الحمضيات والتوت والتفاح، وأيضًا الخضروات الغنية بالألياف، مثل الخرشوف و البروكسل والبروكلي واللفت والبنجر الأخضر والجزر والبنجر وجذر الكرفس، كما يجب تناول اللحوم الخالية من الدهون مثل الدواجن والأسماك، ومنتجات الألبان قليلة الدسم والغنية بالبروتين.[1]

تمارين للفتق السري

تعتبر التمارين جزءًا لا يتجزأ من علاج الفتق السري بدون جراحة، فيما يلي بعض التمارين التي يجب القيام بها بعد الفتق السري:[1]

  • ركوب الدراجات وتمرين الساقين في الهواء لتقوية عضلات البطن السفلية.
  • تدرب على التنفس الصحيح أثناء أداء أي تمرين روتيني.
  • تنفس من البطن بدلاً من الصدر.
  • من المهم أن يتجنب أولئك الذين يعانون من الفتق السري أي نشاط بدني أو تدريب مكثف.
  • يجب أيضًا تجنب التمارين عالية الشدة مثل الدفع أو السحب أو الركل أو اللكم.

ختامًا نكون قد تعرفنا على الفتق السري والعوامل المسببة لحدوث الفتق السري والأشخاص المعرضة للإصابة بالفتق السري، ومضاعفات الفتق السري، وكيفية علاج فتق السرة بدون جراحة، وماذا يحدث في عملية الجراحة للفتق السري وأنواع جراحة الفتق السري والنظام الغذائي الذي يجب اتباعه وتمارين الفتق السري المختلفة.

المراجع

  1. Chop , Umbilical Hernia , 24/2/2021
  2. Mayoclinic , Umbilical hernia , 24/2/2021
  3. Pristyn care , 3 Ways To Treat Umbilical Hernia Without Surgery , 24/2/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *