المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هو الركود الاقتصادي

كتابة : فاطمة دويدار

ما هو الركود الاقتصادي؟ ذلك المصطلح الاقتصادي الهام الذي تُعاني منه أغلب دول العالم حاليًا، نتيجة لما هو ناشب من حرب بين دولتين من كِبار دول العالم “روسيا – أوكرانيا” فالأولى دولة من الدول المُنتجة للنفط بكثافة، والثانية دولة من كُبرى الدول المُصدرة للقمح، وتبعًا لذلك سوف نتناول من خلال موقع المرجع ماهية علم الاقتصاد، وما هو الركود الاقتصادي، والسبب وراء ذلك الركود.

ما هو علم الاقتصاد

إنَّ علم الاقتصاد “Economics” عِلمٌ اجتماعي يهتمُّ بتحليل ووصف عملية الإنتاج والاستهلاك، وتوزيع الثروات، كما يُعرف أيضًا بأنه هو العلم الذي من خلاله يُمكن اتخاذ القرارات الخاصة باستخدام الموارد لتلبية الاحتياجات والرغبات، فالاقتصاد علمٌ يشمل العديد من التخصصات بدًء من الفلسفة وصولًا إلى السياسة والقانون، كما قام أحد العلماء أيضًا بتعريف علم الاقتصاد بأنه كيفية استخدام الأفراد للمواد التي تُعاني من النُدرة، وللاقتصاد فرعين رئيسين، اقتصاد كلي، واقتصاد جزئي.[1]

شاهد أيضًا: الاقتصاد هو إنتاج وتوزيع وتبادل واستهلاك السلع والخدمات.

ما هو الركود الاقتصادي

إنَّ الركود الاقتصادي أزمة من ضمن الأزمات الاقتصادية المتعددة، ومعناه يُشير إلى أن التنمية الاقتصادية في حالة توقف، بل أيضًا قد تتطور بالسلب، فعلى سبيل المثال إذا كان هناك بلدة صغيرة تُنتج من المشغولات اليدوية ما يدخل إليها ربحٌ سنوي ثابت بقيمة 100$ وذلك الربح من المُعتادِ أن يزداد كل عام بنسبة تتراوح بين “4% – 3%” حسب التطورات الاقتصادية أي خلال العام الحالي من المتوقع أن يكون الربح حوالي 104$ لكن حدث العديد من الظروف الاقتصادية والغير اقتصادية التي قامت بالتأثيرُ سلبًا على تلك البلدة، وتسببت في انخفاض الربح إلى 98$ وأصبح من المتوقع أن تعاني البلدة من انخفاض قد يستمر لعدة أشهر أو لعدة سنوات، إذًا في تلك الحالة يوجد ركود اقتصادي، والركود الاقتصادي بشكل عام مصطلح يتم استخدامه للإشارة على الانخفاض الكبير للمؤشرات الاقتصادية خلال فترات زمنية متواصلة أقلها ستة أشهر، كانخفاض الإنتاج، أو العمالة، أو العرض والطلب، أو الناتج المحلي بصفة عامة، فالركود الاقتصادي أكبر من انخفاض الناتج المحلي للدول، وما تم ذكره من مثال ليس إلا للتوضيح، ذلك لأنه يبدأ بكل هدوء مما بدوره يعوق علماء الاقتصاد في تحديد ماهية العامل المؤثر، ويمتد في أغلب الأحوال لمدة تتراوح بين الـ 9 – 18 شهرًا.[1]

ما هو الركود الاقتصادي

شاهد أيضًا: شرح العولمة وتأثيراتها على نشاط الشركات الدولية

أسباب الركود الاقتصادي

للركود الاقتصادي أسبابٌ عدة تلك الأسباب ينحصر أهمها فيما يلي من سطور:[2]

  • انعدام الثقة بين المُستهلك والعمليات التُجارية، مما بدوره يقلل من عملية الطلب التي تتسبب تلقائيًا في انخفاض العرض، وذلك يؤدي إلى تسريح العمالة، وازدياد مشكلة البطالة التي لها العديد من التبعيات السلبية.
  • ارتفاع الأسعار المُتسبب في التقليل من القدرة الشرائية للأفراد، وانهيار كلً من عملية العرض والطلب.
  • حدوث خلل مؤدي لانهيار كل من البورصة وسوق الأسهم بسبب فقدان الثقة في الاقتصاد المحلي.
  • انهيار سوق العقارات، مما يتسبب في انهيار قيمتها، وبالتالي تتوقف عملية التصنيع.
  • التخفيض من قيمة القروض.
  • زيادة نسب الفائدة البنكية فيما يتعلق بالودائع وشهادات الاستثمار والسندات البنكية.
  • تسريح العمالة نتيجة للحروب أو للظروف الخارجية الطارئة.

شاهد أيضًا: كيف يمكن ان نستفيد من فرز النفايات بيئيا واقتصاديا

آثار الركود الاقتصادي

الركود الاقتصادي يعود بالعديد من الآثار السلبية، تلك الآثار اقتصاديًا وسياسيًا واجتماعيًا لا حصر لها، لكن أبرزها وأهمها، ما سيتم تناوله في السطور في الآتية:[2]

  • زيادة نسّب البطالة داخل الدول.
  • حدوث بالغ الضرر على الأُسر نتيجة لعدم القدرة على الادخار، أو التمتع بمستوى اقتصادي أسرى مناسب.
  • انخفاض المستوى الصحي للأفراد، بجانب انحدار ما كانوا يتمتعون به من مستويات رفاهية.
  • الإضرار بالمؤسسات الاقتصادية كالشركات بكافة أنواعها، وذلك يظهر جليٍّا في معدل التدفق النقدي المنخفض باستمرار.
  • انخفاض نسّب كلًا من عملية العرض وعملية الطلب مما يتسبب في انخفاض الربح المؤدي لتسريح العمال، مما يتسبب في زيادة نسّب البطالة.

شاهد أيضًا: الاقتصاد هو إنتاج وتوزيع وتبادل واستهلاك السلع والخدمات

الفرق بين الركود الاقتصادي والتضخم

الركود الاقتصادي والتضخم أبواب اقتصادية تحتاج لعشرات الكتب لسرد معنى كلًا منهما، والأسباب والآثار المؤدية لكلاهما، لذلك لا يُمكن حصر الفروق بين كلًا من التضخم والركود، لكن وجب التنويه إلى أن الفرق الرئيسي والملموس بين كلاهما يظهر في معنى المصطلحات الخاصة بهما، فالأول وهو الركود يعني انخفاض المؤشرات الاقتصادية بشكل عام، كانخفاض الناتج المحلي، بينما التضخم يعني الازدياد الغير طبيعي في الأسعار المُتسبب في انخفاض قيمة العملة والقدرة الشرائية لها.[2]

شاهد أيضاً: أسباب ندرة المياه في شبه الجزيرة العربية

هكذا؛ نكون قد توصلنا لنهاية مقال ما هو الركود الاقتصادي الذي من خلاله تعرفنَّا على ماهية علم الاقتصاد، وما هو الركود الاقتصادي، وما هي أسبابه، بجانب ما لذلك الركود من آثار سلبية عدة.

المراجع

  1. investopedia.com , What is economic stagnation , 10/04/2022
  2. thebalance.com , What is economic stagnation , 10/04/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.