المرجع الموثوق للقارئ العربي

فوائد الحجامة في الرأس وطريقة عملها

فوائد الحجامة في الرأس، يُعد الطب الشعبي من أقدم الأشياء التي كان من خلال يُعالج الحكماء المرضى، حيث كانوا يعتمدون على الأعشاب والزيوت وأدوات قديمة يستخدمونها في شفاء الآلام، ومن أهم هذه العلاجات، الحجامة والتي ما زال الكثير من الناس يرتادون من يعالج بها، نظراً لفوائدها العديدة والمتنوعة في التخفيف من الآلام، واسترخاء جسد الإنسان، كذلك إخراج سموم الجسم، والتخلص منها، ومن خلال موقع المرجع، سيتم تقديم فوائد الحجامة للرأس وكيفية عملها، كذلك الأمور التي ستوجب مراعاتها أثناء الحجامة.

ما هي الحجامة

تُعرف الحجامة بأنها أحد أنواع علاجات الطب البديل، والتي تتم عن طريق استخدام الكؤوس الزجاجية في العلاج، وقد تكون هذه الكؤوس رطبة أو جافة، وكانت الحجامة قد استخدمت منذ قديم الزمان على مر العصور، إذ كان الإنسان قديماً يستخدم قرون الحيوانات، وذلك قبل أن يتم تطوير هذا العلاج لتُصبح الكؤوس الزجاجية هي المستخدمة في هذا النوع من العلاج، كما استخدمت كؤوس مصنوعة من الخيزران أو الخزف فيها، أمّا عن كيفية العلاج بهذه الكؤوس فهو عبارة عن شفط السموم من الجسد، عبر استخدام الحرارة الناتجة عن تسخين الكؤوس بالنار ووضعها فوراً على الجلد وبعد أن تبرد هذه الكؤوس تُغرز في الجلد، بينما حديثاً تم تطوير الحجامة لتُصبح عبارة عن الكؤوس الزجاجية المكورة والمفتوحة من جهة واحدة فقط.[1]

أنواع الحجامة

تُعد الحجامة من أنواع العلاج الطبيعي التي تُستخدم بواسطة معالجين مختصين بها، وتساعد على التخلص من الألم، وهناك طريقتين مختلفتين في الاستخدام، حيث يتم تحديد الطريقة المستخدمة في العلاج تبعاً لعدة عوامل أهمها الحالة الصحية للشخص، وتفضيله لنوع ما على الآخر، ومن هذه الأنواع ما يلي:

  • الحجامة الجافة: وهي هي عبارة عن طريقة للشفط فقط.
  • الحجامة الرطبة: وهي عبارة عن مزيج ما بين الشفط مع النزيف الشافي المراقب.

طريقة عمل الحجامة الجافة

يقوم المعالج بالحجامة عند قيامه بالحجامة الجافّة للمريض باتباع بعض الخطوات وهي:

  • وضع الكوب الزجاجي على الجلد.
  • تسخين الكوب بالنار، وذلك باستخدام الكحول أو الأعشاب أو ورقة توضع مباشرة في الكأس.
  • إزالة مصدر النار، ثم القيام بوضع الكوب الساخن من الجهة المفتوحة.
  • بعد وقت يبرد الهواء داخل الكوب عند وضعه على الجلد، ويخلق فراغاً حيث يسحب الجلد والعضلات إلى الأعلى داخل الكوب.
  • يتم ترك الكوب على الجلد لمدة محددة ما بين خمسة إلى عشر دقائق.
  • يتم وضع مرهم على مناطق الحجامة بعد الانتهاء من الجلسة للتخفيف من آثارها، حيث تبدأ الكدمات بالاختفاء بعد مرور 10 أيام من وقت الجلسة.

شاهد أيضًا: هل الحجامة تنقض الوضوء

طريقة عمل الحجامة الرطبة

أمّا للقيام بالحجامة الرطبة، فهناك بعض الخطوات التي تُتّبع، وهي كما يلي:

  • تحديد المنطقة التي سيتم وضع أكواب الحجامة عليها.
  • القيام بتعقيم المنطقة التي تم تحديدها، حيث أنّ هذه الخطوة مهمة جداً لمنع أي انتقال للعدوى.
  • يتم وضع الكوب على الجلد كما في الحجامة الجافة.
  • بعدها يقوم المعالج بخدش الجلد عن طريق عمل فتحات صغيرة سطحية متعددة لحاجز الجلد باستخدام مشرط معقم، وذلك لأن هذه الفتحات الصغيرة التي لا تتعدى ٢ ملم تساعد في إفراز السوائل التي تجمعت داخل الجلد المرتفع بفعل الشفط.
  • ثم يتم وضع الكوب على الموضع الذي تم إجراء الفتحات فيه والشفط مجدداً، وبهذه العملية سيتم ملاحظة أن هناك خروجاً لخليط من السائل الدموي إلى داخل أكواب الشفط، حيث يشتمل هذا السائل على سائل خِلالي، والليمف وسوائل شعيرية مفلترة، وسرعان ما يتجلط هذا السائل الدموي داخل الكوب.
  • يتم تعقيم المنطقة مرة أخرى، وبعدها تُغطّى بالضماد أو الشاش، كما ويُوضع مرهم موضعي يحتوي على مضاد حيوي.

أهمية الحجامة بشكل عام وفوائدها

رغم أن الحجامة تُعد أحد الطرق التي كانت تُستخدم في التطبيب والعلاج قديماً، إلا أنّها مثّلث علاج شائعاً في العصور الحديثة، وأصبحوا يلجؤون إليه ويُسمونه بالطب البديل، نظراً لأهميته الكبيرة وفوائده العظيمة، ومنها:

  • سحب الدم الفاسد والسموم من الجسم.
  • تنشيط الدورة الدموية وتخفيف الآلام.
  • استرخاء العضلات وأنسجة الجسم.
  • تحسين صحة الجسم.
  • علاج مشاكل الجلد والبشرة، كالتقليل من ظهور البثور وحب الشباب، كذلك علاج الصدفية والأكزيما.
  • علاج اضطرابات الدم وضغط الدم.
  • التخفيف من الصداع النصفي.
  • التخلص من الحالة النفسية السيئة كالاكتئاب والقلق والتوتر.
  • علاج الاحتقان في الشعب الهوائية.
  •  علاج بعض أمراض النساء والخصوبة.
  • التخلص من الروماتيزم والتهابات المفاصل والعضلات.

موانع الحجامة

بعض الحالات يُفضل عدم استخدامها للحجامة رغم فوائدها المتعددة، حيث أنها قد تُؤثر بشكل سلبي على مثل هذه الحالات، وهي:

  • حالات الدوالي والالتهابات الجلدية.
  • وجود جروح مفتوحة وكسور في العظام.
  • جلطات الأوردة العميقة.
  • مرضى القلب والكلى والكبد، كذلك السرطان.
  • حالات تعاني من سيولة في الدم.
  • الحامل والنفساء.
  • فقر الدم الحاد، والحالات التي تستخدم أدوية مضادة لتخثر الدم.
  • الأطفال تحت سن الرابعة.

أضرار ونتائج مترتبة على الحجامة

رغم فوائد الحجامة المتعددة وأهميتها الكبيرة في علاج الإنسان، إلا أن لها بعض المضار، وهي:

  • حدوث التهابات الجلد الناتج عن استخدام الحجامة.
  • انتقال العدوى.
  • عدم الراحة في المناطق التي وضعت فيها الكؤوس.
  • بعض الحروق الطفيفة الناتجة بعد الاستخدام.
  • كدمات ناتجة عن الكؤوس وعملية الشفط.

شاهد أيضًا: هل الحجامة تنقض الوضوء

فوائد الحجامة في الرأس

كما تعرفنا على الحجامة سابقاً، وما لها من الفوائد المتعددة والأهمية البالغة، حيث يتم من خلالها التخلص من الدم الفاسد والمتراكم داخل جسم الإنسان، مما يُعيق تدفق الدورة الدموية، وتُعد حجامة الرأس أحد أنواع الحجامة الشائعة عند الكثير من الناس، والتي تشتمل على العديد من الفوائد الصحية لمنطقة الرأس، وهي كما يلي:[2]

  • تعزيز الذاكرة وعمليات التذكر والتفكير عند الإنسان.
  • التخفيف من الصداع الدائم وخطر الإصابة بنوبات الشقيقة، ويتم ذلك من خلال التقليل من مستويات السيروتونين في الجسم، حيث تعمل الحجامة على تضييق الشرايين وخاصّة تلك التي تُغذي الدماغ، وبالتالي خفض الضغط الواقع على هذه المنطقة، مما يُقلل من الصداع.
  • تُساهم في الحفاظ على سلامة الدماغ وحمايته.

شاهد أيضًا: التخلص من القولون العصبي في 3 دقائق

طريقة عمل الحجامة في الرأس

هناك بعض الخطوات التي ينبغي اتباعها عند عمل الحجامة في الرأس وهي:

  • بالنسبة للرجل يتم حلق شعر رأسه بشفرة، أما المرأة فيتم حلق موضع الحجامة فقط.
  • يقوم المريض بالجلوس في وضع مستقيم.
  • يتم تعقيم الأدوات التي تُستخدم في الحجامة، كذلك رأس المريض، ويلبس الطبيب المعالج قفازات لأداء عمله.
  • يقوم الطبيب المعالج بشطب موضع الحجامة بواسطة شفرة معقمة.
  • يتم وضع مخروط ورقي محترق وسط الرأس وتثبيت أحد الكؤوس المستخدمة في العلاج عليه، ويتم تكرير هذه العملية في عدة مواضع في الرأس.
  • بمجرد سحب الدم الفاسد من خلال الكؤوس، والذي عادة ما يميل إلى اللون الأسود، وهذا ما يدل على وفرة السموم في جسم الشخص، يتم سحب الكؤوس.
  • تغطي مناطق الحجامة بالشاش مع ضمان عدم تعرضها للهواء البارد أو الماء لمدة يومين.

تجربتي مع حجامة الرأس

في السابق كنت أُعاني من الصداع الدائم والمستمر، ورغم محاولاتي البائسة في البحث عن حل لمشكلة الصداع حيث أستيقظ من نومي ورأسي يؤلمي وكأن هناك طبلاً يطرق داخل جدار دماغي، وأظل هكذا طوال اليوم، ولكنني لم أنجح في البحث عن حل لهذا الصداع، وبعدما نصحني أحدهم بتجربة الحجامة في رأسي ومداواته بهذه الطريقة، جربتها وكانت النتيجة الفارقة معي، حيث علمت أن هذه الطريقة التقليدية والتي تعود إلى أكثر من خمسة آلاف عام، هي العلاج لما أُعانيه، وعلاج لعدة أمراض أخرى، كالتخلص من آلام الظهر والعضلات والالتهابات في المفاصل، من خلال اعتمادها على سحب السموم والدم الفاسد من الجسم عبر كؤوس معينة تستخدم لهذا النوع من العلاجات وتكون ساخنة، ويتم وضعها على الجلد لتخفيف الألم وتحسين تدفق الدم إلى باقي أنحاء الجسم، فبعد أن التجأت لهذا النوع من الطب البديل والشائع عند القدماء وجدت الراحة ولم أعد أشعر بالألم الشديد في رأسي كما كان يحدث من قبل.

فوائد حجامة الوجه

بالفعل إنّ الحجامة من أهم العلاجات التي تُساعد على استرخاء الجسم وإخراج سمومه، كما أنها شكلت علاجاً أفضل من الكريمات والمراهم في تحسين الدورة الدموية واسترجاع النظارة، لذا الكثير من الناس وخاصّة النساء، ومن يهتمين بالحفاظ على جمال بشرتهن ووجوههن يلجؤون إلى استخدام حجامة الوجه، نظراً لفوائدها العديدة، والتي أهمها ما يأتي:

  • الحفاظ على إشراق الوجه وتفتيحه وتعزيز نظارته.
  • التخفيف من تورم الوجه وانتفاخه.
  • تعزيز إنتاج الكولاجين في البشرة.
  • تأخير علامات الشيخوخة وظهور التجاعيد.
  • تقليص مسامات البشرة الواسعة.
  • تقوية أنسجة الجلد وتنظيم زيوت البشرة.
  • استرخاء عضلات الوجه.

فوائد الحجامة للظهر

للحجامة فوائد عديدة للظهر وتأثيرات إيجابية كثيرة، إذ أنها تعمل تسهم في استرخاء العضلات، وتحسين تدفق الدم إلى سائر أنحاء الجسم، كذلك تسكين ألم الجهاز العصبي، ولكن قبل الخضوع لهذا العلاج في منطقة الظهر، يتوجب استشارة الطبيب المختص، ومناقشة جميع الاحتمالات المترتبة على العلاج بالحجامة، وبعد ذلك يتم عمل الحجامة أو لا.

حالات مرضية تُعالج بالحجامة

هناك بعض الحالات المرضية يتم علاجها عن طريق الحجامة، أهمها ما يلي:

  • الآلام الهيكلية العضلية.
  • الأمراض العصبية.
  • الأمراض الاستقلابية.
  • أمراض الجهاز التنفسي.
  • بعض أمراض القلب والأوعية الدموية.
  • الالتهابات الفيروسي.
  • الالتهابات البكتيرية.
  • أمراض المناعة الذاتية.
  • انقطاع الطمث الثانوي.
  • السكري.
  • مرضى السكتة الدماغية.
  • بعض الأمراض الجلدية.

قواعد لا بد منها عند القيام بالحجامة

هناك بعض التعليمات والقواعد التي ينبغي عند القيام بعمل الحجامة الأخذ بها جميعها، وهي كما يلي:

مرحلة ما قبل الحجامة

إذ يجب الأخذ بالتدابير اللازمة قبل إجراء الحجامة وهي:

  • ترك مدة من الوقت ما بين وقت الاستحمام ووقت الحجامة، حيث ينصح بالاستحمام قبل بساعتين إلى ثلاث ساعات من أوقات الحجامة.
  • يُفضل الصيام أو تناول وجبة خفيفة قبل ٣-٤ ساعات من موعد الجلسة للحصول على نتائج أفضل.

مرحلة ما بعد الحجامة

أمّا عن التعليمات التي يجب الالتزام بها بعد إجراء الحجامة حتى لا يحدث أي تأثير أو أعراض جانبية، فهي:

  • عدم الإسراف بأكل اللحوم الحمراء وجميع منتجات الألبان لمدة ٢٤ ساعة.
  • استبدال الأغذية بالأسماك، والبيض، والفواكه، والخضراوات، كما يمكن تناول كمية قليلة من الدجاج مع محاولة تجنبه.
  • تجنب جميع المشروبات التي تحتوي على الكافيين أو المشروبات الغازية لمدة ٢٤ ساعة.
  • شرب الكثير من المياه المعدنية.
  • تجنب منتجات التبغ لمدة ٢٤ ساعة.
  • تجنب ممارسة الرياضة أو الجماع لمدة ٤٨ ساعة.
  • تجنب الاستحمام أو غسل المنطقة المتعرضة للحجامة لمدة ٢٤ ساعة بعد الجلسة.
  • تعقيم المنطقة قبل وبعد الحجامة.
  • وضع زيت الزيتون على المنطقة المتعرضة للحجامة مرتين يومياً لمدة أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.

شاهد أيضًا: من هم اول مشاهير علماء الطب

أفضل المواضع للحجامة

لا تختلف مواضع الحجامة للنساء عن المواضع التي يتم استخدامها للحجامة لدى للرجال، حيث هناك مواضع مُعيّنة يُفضل استخدامها لدى الجنسين، والتي أهمها ما يلي:

  • تُعد المواضع الأقرب للأنسجة المصابة من أفضل الأماكن لعمل الحجامة، وذلك لتسهيل إفراز المواد المسببة للأمراض خارج الجسم.
  • الكاهل وتتمثل بالمنطقة الواقعة فوق العمود الفقري العنقي السابع.
  • الأخدين، يتمثل الأخدين بالمنطقة الواقعة على جانبي العنق خلف الأذن.
  • منطقة بين الكتفين.
  • منطقة قمة الرأس أو منطقة اليافوخ.
  • ومنطقة الفخذ.
  • منطقة السطح الظهراني للقدم.

شاهد أيضًا: كيفية التخلص من التهاب الحلق بسرعة وما الحالات التي تستدعي زيارة الطبيب

أفضل ايام الحجامة

من الممكن إجراء الحجامة الجافة في أي وقت، أما بالنسبة للحجامة الرطبة، فإذا كانت وقائية وغير لازمة في الوقت الحالي، أي أنها غير طارئة، فيُفضل إجراؤها في اليوم السابع عشر أو التاسع عشر أو الحادي والعشرين من الشهر القمري الإسلامي، أما إذا كانت هناك حاجة الطارئة لعملها، فيمكن إجراؤها في أي وقت. وتختلف عدد جلسات الحجامة التي يحتاجها الشخص طبقاً لحالته الصحية، حيث من الممكن أن يحتاج البعض من جلسة إلى ثلاث جلسات، بينما الأشخاص الذين يُعانون من أمراض مزمنة يحتاجون إلى العديد من الجلسات.

شاهد أيضًا: افضل ملين للبطن من الصيدلية

الحجامة والمرأة الحامل

كما هو معروف أن للحجامة فوائد عديدة سواء للمرأة أو الرجل، ولكن لا ينصح أن تقوم بها المرأة الحامل، وذلك تجنباً لأي أضرار قد تقع عليها أو على جنينها، وحفاظاً على حياتهما، أما في حال أُخضعت الحامل للحجامة، فينبغي عليها ما يلي:

  • استشارة طبيبها قبل البدء بالحجامة.
  • اختيار متمرس مختص في الحجامة كي لا يضر بسلامتها وسلامة الجنين.
  • التأكد من عدم وضع الكؤوس على منطقة البطن أو أسفل الظهر نهائيًا، حيث خضوع المرأة الحامل للحجامة قد يكون خطير عليها وعلى الجنين، فمن الممكن أن يتسبب في الإجهاض أو حتى الولادة المبكرة، وذلك بناءً على أسابيع الحمل.

أمّا بالنسبة للنساء اللاتي وضعن صغارهن حديثاً ويرغبن في الخضوع لعلاج الحجامة، فيجب عليهن الانتظار لمدة لا تقل عن أربعين يومًا في حال الولادة الطبيعية، وذلك حتى يستعيد الجسم وضعه الطبيعي، في حين أن النساء اللاتي خضعن للولادة القيصرية يتوجب الانتظار لفترة أطول من ذلك، والتي قد تصل إلى ثلاثة أشهر.

شاهد أيضًا: علاج الجيوب الأنفية بالملح

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي يحمل عنوان، فوائد الحجامة في الرأس، حيث تعرفنا على الحجاما وفوائدها لصحة الإنسان، كذلك الأضرار التي من الممكن أن تُؤدي إليها، بالإضافة إلى التعليمات التي يتوجب الأخذ بها، بالإضافة إلى موانع القيام بالحجامة.

المراجع

  1. healthline.com , What Is Cupping Therapy? , 12/11/2021
  2. backtobasicsamarillo.com , HOW YOU CAN USE CUPPING THERAPY TO RELIEVE HEADACHE PAIN , 12/11/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *