المرجع الموثوق للقارئ العربي

كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها

كتابة : أيوب بتاريخ : 28 فبراير 2021 , 17:30 آخر تحديث : فبراير 2021 , 15:00

كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها سؤالٌ لطالما تردّد في المواقع والشبكات العنكبوتية. فالمؤمن يحرص على الإلمام بدينه من كلّ جوانبه، لذا يهتمّ موقع المرجع في بيان مفهوم سجود التلاوة، وكذلك بيان المواطن التي وجب فيها سجود التلاوة في القرآن الكريم. وذلك كما أخبر به أهل العلم والاختصاص.

مفهوم سجود التلاوة

قبل الخوض في إجابة كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها لا بدّ من بيان مفهوم سجود التلاوة. فسجود التلاوة هو ما يكون من السجود في الصلاة دون السجود الرئيس في الركعة. وإنّما يكون في حين قرأ المؤمن آيةً من آيات السجود.[1]

كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها

بيّن أهل العلم أنّ عدد السجدات في القران الكريم هي خمسة عشر سجدة. وهي موزعةٌ في مواطن متعددة من آيات القرآن الكريم.[1]

مواطن السجدات في القرآن الكريم

بعد إجابة الشطر الأول من سؤال كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها، لا بدّ من ذكر مواطن السجدات في القرآن الكريم، وآيات السجود هي خمسة عشرة آية:[1]

  1. قوله تعالى من سورة الأعراف: {إِنَّ الَّذِينَ عِندَ رَبِّكَ لاَ يَسْتَكْبِرُونَ عَنْ عِبَادَتِهِ وَيُسَبِّحُونَهُ وَلَهُ يَسْجُدُونَ} .[2]
  2. وكذلك قوله تعالى في سورة الرعد : {وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَنْ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ طَوْعًا وَكَرْهًا وَظِلَالُهُمْ بِالْغُدُوِّ وَالْآَصَالِ} .[3]
  3. كما قال تعالى في سورة النحل : {وَلِلَّهِ يَسْجُدُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ مِنْ دَابَّةٍ وَالْمَلَائِكَةُ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ * يَخَافُونَ رَبَّهُمْ مِنْ فَوْقِهِمْ وَيَفْعَلُونَ مَا يُؤْمَرُونَ}.[4]
  4. وفي سورة الإسراء: {قُلْ آَمِنُوا بِهِ أَوْ لَا تُؤْمِنُوا إِنَّ الَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ مِنْ قَبْلِهِ إِذَا يُتْلَى عَلَيْهِمْ يَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ سُجَّدًا * وَيَقُولُونَ سُبْحَانَ رَبِّنَا إِنْ كَانَ وَعْدُ رَبِّنَا لَمَفْعُولًا * وَيَخِرُّونَ لِلْأَذْقَانِ يَبْكُونَ وَيَزِيدُهُمْ خُشُوعًا} .[5]
  5. قال تعالى في سورة مريم :{أُولَئِكَ الَّذِينَ أَنْعَمَ اللَّهُ عَلَيْهِمْ مِنَ النَّبِيِّينَ مِنْ ذُرِّيَّةِ آدَمَ وَمِمَّنْ حَمَلْنَا مَعَ نُوحٍ وَمِنْ ذُرِّيَّةِ إِبْرَاهِيمَ وَإِسْرَائِيلَ وَمِمَّنْ هَدَيْنَا وَاجْتَبَيْنَا إِذَا تُتْلَى عَلَيْهِمْ آيَاتُ الرَّحْمَنِ خَرُّوا سُجَّدًا وَبُكِيًّا}.[6]
  6. وكذلك قال تعالى :{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَسْجُدُ لَهُ مَن فِي السَّمَاوَاتِ وَمَن فِي الأَرْضِ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ وَالنُّجُومُ وَالْجِبَالُ وَالشَّجَرُ وَالدَّوَابُّ وَكَثِيرٌ مِّنَ النَّاسِ وَكَثِيرٌ حَقَّ عَلَيْهِ الْعَذَابُ وَمَن يُهِنِ اللَّهُ فَمَا لَهُ مِن مُّكْرِمٍ إِنَّ اللَّهَ يَفْعَلُ مَا يَشَاء}.[7]
  7. كما قال تعالى في سورة الحج: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا ارْكَعُوا وَاسْجُدُوا وَاعْبُدُوا رَبَّكُمْ وَافْعَلُوا الْخَيْرَ لَعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ}.[8]
  8. وجاء في سورة الفرقان : {وَإِذَا قِيلَ لَهُمُ اسْجُدُوا لِلرَّحْمَنِ قَالُوا وَمَا الرَّحْمَنُ أَنَسْجُدُ لِمَا تَأْمُرُنَا وَزَادَهُمْ نُفُورًا}.[9]
  9. وكذلك قال تعالى من سورة النمل : {أَلَّا يَسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي يُخْرِجُ الْخَبْءَ فِي السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَيَعْلَمُ مَا تُخْفُونَ وَمَا تُعْلِنُونَ * اللَّهُ لَا إِلَهَ إِلَّا هُوَ رَبُّ الْعَرْشِ الْعَظِيمِ}.[10]
  10. وقد قال تعالى في سورة السجدة: {إِنَّمَا يُؤْمِنُ بِآَيَاتِنَا الَّذِينَ إِذَا ذُكِّرُوا بِهَا خَرُّوا سُجَّدًا وَسَبَّحُوا بِحَمْدِ رَبِّهِمْ وَهُمْ لَا يَسْتَكْبِرُونَ}.[11]
  11. وفي سورة ص قال تعالى: {قَالَ لَقَدْ ظَلَمَكَ بِسُؤَالِ نَعْجَتِكَ إِلَى نِعَاجِهِ وَإِنَّ كَثِيرًا مِنَ الْخُلَطَاءِ لَيَبْغِي بَعْضُهُمْ عَلَى بَعْضٍ إِلَّا الَّذِينَ آمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ وَقَلِيلٌ مَا هُمْ وَظَنَّ دَاوُودُ أَنَّمَا فَتَنَّاهُ فَاسْتَغْفَرَ رَبَّهُ وَخَرَّ رَاكِعًا وَأَنَابَ}.[12]
  12. وكذلك يقول الله تعالى في سورة فصلت: {وَمِنْ آَيَاتِهِ اللَّيْلُ وَالنَّهَارُ وَالشَّمْسُ وَالْقَمَرُ لَا تَسْجُدُوا لِلشَّمْسِ وَلَا لِلْقَمَرِ وَاسْجُدُوا لِلَّهِ الَّذِي خَلَقَهُنَّ إِنْ كُنْتُمْ إِيَّاهُ تَعْبُدُونَ * فَإِنِ اسْتَكْبَرُوا فَالَّذِينَ عِنْدَ رَبِّكَ يُسَبِّحُونَ لَهُ بِاللَّيْلِ وَالنَّهَارِ وَهُمْ لَا يَسْأَمُونَ}.[13]
  13. أمّ في سورة النجم فقد قال تعالى: {فَاسْجُدُوا لِلَّهِ وَاعْبُدُوا}.[14]
  14. وكذلك في سورة الإنشقاق قال تعالى: {وَإِذَا قُرِئَ عَلَيْهِمُ الْقُرْآَنُ لَا يَسْجُدُونَ}.[15]
  15. وأخيرًا قال تعالى في سورة العلق: {كَلَّا لَا تُطِعْهُ وَاسْجُدْ وَاقْتَرِبْ}.[16]

حكم سجود التلاوة

إنّ حكم سجود التلاوة هو سنّة وليس واجبًا أو فريضة، وسجدات التلاوة هي خمسة عشر سجدة في القرآن الكريم. وعلى المؤمن إذا مرّ بإحداها أن يكبر تكبيرة في أوّل السجود. ثمّ يسجد ويذكر الله سبحانه وتعالى، وذلك كما يذكره في سجود الصلاة.[17]

حكم سجود التلاوة لمن لم يكن على طهارة

وقد يتساءل البعض حول حكم سجود التلاوة لمن لم يكن على طهارة أو لم يكن مستقبلاً للقبلة الشريفة. والحكم هو أنّه من السنّة لو مرّ المؤمن بآيات السجود ولم يكن على طهارة لا حرج عليه أن يسجدها. فلا تشترط الطهارة في آيات السجود.[18]

وأمّا عن استقبال القبلة في سجود التلاوة فمن السّنّة استقبال القبلة أثناء السجود في حال كان ذلك يسيرًا على المرء. وأمّا في حال لم يكن ذلك يسيرًا على المؤمن فلا حرج عليه أن يسجد كيفما شاء، والله ورسوله أعلم.[18]

شروط سجود التلاوة

وكذلك بعد بيان كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها، لا بدّ من بيان شروط سجود التلاوة. فقد بيّن أهل العلم والاختصاص بأنّ شروط سجود التلاوة هي نفسها ما يشترط للصلاة المفروضة. وذلك على حسب أقوال غالب العلماء. [1]

ولكن قد أفتى الإمام ابن باز بأنّ شروط سجود التلاوة هي ذاتها شروط الصلاة فيما عدا الطهارة. فلا يشترط لسجود التلاوة أن يكون المرء على طهارة. والله ورسوله أعلم.[1]

كيفية التكبير مع سجود التلاوة

وأمّا عن كيفية التكبير مع سجود التلاوة فيكون التكبير في الخفض فقط، ولا يكبر المؤمن في الرفع من السجود، وقد روى عبد الله بن عمر -رضي الله عنه- قال: “كان رسولُ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَقرَأُ علينا القُرآنَ، فإذا مرَّ بالسَّجدةِ، كبَّرَ وسجَد وسجَدْنا“.[19] وقد أرجع العلماء ذلك إلى أنّ سجود التلاوة من العبادات التوقيفية، والتي تكون على ما ورد فيها فقط. والله ورسوله أعلم.[20]

شاهد أيضًا: دعاء سجود الشكر

فضل سجود التلاوة

وفي الختام وبعد بيان عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها لا بدّ من ذكر فضل سجود التلاوة كما ذكر في السنة النبوية الشريفة. فقد روى أبو هريرة -رضي الله عنه- في الصحيح من الحديث، قول النبيّ صلىّ الله عليه وسلّم: “إذا قرَأ ابنُ آدَمَ السَّجدةَ فسجَد اعتزَل الشَّيطانُ يبكي ويقولُ: يا ويلَه أُمِر ابنُ آدَمَ بالسُّجودِ فسجَد فله الجنَّةُ وأُمِرْتُ بالسُّجودِ فأبَيْتُ فلِيَ النَّارُ”.[21] وقد بيّن أهل العلم أنّ هذا من فضل سجود التلاوة على المؤمن. والله ورسوله أعلم.[22]

شاهد أيضًا: دعاء سجود التلاوة

كم عدد السجدات في القران الكريم مع ذكرها مقالٌ فيه تمّ بيان مفهوم سجود التلاوة. وكذلك بيان مواطن ورود هذه الآيات في القرآن الكريم. كما بيّن المقال بعضًا من أحكام سجود التلاوة وشروطها، بالإضافة إلى بيان كيفية التكبير مع سجود التلاوة. وفي نهاية المقال ذكر فضل هذا السجود كما أخبرت به السنة النبوية الشريفة.

المراجع

  1. wikiwand.com , سجود التلاوة , 28/02/2021
  2. سورة الأعراف , الآية 206
  3. سورة الرعد الآي , الآية 15
  4. سورة النحل , الآية 49،50
  5. سورة الإسراء , الآية 107،108،109
  6. سورة مريم , الآية 58
  7. سورة الحج , الآية 18
  8. سورة الحج , الآية 77
  9. سورة الفرقان , الآية 60
  10. سورة النمل , الآية 25،26
  11. سورة السجدة , الآية 15
  12. سورة ص , الآية 24
  13. سورة فصلت , الآية 37، 38
  14. سورة النجم , الآية 62
  15. سورة الانشقاق , الآية 21
  16. سورة العلق , الآية 19
  17. binbaz.org.sa , أحكام سجود التلاوة , 28/02/2021
  18. binbaz.org.sa , حكم سجود التلاوة لمن لم يكن على طهارةٍ ولم يكن مستقبل القبلة , 28/02/2021
  19. تخريج سنن أبي داود , شعيب الأرناؤوط/عبد الله بن عمر/1413/صحيح بطرقه
  20. islamqa.info , كيفية التكبير في سجود التلاوة , 28/02/2021
  21. صحيح ابن حبان , ابن حبان/أبو هريرة/2759/أخرجه في صحيحه
  22. al-eman.com , فضل سجود التلاوة , 28/02/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *