المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل يجوز المشاركة في الاضحية

كتابة : ملك غريب

هل يجوز المشاركة في الاضحية؟ وهي أحد الأحكامٌ المهمّة لجميع الأمّة الإسلاميّة مع اقتراب عيد الأضحى، حيث تعتبر الأضحية شعيرة من شعائر الإسلام، ومن السنن النبوية المؤكدة ولها أحكام معينة، كما تُعتبرَ شكرًا لله على نعمه وإحياءً لسنة إبراهيم -عليه السلام- وامتثالًا لأمر الله -سبحانه وتعالى-، فمن خلالها يتم التوسعة على المسلمين في المأكل، ومن هذا المنطلق ومن خلال سطورنا التالية في موقع المرجع سيتم بيان حكم الأضحية في الإسلام، وهل يجوز الاشتراك في الاضحية.

حكم الأضحية في الإسلام

أجمع الشافعية والحنابلة والمالكية على أنّ الأضحية سنة مؤكدة عن رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-، كما يرى الحنفية أنَّ الأضحية واجبة في الإسلام، حيث ورد عن عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها- قالت: “أنَّ رَسولَ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- أَمَرَ بكَبْشٍ أَقْرَنَ يَطَأُ في سَوَادٍ، وَيَبْرُكُ في سَوَادٍ، وَيَنْظُرُ في سَوَادٍ، فَأُتِيَ به لِيُضَحِّيَ به، فَقالَ لَهَا: يا عَائِشَةُ، هَلُمِّي المُدْيَةَ، ثُمَّ قالَ: اشْحَذِيهَا بحَجَرٍ، فَفَعَلَتْ: ثُمَّ أَخَذَهَا، وَأَخَذَ الكَبْشَ فأضْجَعَهُ، ثُمَّ ذَبَحَهُ، ثُمَّ قالَ: باسْمِ اللهِ، اللَّهُمَّ تَقَبَّلْ مِن مُحَمَّدٍ، وَآلِ مُحَمَّدٍ، وَمِنْ أُمَّةِ مُحَمَّدٍ، ثُمَّ ضَحَّى بهِ”[1][2].

هل يجوز المشاركة في الاضحية

يجوز المشاركة في الأضحية إذا كانت من الإبل أو البقر، ولا يجوز المشاركة فيها إذا كانت من الضأن الغنم والمعز، حيثُ إنّ الصحابة شاركو مع رسول الله -صلى الله عليه وسلم- في يوم الحديبية بالأضحية، فقد ورد عَنْ جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ رضي الله عنهما قَالَ : نَحَرْنَا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ عَامَ الْحُدَيْبِيَةِ الْبَدَنَةَ عَنْ سَبْعَةٍ ، وَالْبَقَرَةَ عَنْ سَبْعَةٍ”[3]، ولذلك يجوز أن يشترك سبعة أشخاص في واحدة من البقر أو الإبل، فقد ثبت اشتراك الصحابة -رضي الله عنهم- في الهدي السبعة في بعير أو بقرة في الحج والعمرة.[4]

هل يجوز لأخوين الاشتراك في أضحية واحدة وهما مستقلان في السكن

لا يجوز اشتراكهم في الأضحية، ويشرع لكل منهما أضحية مستقلة، فالأضحية تقسم عن الرجل وأهل بيته، حيث يشمل أهل البيت كل من الزوجة والأولاد، والقريب الذي يسكن في ذات البيت ومشمول بنفقة رب البيت، أو يشترك معه في النفقة، كما أوضح الشيخ ابن عثيمين -رحمه الله- إذا كان الأخوان في بيت واحد مع أولادهم وأكلهم وشربهم واحد يجوز أن يقتصر أهل البيت الواحد ولو كانوا عائلتين على أضحية واحدة ويتأتى بذلك فضيلة الأضحية.[5]

هل يجوز اشتراك أربعة في الأضحية

يجوز، حيث يُمكن أن يتشَارك شخصان أو ثلاثة أو أربعة إلى سبعة أشخاص في الأضحية إذا كانت من البقر أو الإبل، حيث من شروط المشاركة بالبدنة أو البقرة ألّا يكون نصيب المضحي من الأضحية أقل من السبع، ودليل ذلك الحديث الشريف: “خَرَجْنَا مع رَسولِ اللهِ -صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ- مُهِلِّينَ بالحَجِّ: فأمَرَنَا رَسولُ اللهِ -صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- أَنْ نَشْتَرِكَ في الإبِلِ وَالْبَقَرِ، كُلُّ سَبْعَةٍ مِنَّا في بَدَنَةٍ”[6]، وعليه فليس هناك إثم أو حرج إذا ما اشترك أقل من سبعة أشخاص في الأضحية مهما كان عددهم، كما يجوز أن يضحي شخص واحد ببقرة أو بدنة.[7]

شاهد أيضًا: هل يجوز الجمع بين العقيقة والاضحية

كم شخص يشترك في أضحية الغنم

لا يجوز أنْ يَشترك المسلمون في أضحية الغنم، حيث إنّ الأضحية الواحدة من الغنم تجزئ عن الرجل وأهل بيته، لحديث أبي أيوب الأنصاري -رضي الله عنه- قال: “كان الرجل في عهد النبي -صلى الله عليه وسلّم- يضحي بالشاة عنه وعن أهل بيته، فيأكلون ويطعمون”[8]، وذلك لا تجزئ الواحدة من الغنم عن شخصين فأكثر بسبب عدم ورود ذلك في القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة، لكن يجوز اشتراك سبعة في بعير أو بقرة، فقد روى جَابِرِ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ: “حَجَجْنَا مَعَ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ فَنَحَرْنَا الْبَعِيرَ عَنْ سَبْعَةٍ ، وَالْبَقَرَةَ عَنْ سَبْعَةٍ”[9][10].

شاهد أيضًا: شروط الأضحية من الغنم

إلى هنا نصل إلى ختام هذا المقال الذي سلَّطنا فيه الضوء على هل يَجُوز المُشاركة في الاضحيَة، فقد أوضحنا في البداية حكم الأضحية في الإسلام، كما سلَّطنا الضوء في الختام على عدد الأشخاص المشاركين في أضحية الغنم، بالإضافة إلى حكم مشاركة الأخوين فيها.

المراجع

  1. صحيح مسلم , مسلم، عائشة أم المؤمنين، 1967، صحيح.
  2. dorar.net , المبحث الثَّاني: ذَبحُ الأضْحِيَّةِ , 25/06/2022
  3. تخريج المسند , شعيب الأرناؤوط، جابر بن عبدالله، 14924 ، صحيح.
  4. islamqa.info , الاشتراك في الأضحية , 25/06/2022
  5. islamqa.info , هل يجوز لأخوين الاشتراك في أضحية واحدة وهما مستقلان في السكن , 25/06/2022
  6. صحيح مسلم , مسلم، جابر بن عبد الله، الرقم: 1318، حديث صحيح.
  7. islamweb.net , اشتراك أقل من سبعة أشخاص في بدنة أو بقرة , 25/06/2022
  8. صحيح ابن ماجه , الألباني، أبو أيوب الأنصاري، 2563 ، صحيح.
  9. صحيح مسلم , مسلم، جابر بن عبد الله، 1318 ، صحيح
  10. islamqa.info , فيمن تجزىء عنه الأضحية , 25/06/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.