المرجع الموثوق للقارئ العربي

أشياء عليك فعلها بعد مقابلة العمل

كتابة : محمد طارق

أشياء عليك فعلها بعد مقابلة العمل، يمر المُتقدم للوظيفة بمراحل حاسمة واستعدادات جدية فيما يخص أيام ما قبل مقابلة العمل وخصوصًا الساعات القليلة التي تسبقها في الاستعداد للأسئلة التي يطرحها مسؤول التوظيف والإجابة عليها بثقة، لكن لا يتوقف الأمر بمجرد انتهاء المقابلة، إذ لا زال هناك بعض الخطوات التي يجب فعلها خلال لحظات ما بعد مقابلة العمل، ويستعرض معكم موقع المرجع أهم النصائح بخصوص تلك الأشياء التي من الضروري فعلها بعد مقابلة العمل للتأكد من أن إتمام الأمر على الوجه اللازم وكذلك لبعض الاعتبارات الإيجابية على المدى البعيد.

أشياء عليك فعلها بعد مقابلة العمل

يؤكد خبراء الاستشارات المهنية والموارد البشرية على أن كيفية تعاملك مع عملية ما بعد مقابلة العمل لا تقل أهمية عن أدائك أثناء المقابلة مع مسؤول التوظيف، بل إنه في بعض الأحيان قد يتم استبعاد مُتقدمين للوظائف لأنهم لم يتابعوا بعد المقابلة، ولتفادي ذلك؛ فهذه هي أهم النصائح للخطوات التي يجب عليك اتخاذها بعد مقابلة العمل:

اسأل عن الخطوات القادمة وكيفية المتابعة

يعرف مسؤول التوظيف درجة اهتمامك بالوظيفة عند طرحك لهذا السؤال، وإذا كنت قد تمكنت من تقديم أداء جيد خلال مقابلة العمل فمن الضروري أن تكون الخطوة المتممة لذلك هو طرح هذا السؤال الذي من المهم أن تطلب فيه معلومات الاتصال الخاصة بمسؤول التوظيف والشركة للمتابعة معهم، لكن يرتبط هذا السؤال جديًا بكفاءة أدائك في مقابلة العمل، ولهذا ننصحك بقراءة مقال كيف اجاوب على أسئلة المقابلة الشخصية.

اسأل عن الجدول الزمني لاتخاذ القرار

إذا لم يخبرك مدير التوظيف عن الوقت الذي يتم استغراقه من قِبَل الشركة لاتخاذ القرار بتوظيفك أو عدم القبول، فمن الضروري أن تطلب معرفة ذلك عبر أسئلة مثل: “كم يومًا أتوقع فيه صدور قرار بالقبول أو الرفض لأكون على استعداد؟” أو “متى سيتم إخطار المرشحين للوظيفة بالاستمرار في اختبارات القبول؟”.[1]

اقرأ أيضًا: كم مدة الانتظار بعد المقابلة الشخصية

تحليل أدائك أثناء مقابلة العمل

من المهم أن ننتقل في خطواتنا إلى ما تطوير المهارات الشخصية عبر التعلم من الخبرات السابقة، ويكون ذلك عبر تقييم ما حدث خلال تفاصيل المقابلة من الأسئلة التي تم طرحها وطريقة إجابتك عليها وكيف كان رد فعل مسؤول التوظيف على تلك الإجابات، وما إذا كان هناك سؤال لم تقدم إجابة قوية بشأنه أو ترددت فيه.

أرسل رسالة شكر إلى مدير التوظيف

من الضروري في علاقتك التي بدأت مع الشركة ومسؤولي التوظيف بمقابلة العمل أن تختمها برسالة شكر في غضون 24 ساعة بعد انتهاء المقابلة، كما يُنصح بأن تكون عبر البريد الإلكتروني لكل من الشركة ومسؤول التوظيف الذي قام بإجراء المقابلة معك، وتكون الرسالة مختصرة تعبر عن ملاحظة امتنان للشخص الذي قضى الوقت في مقابلتك باهتمام.

الإشارة إلى حدث متعلق أو معلومة في ملاحظة الشكر

قد يكون من الرائع أن تشير في نهاية رسالة الشكر إلى حدث متعلق بمجال عمل الشركة، فمثلًا إن كان مجالها يتعلق بإحدى الصناعات فقد تشير في الرسالة إلى إعجابك بالأسلوب الإداري للشركة في موافقة معايير متعلقة بالتطور في هذه الصناعات، وربما من الجيد أن ترفق رابطًا لكتاب إلكتروني يتحدث عن النهج الإدري الذي تتبعه أنت.

راجع موقفك نحو الشركة

تتعلق هذه الخطوة بأصحاب الخبرة المهنية أكثر من حديثي الخبرة، وذلك لأن البعض من ذوي الخبرة في مجال عملهم يتجهون إلى التقدم لوظيفة جديدة وإجراء مقابلة عمل لتحسين وضعهم بشكل أكبر من المنصب الحالي، وهنا يأتي دور تلك الخطوة التي يتوجب من خلالها مراجعة شعورك نحو الشركة، فلا يقتصر الأمر على مسؤول التوظيف لرؤية ما إذا كنت مناسبًا للمنصب أم لا، وإنما يعود عليك بمراجعة ما إذا كانت هذه الشركة أو المنصب مناسبَين لك!

اقرأ أيضًا: نقاط القوة والضعف في المقابلة الشخصية

كن على اتصال مستمر

يعرف الموظفون الأذكياء أن مقابلة العمل ذات أوجه عديدة لا تقتصر فقط على القبول بالوظيفة أو الرفض، وإنما قد يكسب الشخص منها بمهاراته في التواصل علاقات تتجه به إلى فرص أخرى أو قد يكون أولوية لنفس الشركة على المدى البعيد وليس بالضرورة في الوقت الحالي، ولهذا يُنصح بأن تكون على اتصال مع مسؤولي التوظيف وأصحاب القرار بالشركة إن كان ممكنًا، ومن المهم أن ترسل طلب اتصال على حسابات LinkedIn ومواقع التواصل الأخرى الممكنة، وأن ترفق بطلب اتصالك رسالة الشكر على المقابلة.

استمر في البحث عن الفرص

برغم أن مسؤولي التوظيف لا يحبون معرفة أن المتقدم للوظيفة يبحث عن أكثر من فرصة في آنٍ واحد؛ إلا أن التجربة العملية تفرض فعل ذلك باعتبار أنه ما من شئ مضمون في أي مقابلة مهما كانت درجة تفاعلك وردك على الأسئلة الموجهة إليك، ولهذا ينصح خبراء التوظيف بإنه حتى إذا سارت المقابلة على النحو الجيد فلا يمنعك هذا عن التقدّم لمقابلة عمل في منافسي تلك الشركة.[2]

نصائح ما بعد مقابلة العمل

يجب معرفة أن هناك خطًا رفيعًا بين أن يكون المرء متحمسًا وبين أن يكون مزعجًا لمسؤول التوظيف أو القائم على المقابلة، ولعل أكثر ما يبعدك عن الجهة السلبية هو أن تكون متزنًا، كما من المهم أن تتأكد من أنه سيتم إطلاعك خلال فترة محددة بالنتائج سواء تم قبولك بالوظيفة أو حتى رفضك، ومن الجيد دائمًا في حال لم تحصل على الوظيفة أن ترسل رسالة شكر وردية عبر البريد الإلكتروني لحساب مدير التوظيف مع امتنانك لأي ملاحظات لتطوير أدائك حتى يتم الأخذ في الاعتبار لأي فرص مستقبلية قد تكون مناسبًا لها في الشركة.

اقرأ أيضًا: أسئلة لا تطرحها في مقابلات العمل

أسرار نجاح مقابلة العمل

يرتبط نجاح مقابلة العمل بالتحضير الجيد لكل مرحلة من مراحلها، إذ يتوجب في بادئ الأمر امتلاك سيرة ذاتية احترافية تعرض مسيرتك الأكاديمية والمهنية ومهاراتك بأسلوب جاذب ومرتب حتى إذا كنت في بداية مسيرتك المهنية مع خبرات قليلة، وهذه هي أهم الخطوات التي تعتبر أسرار نجاح مقابلة العمل:

  • من المهم أن تبحث عن الشركة عبر كل الوسائل الممكنة لفهم ما يفعلونه بشكل أفضل وربط احتياجاتها بما تضعه في سيرتك الذاتية وإجاباتك أثناء المقابلة.
  • يجب أن تتدرب على الأسئلة الشائعة في مقابلات العمل مثل التحدث عن نفسك وأسباب ملائمتك للمنصب وما إلى ذلك.
  • من الضروري أن تلتزم بمظهر لائق ورسمي أثناء ذهابك لمقابلة العمل وعدم النظر حولك بشكل مبالغ فيه أو تفحّص الهاتف.
  • تركز العديد من الشركات على شخصية المُتقدم للوظيفة وهدوئه أكثر من الإجابات نفسها لأنها تكون على دراية مسبقة بخبرته المهنية من سيرته الذاتية.
  • بعد انتهاء المقابلة؛ ينصح بمصافحة مسؤولي التوظيف وتقديم الشكر على وقتهم واهتمامهم.

اقرأ أيضًا: أمور تحتاج لمناقشة أكثر من الراتب قبل الحصول على وظيفة

بذلك نختتم مقالنا أشياء عليك فعلها بعد مقابلة العمل، والذي استعرضنا معكم فيه أهم النصائح التي من الضروري فعلها بعد انتهاء مقابلة العمل والتي لا تقل أهمية عن أدائك خلال المقابلة واستعداداتك، كما تطرقنا إلى ملاحظات سريعة ترفع احتمالية نجاح مقابلة العمل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.