المرجع الموثوق للقارئ العربي

تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين

تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين، الكثير من الأشخاص يُعانون من متلازمة القولون العصبي، والتي تؤثر كثيراً على الجسم، فيُصبح الإنسان حسّاساً لعدد من الأطعمة ويعاني من عدة آلام أخرى كالظهر والكتفين والعضلات، كما غالباً ما يُسبب القولون العصبي الانتفاخات وعسر الهضم، ومن خلال موقع المرجع سيتم الحديث في هذا المقال عن القولون العصبي وأعراضه، والنتائج التي قد تظهر نتيجة للإصابة بالقولون.

القولون العصبي

يُعد القولون العصبي أحد أجزاء الجهاز الهضمي المهمة، ويتواجد ضمن القناة الهضمية، ويبلغ طول القولون حوالي مائة وخمسين سنتيمتر، وينقسم إلى أربعة أقسام رئيسية لكل منها وظيفتها الأساسية، وهي:

  • القولون الصاعد: ويقع القولون الصاعد في الجزء الأيمن البطن، حيث ينحني صعودًا عند لقائه بالفص الأيمن للكبد، ويمتد فيما بعد بشكل أفقي في الجزء الأيمن من البطن، ليتصل بالقولون المستعرض.
  • القولون المستعرض: ويتصل هذا القسم من القولون من جهة اليمين بنهاية القولون الصاعد، وينحني بزاوية 90 درجة إلى الأسفل مرة أخرى، كما أن القولون المستعرض يتصل بالحجاب الحاجز من خلال الرباط الحجابي ورباط القولون.
  • القولون النازل: ويقع خلف الصفاق وأمام الكلية اليسرى لدى معظم الأشخاص، لينزل فيما بعد إلى الجوف ناحية الحوض، ثم يبدأ فيما بعد بالالتفاف ليكون الجزء الأخير من الأمعاء الغليظة.
  • القولون السيني: ويقع في الجزء السفلي الأيسر من البطن، حيث يمتد بدءاً من الحفرة الحرقفية اليسرى إلى مستوى الفقرة السينية الثالثة، ليأخذ شكل حرف S باللغة الإنجليزية.

تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين

شاهد أيضًا: تجربتي مع زيت عرق السوس للتبييض

تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين

يعاني العديد من الأفراد من متلازمة القولون العصبي، وألم الظهر والكتفين، وفيما يلي بعض التجارب على ذلك:

تجربة على متلازمة القولون العصبي

قالت إحدى السيدات أنها كانت تُعاني من آلام وتقلصات شديدة في البطن، وانتفاخ وتزايد في الغازات، ولم تكن تعلم أن هذه الأعراض تُشير إلى وجود مرض معين لديها، وأنها اعتقدت أن ذلك بسبب تناول الطعام، ومع الوقت بدأ الألم يستمر ولا ينتهي، لذا قامت بالذهاب إلى الطبيب الذي طلب بعض الفحوصات، وبعد ظهور النتيجة، تبين أنها كانت تُعاني من مرض القولون العصبي، فقام الطبيب بوصف بعض الأدوية التي تساعد في تحسين حالتها الصحية، كما أشارت السيدة أن الطبيب نصحها باتباع نظام غذائي صحي، والإكثار من شرب السوائل باستمرار، والراحة لوقت كافِ، وبعد فترة من اتباع التعليمات التي نصحها بها الطبيب، والاستمرار على نظام علاجي إلا أنها لم تشعر بتحسن كبير، ولا زالت تُعاني من الآلام المستمرة في البطن، إلى أن نصحتها بعض الصديقات بالعلاج عن طريق الأعشاب الطبيعية، ومن هذه الأعشاب ما يلي:

  • النعناع: إذ له دور فعال في تخفيف آلام القولون العصبي، والمساعدة في راحة الجهاز الهضمي والعمل على استرخاء العضلات والتخفيف من المغص والغازات، وهناك دراسة تثبت مدى فعالية النعناع في علاج أعراض القولون العصبي.
  • البابونج: فهو من الأعشاب الصحية والقوية في علاج القولون نهائياً من خلال المواظبة على تناوله يومياً، إذ يمتلك خواص مضادة للالتهاب ذات مفعول قوي، ويُساهم في استرخاء عضلات الأمعاء وعلاج التلبكات المعوية، وطرد الغازات.

تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين

تجربة على آلام الكتف والظهر

أشارت إحدى الفتيات إلى أنها كانت تعاني من 22 سنة، والتي بدأت قبل 3 سنوات ونصف، لتبدأ رحلتها في التنقل بين المستشفيات، وتشخيصاتها المختلفة تماماً عن بعضها، حيث كانت تشعر بألم قوي بين لوح الكتف، والعمود الفقري في جانبي الظهر، ولم يخف الألم مع أي من العلاجات التي كانت تستعملها، بل تفاقم الالم وتصاعد إلى أعلى الكتفين، والعنق، فلم تعد تستطيع القيام بأعمالها كما يجب، حتى أخفها، ولحتى الآن لم تجد أي علاج ملائم.

تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين

شاهد أيضًا: تجربتي مع عشبة المدينة لتنظيف الرحم

ما هي متلازمة القولون العصبي

تعتبر متلازمة القولون العصبي من الأعراض الشائعة التي تُصيب القولون الهضمي، وتؤثر على الجهاز الهضمي، حيث تُسبّب عدّة أعراض مثل تقلُّصات المعدة والانتفاخ والإسهال والإمساك، إلا أنَّ سبب متلازمة القولون العصبي الدقيق غير معروف.[1]

أعراض متلازمة القولون العصبي

هناك عدّة أعراض تظهر على المرضى بمتلازمة القولون العصبي، ومن هذه الأعراض ما يلي:

  • أن يشعر المصاب بمتلازمة القولون العصبي بآلام المعدة الشديدة وتقلصاتها، وخاصّةً أنها تسوء بشكلٍ كبير بعد تناول الطعام، ولكنها تتحسّن بعد عملية التبرز، أو القيام ببعض الممارسات التي تخفف من حدته.
  • الشعور بالامتلاء والانتفاخ، وإطلاق الغازات.
  • الإصابة بالإسهال المائي أو الإمساك الشديد.
  • الشعور بعدم إفراغ الأمعاء حتى بعد التبرز لمرات متتالية.
  • خروج المخاط من المؤخرة أو سلس البراز.
  • الشعور بأوجاع الظهر والإرهاق الجسدي والتعب.

شاهد أيضًا: تجربتي مع الماء الساخن للكرش

هل القولون يسبب ألمًا في الظهر والكتفين

انتشر مرض متلازمة القولون العصبي، والتي أظهرت بعض الدراسات أن غالبيتهم يُعانون من آلام في الظهر، حيثُ من الممكن أن يؤدي ألم البطن الناتج عن القولون العصبي إلى ألم في الظهر، والذي يُعرف بالألم المرجعي، ويحدث هذا الألم عندما يكون إدراك مكان الشعور بالألم يختلف عن مكان السبب الحقيقي للألم، حيث يمكن أن تقوم الأعضاء الداخلية للجسم بإحالة الألم إلى مواقع أخرى، لذا فإنه من الممكن أن يتم إحالة الألم الناجم عن القولون العصبي إلى أعلى الظهر.

شاهد أيضًا: تجربتي مع لصقات منع الحمل

هل القولون يسبب ألم في الورك

هناك العديد من الأشخاص المصابين بمتلازمة القولون العصبي يُعانون من عدة آلام، ومن بينها ألم الورك، ويمكن تفصيلها كالآتي:

  • ألم في الجزء العلوي من البطن: قد يسبب متلازمة القولون العصبي في ظهور الألم أعلى البطن، وقد تزداد الآلام مع الانتفاخ، وأيضًا قد يزداد ألم البطن بعد تناول الوجبات.
  • ألم عند منطقة الخصر: قد تؤدي الإصابة بمتلازمة القولون العصبي إلى ظهور الألم في المنطقة التي تحيط بسرة البطن، ولكن لا يمكن الخلط ما بين آلام الظهر والبطن والورك والصدر أيضًا، إذ ترتبط آلام الصدر ببعض الاضطرابات الهضمية الأخرى.
  • ألم خلف الصدر: إذ يُشير الوجع خلف الصدر بعد تناول الطعام إلى الإصابة بالارتجاع المريئي بدلاً من متلازمة القولون العصبي، ومن الممكن أن يزداد الألم عند الانحناء أو الاستلقاء.
  • ألم أسفل الصدر: حيث يعاني بعض الأشخاص من ألم في أسفل الصدر بعد تناول الطعام، ومن الممكن أن يكون السبب وراء هذا الألم عسر العضم، وليس أي مشكلة في القولون العصبي.

شاهد أيضًا: تجربتي مع صابونية ام صبا

بعض النصائح لمرضى متلازمة القولون العصبي

يُنصح المصابين بالتهاب القولون باتباع النصائح التالية للتخفيف من ألم القولون ووجع الظهر في نفس الوقت:

  • اتباع الحمية الغذائية المناسبة: يُنصَح مرضى القولون بإدخال المزيد من الألياف إلى الحمية الغذائية الخاصة بهم، كذلك الحد من تناول الحمضيات والأطعمة التي تحتوي على بعض أنواع الكربوهيدرات المضرة للجهاز الهضمي، والتي تشمل القمح ومنتجات الألبان والبقوليات مثلًا، إذ يرفع تناول هذا النوع من الأطعمة من فرص احتباس الغازات، وبالتالي ترتفع فرص أن يضرب القولون على الظهر.
  • التقليل من التوتر والقلق النفسي: إذ يرتبط التوتر بارتفاع معدلات الألم في القولون.
  • الحصول على الدعم والإرشاد النفسي: إذ يقلل ذلك من مستويات التوتر، وقد يوصف لبعض المرضى أخذ بعض أنواع المهدئات أو الأدوية التي تقلل من التوتر.
  • القيام ببعض أنواع الرياضات: مثل اليوغا والبلاتس التي تساعد على الاسترخاء وتعمل على التقليل من التوتر.

شاهد أيضًا: تجربتي مع حبوب خل التفاح النهدي

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا الذي يحمل عنوان، تجاربكم مع القولون وألم الظهر والكتفين، حيث تعرفنا على القولون العبي وأغراضها والأسباب التي قد تؤدي إليها، بالإضافة إلى تأثيره على آلام الكتفين والظهر.

المراجع

  1. mayoclinic.org , Irritable bowel syndrome , 29/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.