المرجع الموثوق للقارئ العربي

الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد

كتابة : أميرة شعبان

الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد أصبح أمرًا سهلًا يمكن لكثير من الأشخاص معرفته، نظرًا لأن مشاعر الحب تختلف كثيرًا عن مشاعر الإعجاب، فالشخص عندما يحب شخصًا آخر تراه يبدأ بإظهار ذلك عن طريق حركات الجسد وألفاظ اللسان، أما الإعجاب قد يكون مقتصرًا على إعجاب الشخص بصفات الطرف الآخر أو إعجابه بعمله أو غير ذلك، ومن خلال موقع المرجع سوف نجعل الفرق بين الأمرين جليًا وواضحًا.

الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد

لغة الجسد هي اللغة التي تعتمد على الحركات الجسدية للأشخاص مثل تحريك اليد أو القدم أو استخدام العينين أو الفم أو الأنف للتعبير عن المشاعر، وقد اختلفت لغة الجسد بين الحب والإعجاب ويتمثل الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد فيما يلي:

  • نبرة الصوت الخاصة بالشخص: الذي يحب تختلف عن الطبيعي فتبدو أكثر هدوءً ورقة، بينما نبرة الشخص المعجب تكون طبيعية ولا تختلف كثيرًا.
  • نظرة الحب تختلف عن الإعجاب: فالشخص عندما يحب يبدأ في توجيه عينيه على الحبيب وينظر إليه نظرات هادئة، بينما نظرة الإعجاب تكون عادية بعض الشيء قد يكون بها تحمس فقط.
  • استخدام الحاجبين: عن طريق رفعهما بشكل ملحوظ فهذا الأمر يشير إلى الحب على عكس الحركات العادية للشخص المعجب.

الفرق بين الحب والإعجاب في علم النفس

لقد أوضح علم النفس بعض الفروقات الهامة الموجودة بين الحب والإعجاب وذلك استنادًا على كثير من الدراسات التي أجراها بهذا الصدد والتي أثبتت  أن هذا الفرق يتمثل فيما يلي:

اختلاف المشاعر الداخلية

تختلف المشاعر واللهفة التي يبديها الشخص إلى الطرف الآخر في الحب أو الإعجاب، فالشخص عندما يحب فإنه يشعر بالسعادة الدائمة واللهفة تجاه الطرف الآخر، بينما الشخص المعجب يعجب بشكل أكبر بشخصية الطرف الآخر ورغبته في الحفاظ على العلاقة بينهما في إطار الصداقة أو مجرد التعارف السطحي.

مدى شدة الاهتمام بالطرف الآخر

يختلف مدى اهتمام الشخص بالطرف الآخر باختلاف العلاقة بينهما، فإذا كانت علاقة حب فسوف يزيد الاهتمام نظرًا لأن المشاعر الداخلية هي التي تدفع الفرد لكي يتواصل بشكل دائم مع الطرف الآخر ويهتم بكافة تفاصيل حياته، على عكس الإعجاب الذي يكون فيه اهتمام الشخص بالطرف الآخر أقل، حيث أنه يقدره وينجذب إليه فقط وفق أسس محددة، كما أنه لا يتواصل معه بشكل مستمر ولا يهتم كثيرًا باهتماماته.

عمق الشعور

الشخص عندما يحب يجد صعوبة في الاستغناء عن الطرف الآخر، لأن مشاعره تكون أقوى وأعمق فيفضل التواصل بشكل قوي مع الحبيب كما أنه يشتاق إليه سريعًا عند غيابه، بينما مشاعر الإعجاب تكون مختلفة حيث يفضل الشخص المكوث مع الطرف الآخر وليس لفترات طويلة كما أنه لم يكن له الاحترام والتقدير.[1]

شاهد أيضًا: كيف تكون نظرات الحب بالعيون

لغة الجسد عند الوقوع في الحب عند الرجل

تختلف الحركات والإيماءات التي تصدر من الرجل عندما يقع في قصة حب جديدة حيث أن جميع تصرفاته تتغير تمامًا ويظهر ذلك عن طريق الجسد أو استخدام العينين من أجل لفت انتباه الطرف الآخر، ومن ضمن الحركات التي يعبر من خلالها عن الحب ما يلي:

  • رصد جميع تحركات الطرف الآخر بالعين والتركيز الدائم معه من أجل جذب انتباهه.
  • الاصطدام بالطرف الآخر بشكل مقصود بهدف التقرب منه وإظهار الحب له.
  • رفع صوت الرجل في المكان بهدف جعل الطرف الآخر يستمع إليه باحثًا عن مصدر هذا الصوت.
  • تقليد بعض الحركات أو طرق المحاكاة التي تصدر من الطرف الآخر بصورة عفوية.

الفرق بين الحب والإعجاب عند الرجل

تختلف تصرفات الرجل عندما يحب عن الرجل المعجب ولهذا يوجد فرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد، وتتمثل هذه التصرفات فيما يلي:

  • عندما يحب الرجل فإنه قد يتعلق بالمرأة التي تختلف شخصيتها عنه بدرجة كبيرة، على عكس الشخص المعجب الذي يبحث عن شخصية ما بعينها.
  • يعبر الرجل الذي يحب عن حبه باندفاع بينما الشخص المعجب يعبر عن إحساسه بطريقة هادئة وغير مندفعة.
  • لا يستطيع الرجل المحب أن يجد سبب معين لوقوعه في حب الطرف الآخر، على عكس الرجل المعجب الذي يبحث عن صفحة محددة بالشخص المعجب به.

ما الفرق بين نظرات الإعجاب والحب

تختلف نظرات الحب كثيرًا عن نظرات الإعجاب والدليل على ذلك ما يلي:

  • نظرات الإعجاب: إن إعجاب الشخص بالطرف الآخر تجعله ينظر إليه كثيرًا، وفي حالة التوقف عن هذا الإعجاب فإن هذه النظرات تقل تدريجيًا.
  • بينما نظرات الحب: تكون أعمق وأصدق ومليئة بالمشاعر والحنية، إلى الدرجة التي يستطيع الطرف الآخر الشعور بذلك بنفسه.

شاهد أيضًا: اذا كنت تحب شخص وهو لا يحبك ماذا تفعل؟

مدة الإعجاب والحب

تختلف مدة الإعجاب كثيرًا عن الحب نظرًا لأن الشخص المعجب قد يبدي إعجابه لفترة مؤقتة قد تستمر لبضعة أشهر ولا تزيد كثيرًا عن ذلك، بينما مدة استمرار الحب تكون أطول من ذلك حيث إنها تزيد عن أربعة أشهر متواصلين، وفي بعض الحالات قد يتحول الإعجاب إلى حب إذا طالت مدة العلاقة بين الشخصين، كما أن الإعجاب يصيبه الفتور، أما الحب فهو يقوى مع مرور الوقت بشكل غير إرادي.

مدة الإعجاب والحب

 علامات الحب والاعجاب

بعد الحديث عن الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد، ينبغي التنويه عن الفرق الواضح بين علامات الحب وعلامات الإعجاب، حيث تتمثل علامات الحب فيما يلي:

  • الاهتمام بشكل كبير بالطرف الآخر: وذلك من خلال التركيز مع أدق التفاصيل المتعلقة به.
  • الحرص على معرفة الأماكن التي يتواجد بها الطرف الآخر: بهدف التواجد في نفس المكان أطول فترة ممكنة.
  • السؤال بشكل دائم عن الطرف الآخر: والإصغاء إليه باهتمام، بل ومشاركته اهتماماته.
  • التعامل بشكل واقعي وعقلاني مع الحبيب: من أجل معرفة الشكل العام لهذه العلاقة فيما بعد.

بينما علامات الإعجاب تكون مختلفة وتتمثل فيما يلي:

  • التحدث باندفاع مع الطرف الآخر: واختلاق المزيد من الموضوعات لإطالة مدة التحدث معه.
  • الانتباه إلى جميع الأشياء المتعلقة بالحبيب: مع مراعاة التحديق بتركيز إليه.
  • التواصل مع الشخص بصورة دائمة: والشعور بالتحمس عند التحدث معه.
  • الاهتمام بصفة محددة من صفات الطرف الآخر: ومدحها نظرًا لأنها تكون سبب الانجذاب إليه.

شاهد أيضًا: علامات تفضح إعجاب الرجل بالمرأة من بعيد

علامات الحب الجسدية عند المرأة

قد تختلف هذه العلامات من امرأة إلى الأخرى على حسب طبيعتها الشخصية، ومن أشهر العلامات التي تظهر على جسد المرأة ما يلي:

  • نبرة صوت المرأة: تختلف نبرة صوت المرأة أمام الرجل الذي تحبه فيصبح صوتها أعلى وأوضح بهدف جذب انتباه هذا الرجل إليها، ولكي تتأكد من سماعه لكلماتها.
  • كشف راحة اليدين: وذلك من خلال فتح راحة اليد وتوجيهها إلى أعلى بصورة دائمة، فهذا الأمر يدل على زيادة ثقة هذه المرأة في نفسها والشعور بالراحة تجاه الطرف الآخر، على عكس المرأة التي تجلس ويداها مغلقة ومشدودة.
  • اختلاف تعبيرات الوجه: فعندما تحب المرأة الرجل الموجود أمامها، فإنها تهتم به بشكل كبير وتستخدم تعبيرات وجهها للتعبير عن هذا الأمر وذلك من خلال الإمالة برأسها إلى جانب تقوس حاجبيها.
  • اللعب بالمجوهرات: إذا كانت المرأة ترتدي قلادة وتقوم باللعب بها بهدوء، فهذا دليل على حبها الشديد للشخص الموجود أمامها على عكس اللعب بالخواتم لأن هذا قد يشير إلى غضبها أو انزعاجها.
  • تحريك الشعر: إن اللعب بالشعر أو تحريكه باستخدام اليدين دليل قوي على حب المرأة للرجل وانجذابها له بشكل كبير، وقد تكون هذه الحركات عن طريق لف الشعر حول الأصابع.
  • تحريك بعض الأغراض من أماكنها: حيث أن المرأة تقوم بتحريك كافة الأغراض الموجودة حولها عند الجلوس مع الرجل الذي تحبه، وذلك يتم بهدف التخلص من أي عوائق تحول بينها وبينه.

شاهد أيضًا: الفرق بين الاعجاب والحب

علامات الحب الجسدية عند الرجل

تظهر على الرجل بعض العلامات الجسدية التي تدل على حبه الشديد للمرأة والتي تظهر الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد، ومن بين هذه العلامات ما يلي:

إصدار الحركات العفوية

هناك بعض الحركات العفوية التي قد تصدر عن الرجل وتعبر عن حبه للطرف الآخر، مثل وضع يده في جيب ملابسه، أو تحريك رابطة العنق الخاصة به، أو تغيير حركات قدميه بشكل متباعد، وغيرها من الحركات الأخرى، وقد تحدث هذه الحركات دون قصد نظرًا لأن الشخص عندما يحب يحاول إخفاء مشاعره في البداية قدر المستطاع.

ميل الرأس مع رفع أحد الحاجبين

يقوم الرجل عندما يحب بميل رأسه تجاه المرأة التي يحبها وعادة ما يتحدث إليها بصوت خافت لأنه قد يخجل من التعبير عن هذه المشاعر أو البوح عنها، لكن ينبغي التركيز على أن هذه الحركة غير المقصودة قد تكون دليلاً قوياً على الحب، اللهم إن لم تكن أقوى الدلالات على الإطلاق، كما أن الرجل قد يقوم برفع أحد حاجبيه باندهاش عندما تقوم المرأة التي يحبها بأي تصرف ولو بسيط.

طريقة الجلوس

يفضل الرجل عندما يحب أن يجلس إلى جانب المرأة التي يحبها مع الميل قليلًا في اتجاهها وتقليد الطريقة التي تجلس بها، وهذا الأمر قد يحدث تلقائيًا من قبل الرجل، كما قد يفضل الجلوس في مقابلتها حتى تتاح له الفرصة بالنظر إليها كلما أمكن ذلك، مع العلم أن كثيراً من الرجال قد لا يتمكنون من النظر المباشر في أعين محبوباتهم.

استخدام النظرات ولغة العيون

تزداد عين الرجل عندما يحب لمعانًا، لذا هي تكشف عن حبه الذي يخفيه علاوة على التمعن في المرأة والنظر إليها بطريقة مختلفة عن الأشخاص الآخرين، حيث أن الرجل يكون قادراً على معرفة شخصية المرأة بشكل أكبر من خلال النظر في عينيها بشكل مباشر، خاصة إذا لم يوجد غيره هو وحبيبته في المكان.

حركات الأصابع

يشعر الرجل عندما يجلس أمام الشخص الذي يحبه بالتوتر مما يدفعه إلى فرك أصابعه بطريقة لا إرادية، علاوة على لمس الشعر أو الأذنين أو الوجه باستخدام الأصابع وجميع هذه الحركات قد تكون متكررة عن غير قصد، إلا أنها تدل على الحب الحقيقي.

الحركات الاستعراضية

وتظهر هذه الحركات في طريقة المشي حيث يسير الرجل أمام حبيبته وجسمه مفرود وعضلاته مشدودة وظاهرة ورأسه مرفوعة إلى الأعلى، من أجل لفت انتباه المرأة التي يحبها، ولكي يعبر عن ثقته الزائدة بنفسه، كما قد يلجأ إلى شفط منطقة البطن أو إظهار العضلات من أجل أن يبدو أوسم وأكثر رجولة.[2]

وبهذا يكون قد تم التعرف على الفرق بين الحب والإعجاب في لغة الجسد ومعرفة الفرق بين الحب والإعجاب في علم النفس، وكذلك ذكر الفرق بين لغة الجسد عند الوقوع في الحب عند الرجل والمرأة، والتعرف على الفروق الهامة بين الحب والإعجاب عند الرجل.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.