المرجع الموثوق للقارئ العربي

دعاء دخول الحرم المكي

كتابة : أريج بتاريخ : 25 فبراير 2021 , 22:00 آخر تحديث : فبراير 2021 , 12:14

دعاء دخول الحرم المكي ودعاء الخروج من الحرم من الأمور التي يبحث عنها المسلمين، فقد حث النبي -صلى الله عليه وسلم- على ترديد الأدعية والأذكار التي وردت عنه -عليه السلام- وفي هذا المقال سنذكر دعاء الدخول إلى المسجد الحرام ودعاء الخروج منه، كما سنوضح فضل الصلاة في المسجد الحرام، والآداب التي تتعلق بزيارة بيت الله الحرام، ويساعدنا موقع المرجع في معرفة المعلومات والأحكام والأدعية الشرعية الهامة والنافعة للفرد المسلم في شتى جوانب حياته.

المسجد الحرام

إن المسجد الحرام هو أوّل بيت وُضع للنّاس، فقد قال تعالى: “إِنَّ أَوَّلَ بَيْتٍ وُضِعَ لِلنَّاسِ لَلَّذِي بِبَكَّةَ مُبَارَكًا وَهُدًى لِّلْعَالَمِينَ”،[1] و هو أعظم مسجد عند المسلمين، ويقع في مدينة مكة المكرمة وتتوسطه الكعبة المشرفة، وأقدس بقعة على وجه الأرض وهو قبلة المسلمين في صلاتهم، والصّلاة في المسجد الحرام مُضاعفة، ويحرم القتل والصيد في المسجد الحرام كما يحرم دخول المشركين له، والمسجد الحرام هو أول المساجد الثلاثة التي تُشد لها الرحال، فقد قال -صلى الله عليه وسلم-: “لَا تُشَدُّ الرِّحَالُ إلَّا إلى ثَلَاثَةِ مَسَاجِدَ: المَسْجِدِ الحَرَامِ، ومَسْجِدِ الرَّسُولِ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ-، ومَسْجِدِ الأقْصَى”.[2]

شاهد أيضًا: دعاء الدخول والخروج من المنزل

دعاء دخول الحرم المكي

إن دعاء الدخول المسجد الحرام لا يختلف عن أيّ مسجد، فالمسجد الحرام أحد بيوت الله تعالى، فعلى المسلم عند دخوله المسجد الحرام أن يقول: “أعوذ بالله العظيم ،وبوجهه الكريم ،وسلطانه القديم ،من الشيطان الرجيم، بسم الله ،والصلاة، والسلام على رسول الله، اللهم افتح لي أبواب رحمتك”، فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: “إذا دخل أحدكم المسجد، فليسلم على النبي صلى الله عليه وسلم، وليقل: اللهم افتح لي أبواب رحمتك”،[3] وعَنْ أَنَسِ بْنِ مَالِكٍ رضي الله عنه؛ قَالَ: كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صلى الله عليه وسلم إِذَا دَخَلَ الْمَسْجِدَ قَالَ:”بِسْمِ اللَّهِ، اللَّهُمَّ صَلِّ عَلَى مُحَمَّدٍ”،[4] ولابد للمسلم أن يحرص على هذه الأذكار عند دخوله إلى المسجد.

دعاء الخروج من الحرم المكي

إن دعاء الخروج من المسجد الحرام لا يختلف عن أيّ مسجد، فالمسجد الحرام أحد بيوت الله تعالى، فعلى المسلم عند خروجه من المسجد الحرام أن يقول:“بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله ،اللهم إني أسألك من فضلك، اللهم اعصمني من الشيطان الرجيم”، ودعاء الخروج من المسجد ورد عن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال: فليسلم على النبي صلى الله عليه وسلم، وليقل: اللهم اعصمني من الشيطان الرجيم”،[3] وعن ابن عمر -رضي الله عنه- قال إذا خرج صلى على النبي -صلى الله عليه وسلم- ويقول: “اللهم افتح لنا أبواب فضلك”.[5] فلابد للمسلم أن يحرص على هذه الأذكار عند خروجه من المسجد.

شاهد أيضًا: دعاء الدخول والخروج من المسجد

دعاء الذهاب إلى الحرم المكي

يشرع لمن أراد الذهاب إلى المسجد أن يقول الآتي:

  • باسم الله توكلت على الله، لا حول ولا قوة إلا بالله، اللهم إني أعوذ بك أن أضل أو أضل، أو أزل أو أزل، أو أظلم أو أظلم، أو أجهل أو يجهل علي.
  • اللهم اجعل في قلبي نورًا وفي سمعي نورًا وفي بصري نورًا وفي لساني نورًا وفي شعري نورًا وفي بشري نورًا وفي عظمي نورًا وفي لحمي نورًا وفي دمي نورًا، اللهم اجعل أمامي نورًا وخلفي نورًا وعن يميني نورًا وعن شمالي نورًا، وفوقي نورًا وتحتي نورًا، اللهم أعطني نورًا وزدني نورًا وأعظم لي نورًا.

فضل الصلاة في المسجد الحرام

اختص الله -سبحانه وتعالى- بيته الحرام بفضائل كثيرة ومن أعظمها مضاعفةُ الحسنات عنده، وزيادةُ أجر العاملين بقرب هذا البيت العظيم، ومما يُضاعف أجر العبد عند البيت الحرام الصلاة فيه وقد وردت العديد من الأحاديث التي تبين عظم الصلاة في البيت الحرام ومن هذه الأحاديث ما جاء عن عبد الله بن الزبير- رضي الله عنهما – قَالَ: قَالَ رَسُولُ اللَّهِ -صلى الله عليه وسلم-: “صَلاةٌ فِي مَسْجِدِي هَذَا أَفْضَلُ مِنْ أَلْفِ صَلاةٍ فِيمَا سِوَاهُ؛ إِلاَّ الْمَسْجِدَ الْحَرَامَ، وَصَلاةٌ فِي ذَاكَ أَفْضَلُ مِنْ مِائَةِ صَلاةٍ فِي هَذَا” يَعْنِي: في مسجد المدينة،[6] فالمسجد الحرام أفضل المساجد حيث أن الصلاة فيه يصل أجرها إلى مائة ألف صلاة فيما سواه، عدا مسجد المدينة إذْ يزيد المسجد الحرام عنه بمائة صلاة فقط.

شاهد أيضًا: فضل دعاء لا اله الا انت سبحانك اني كنت من الظالمين

هل مضاعفة أجر الصلاة خاص بمسجد الكعبة

اختلف أهل العلم في مضاعفة أجر الصلاة، إذا كانت تعم الحرم كله أو خاصة بالمسجد الحرام على قولين، وقد قال بعض أهل العلم أن المضاعفة خاصة بالمسجد المتعارف عليه وهم: المالكية، وأكثر الشافعية، والحنابلة، وقد استدلوا بالعديد من الأدلة وقال ابن خزيمة – رحمه الله-: “لو أنَّ اسم “المسجد الحرام” واقع على جميع الحرم، لما جاز حفر بئر ولا قبرٍ، ولا التغوط ولا البول، ولا إلقاء الجيف والنتن، ولا نعلم عالماً مَنَع من ذلك، ولا كَرِه لحائضٍ ولا لجنبٍ دخول الحرم، ولا الجماع فيه، ولو كان كذلك، لجاز الاعتكاف في دُور مكة وحوانيتها! ولا يقول بذلك أحد”، وتحصل هذه المضاعفة لمَنْ صلَّى خارج المسجد إذا اتَّصلت الصفوف، لان صلاته صحيحة ولا يوجد خلاف بين أهل العلم في صحَّة صلاة مَنْ كان خارج المسجد، بشرط اتصال صفوف الخارج بالداخل، ومن الجدير بالذكر أن الجميع اتفق على أن أصل المضاعفة للأعمال حاصل في جميع بقاع الحرم، أمَّا ما يتعلق بطبيعة المضاعفة فقال بعض أهل العلم أن المضاعفة تكون من حيث الكيف وليس من حيث الكم.[7]

تحية دخول المسجد الحرام

إن تحية المسجد الحرام هي الطواف سبعة أشواط حول الكعبة، ويُستحب للمسلم أن يؤدي تحية المسجد الحرام، ثم يصلي ركعتين، إذا تيسير له ذلك وإذا لم يتيسر له الطواف صلى ركعتين، ومن دخل المسجد الحرام وكان وقت صلاة راتبة، كالظهر، طاف سبع أشواط ثم صلى ركعتي الطواف، ثم يصلي الراتبة.

آداب زيارة المسجد الحرام

على المسلم أن يعلم أنه هناك آداب يجب مراعاتها عند زيارة الحرام، وآداب دخول المسجد الحرام كآداب جميع المساجد، إلّا أنّ لها مكانة أكثر قداسة في نفوس المسلمين فالكعبة المشرفة قبلة المسلمين ومن هذه الآداب ما يلي:

  • على المسلم أن يدخل برجله اليمني أولا وأن يدعو بدعاء دخول المسجد الحرام.
  • أداء تحية المسجد الحرام وهي الطواف حو الكعبة وصلاة ركعتين.
  • عدم رفع الصوت أو النزاع داخل المسجد الحرام.
  • الاكثار من الطاعات مثل الطواف وقراءة القرآن والذكر والدعاء، وأن يستغل كل وقت له داخل أطهر بقاع الأرض.
  • الابتعاد عن المعاصي وتجنبها، فالمسجد الحرام مكان عبادة.
  • عدم مزاحمة المسلمين وخاصة عند الحجر الأسود، لإن استلام الحجر من المستحبات ومزاحمة الناس إذا أدى إلا أذى من المحرمات.
  • التنزّهُ عن الروائح الكريهة، كالثّوم والدخان.
  • قول دعاء الخروج من المسجد وتقديم الرجل اليسرى.

شاهد أيضًا: فوائد استغفر الله العظيم واتوب اليه وأفضل أوقات الاستغفار

ذكرنا في هذا المقال دعاء دخول الحرم المكي ودعاء الخروج منه، كما وضحنا فضل الصلاة في المسجد الحرام، والآداب التي تتعلق بزيارة بيت الله الحرام وبينا هل مضاعفة أجر الصلاة خاص بمسجد الكعبة فهي أحد المسائل الخلافية بين أهل العلم، وبينا تحية دخول المسجد الحرام فيشرع للمسلم عند دخوله المسجد الحرام أن يطوف حول الكعبة.

المراجع

  1. سورة آل عمران، آية: 96.
  2. رواه البخاري، في صحيح البخاري، عن أبو هريرة، الصفحة أو الرقم: 1189، صحيح.
  3. الراوي : أبو هريرة | المحدث : ابن حبان | المصدر : صحيح ابن حبان الصفحة أو الرقم: 2047 | خلاصة حكم المحدث : أخرجه في صحيحه
  4. الراوي : أنس بن مالك | المحدث : الألباني | المصدر : الكلم الطيب الصفحة أو الرقم: 64 | خلاصة حكم المحدث : حسن
  5. الراوي : عبدالله بن عمر | المحدث : الهيثمي | المصدر : مجمع الزوائد الصفحة أو الرقم: 4-35 | خلاصة حكم المحدث : فيه سالم بن عبد الأعلى وهو متروك
  6. الراوي : عبدالله بن الزبير | المحدث : ابن باز | المصدر : مجموع فتاوى ابن باز الصفحة أو الرقم: 235/16 | خلاصة حكم المحدث : إسناده صحيح
  7. alukah.net , الصلاة في المسجد الحرام فضائلها وأحكامها , 2021-2-25

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *