المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هو المضيق الذي يفصل بين بريطانيا وباقي اوروبا

ما هو المضيق الذي يفصل بين بريطانيا وباقي اوروبا إذ أن للمضائق أهمية اقتصادية كبيرة، حيث إنها تعتبر الطريق الوحيد لكافة طرق البحر المؤدية إلى أي دولة، وهو ما أدى إلى اندلاع العديد من الحروب من أجل النزاع على المضائق والممرات البحرية، كما أنها بمثابة العامل الأكبر في حركة التجارة بين الدول، فالسفن التجارية تمر منها كل يوم، وذلك لأنها تفصل بين الدول التي توجد بينها نشاطات تجارية، وعبر موقع المرجع سنتحدث عن ما هو المضيق الذي يفصل بين بريطانيا وباقي أوروبا.

ما هو المضيق

إن المضيق هو جسم مائي ضيق يعمل على الربط بين جسمين مائيين أكبر منه، فعلى سبيل المثال يقوم مضيق ميسينا بالربط بين البحر التيراني من ناحية  الغرب والبحر الأيوني من جهة الشرق، كما يُعرف بأنه الممر المائي الذي يربط بين جزيرة صقلية والبر الرئيسي الإيطالي الجنوبي.[1]

ما هو المضيق الذي يفصل بين بريطانيا وباقي اوروبا

إن المضيق الذي يفصل بين بريطانيا وباقي أوروبا هو مضيق دوفر، وهو عبارة عن طريق بحري ذي حيوية كبيرة في منطقة أوروبا الغربية، والتي تقع في أكثر الأجزاء ضيقًا من القناة الإنجليزية، كما أن مضيق دوفر يفصل بين القناة الإنجليزية وبحر الشمال، بالإضافة إلى فصله بين حدود بريطانيا العظمى وفرنسا، ويصل عرض المضيق إلى ما بين 18 و25 ميلاً، في حين أن عمقه يتراوح ما بين 120 و180 قدم، إلى جانب أنه خلال مضيق دوفر، تصبح أقصر مسافة هي 20.7 ميلاً بدايةً من جنوب (فورلاند) وصولًا إلى (كاب جريس نيز)، والذي يعتبر رأس قريب من (كاليه) في فرنسا، ووفقًا لأن عرض المضيق أقل، فإنه من المحتمل رؤية الخط الساحلي الذي يقابل دولتي بريطانيا وفرنسا عن طريق العين المجردة، ولكن يجب أن يكون الطقس صافٍ.[2]

شاهد أيضًا: ما هي اكبر جزيرة في البحر المتوسط

التكوين الجيولوجي لمضيق دوفر

اعتقد العديد من العلماء أن مضيق دوفر والذي يفصل بريطانيا وقارة أوروبا قد تكوّن على هذا الشكل بسبب التعرية التي حدثت للجسر الأرضي الذي كان يصل بين مدينة (ويلد) في بريطانيا العظمى ومدينة (بولونيس) الواقعة في الإقليم الفرنسي (باد كاليه)، وقد شاع الصخر الجيري الطباشيري على الجيولوجيا الخاصة بالمضيق على كلا الناحيتين البريطانية والفرنسية، إلى جانب انتشاره في قاع البحر، غير أن التعرية التي حدثت على ساحلي الدولتين كانت العامل الذي أدى إلى تشكل منحدرات دوفر الصخرية الشهيرة في إنجلترا، كما أدت إلى تكوّن المنحدرات الفرنسية (كاب بلان نيز)، بالإضافة إلى حفر نفق المانش بين هذه الصخور الصلبة.

معلومات عن المضيق الذي يفصل بريطانيا وباقي أوروبا

يقع مضيق دوفر في المنطقة الأكثر ضيقًا من بحر المانش، وهو مضيق يفصل بين بريطانيا وقارة أوروبا، وفيما يلي بعض المعلومات عن مضيق دوفر:

  • تعبر غالبية عمليات النقل البحري فيما بين بحري البلطيق والشمال عن طريق مضيق دوفر، وكذلك التي تعبر من خلال المحيط الأطلنطي.
  • يستعين به أكثر من 400 سفينة تجارية يوميًا.
  • ازدحام السفن يعتبر من أسباب الخلل الأمني، ويعد بمثابة أمر حرج، لذلك يلتزم خفر الساحل في المضيق بمراقبته طوال اليوم، بالإضافة إلى وضع نظام صارم على جميع الممرات الملاحية الخاصة بالمضيق.
  • يتم تقاطع مضيق دوفر من الطريق الواصل بين الشمال والجنوب نتيجة السفن التي تبلغه عن طريق (كاليه وبولوني).
  • سُميت واحدة من المناطق التي تتبع تنبؤات الطقس الخاصة بالملاحة البريطانية باسم مدينة دوفر.

شاهد أيضًا: ما هو أكبر محيط على وجه الارض

حركة الملاحة في مضيق دوفر

تساهم خدمة معلومات الملاحة في القناة (CNIS) في جعل السفن تبحر بشكل آمن، كما تعمل على الحد من الاصطدامات في مضيق دوفر، حيث إن ما يزيد عن 400 سفينة تجارية تمر من مضيق دوفر كل يوم، فهو خاضع لمراقبة كاملة بواسطة رادار، بالإضافة إلى أنه يعمل على تشغيل مخطط خاص بفصل حركة المرور (TSS)، إلى جانب أن معلومات الملاحة في القناة (CNIS) توفر خدمة سلامة طوال 24 ساعة، وذلك لكافة الشحنات في مضيق دوفر، ويجدر ذكر أنه يعمل بطريقة مشتركة بواسطة المملكة المتحدة و دولة فرنسا عن طريق مركز تنسيق الإنقاذ البحري دوفر، وكذلك يعتبر مضيق دوفر منطقة إبلاغ إلزامية، وهذا يدل على أن السفن التي يبلغ وزنها أكثر من 300 طن، ينبغي أن ترسل تقاريرها قبل الدخول في منطقة الخدمة.[3]

وبذلك نكون قد وصلنا إلى نهاية مقالنا، والذي أوضحنا فيه ما هو المضيق، وأيضًا تحدثنا عن ما هو المضيق الذي يفصل بين بريطانيا وباقي اوروبا، إلى جانب التكوين الجيولوجي لمضيق دوفر، وبعض المعلومات عنه، وتناولنا حركة الملاحة في مضيق دوفر.

المراجع

  1. nationalgeographic.org , strait , 09/08/2021
  2. marineinsight.com , The Strait Of Dover – The Busiest Shipping Route In The World , 09/08/2021
  3. gov.uk , Dover Strait crossings: channel navigation information service (CNIS) , 09/08/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *