المرجع الموثوق للقارئ العربي

نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم

كتابة : يحيى شامية

نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم فمن هو؟  من الأسئلة التي لطالما خطرت على بال المسلمين وأذهانهم، وذلك في بحثهم في قصص الأنبياء وحرصهم على تعلمها، ومن خلال تعلّمهم فضل الذكر واستحضار اسم الله في كلّ عملٍ أو قول يقوم به المسلم في حياته، والبسلمة من أعظم الذكر المعروف وقد أوصى بها رسول الله صلى الله عليه وسلم في أحاديثه، وسيبيّن موقع المرجع عبر هذا المقال من هو النبي الذي يعدّ أول من يقوم بكتـابة بسـم الله الرحـمن الرحيـم.

نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم

إنّ النبي الذي يعدّ اول من كتب بسـم الله الرحـمن الرحيـم هو نبي الله سليمان بن داود عليهما السلام، والذي دلّ على ذلك ما روي عن عبد الله بن عباس رضي الله في كتـاب الأوائـل أنّ أول من كتبـها هو نبي الله سليمان، وكذلك روي عن النـبي صلى الله عليه وسلم: “كان النبيُّ صلَّى اللهُ عليهِ وسلَّمَ يكتبُ : باسمك اللهمَّ ، فلما نزلت إِنَّهُ مِنْ سُلَيْمَانَ وَإِنَّهُ بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ كتـب : بِسْمِ اللهِ الرَّحْمَنِ الرَّحِيمِ”. [1] فكلّ الروايات تشير لنبي الله سليمان، وهو نبيٌّ ابن نبي ينتهي نسبه ليهوذا بن يعقوب بن إسحق بن إبراهيم، ن أنبياء بني إسرائيل، والذي أعطاه الله ملكًا ما أعطي لأحدٍ من بعده أبدًا.[2]

شاهد أيضًا: من هو أول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم

تعدد النعم على نبي الله سليمان

إنّ سليمان بن داوود نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم، وقد ذُكر اسمه في القرآن الكريم في ستّ عشرة آية، وفي سبع سورٍ متفرّقة، والتي ذُكر فيها النّعم التي أنعمها الله عليه وعلى أبيه، فقد أورثهما النبوة والملك، وأكرمهما الله عزّ وجلّ بالكثير من النعم والخصائص والمزايا، التي كانت عنوانًا للعظمة والمجد وهي مظهر من مظاهر ملكه وجاهه، فكان مع نبوّته قادرًا على تسخير الشياطين والإنس والجن، وكان عالمًا فقيهًا قاضيًا عادلًا، علّمه الله منطق الطير ولغات الخلق أجمع، فكان يخاطب الهدهد والنمل وغيرها، فملك مشارق الأرض ومغاربها، وسُخرت له الرياح فتنقله إلى أطراف الدنيا كيف يشاء بأمر الله، وكان الجنّ والمردة يغوصون له في البحار ويستخرجون له الكنوز والجواهر ويبنون ما يعجز عنه البشر.[3]

شاهد أيضًا: من هو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم

قوة نبي الله سليمان بالحق

من خلال بيان اللغز نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم، فإنّ سليمان عليه السلام كان يتّصف بصفاتٍ مميّزة، فهو الملك والنبي والقائد الذي اتّصف بالقوة والصرامة الكبيرة، فقد جمع بين العبادة والتبتل والقوة في الحق، وكان يمتلك من مؤهلات القيادة الكثير، فيتفقد جيشه الضخم الذي يتكون من الجن والحيوانات بالإضافة للبشر، وينظّمهم أشدّ التنظيم، وكانت ليده من الحكمة البالغة، فأشغل المردة من الجنّ بكلّ الأعمال الشاقة لمنعهم من أذية الناس، وكان على رقابةٍ دائمةٍ عليهم بنفسه، وكانوا من هيبته يخشونه ويخافونه، حتّى لما توفي كان يتّكئ على عصاه فما علم الجنّ بموته وظلّوا في نظامٍ يعملون خوفًا، فكانت مملكته متينة الأركان مشتملةً على كلّ ما تحتاجه للتمكين في الأرض من أسباب القوة والمنعة والاستقرار.[4]

شاهد أيضًا: من اول من قال بسم الله الرحمن الرحيم

معنى البسملة

إنّ كلمة بسم الله الرحمن الرحيم تحمل معاني التيمّن والاستفتاح والتبرّك باسم الله سبحانه وتعالى، وتعني أبتدئ عملي وقولي بأسماء الله الحسنى، فاسم الله سبحانه وتعالى هو الاسم الذي تفرّد فيه دون أحدٍ من خلقه، ولا يوجد في الوجود اشتقاقٌ له، وتبعه في اللفظ اسمي الرحمن الرحيم، ويدلّان على رحمة الله التي وسعت كلّ شيء، وتعدّ البسلمة الوسيلة التي يطلب من خلالها العبد المسلم العون والتوفيق من الله سبحانه وتعالى في كلّ أمور حياته، وهي مسنونة قبل كلّ عمل.[5]

فضل البسملة والأوقات المشروعة لها

قبل ختام مقال نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم، فإنّ فضائل البسلمة من الأمور الواجب التنبيه لها فهي كثير وعديدة في الإسلام، ومن فضائلها وأوقاتها التي تشرع فيها ما يأتي:[6]

  • إنّ البسملة يُفتتح بها قراءة كتاب الله الكريم.
  • البسملة من آيات سورة الفاتحة عند بعض أهل العلم.
  • تستحبّ للمسلم عند دخول الخلاء فهي الستر والحجاب بين الشيطان والمسلم.
  • البسملة مستحبة عند الوضوء لتمام صحّته.
  • تستحبّ في بداية المجالس والحديث للبركة.
  • واجبةٌ عند ذبح البهائم.
  • تستحبّ عن أكل المسلم فهي من آداب النبوة.
  • يستحب للمسلم البسملة عند الجماع مع أهله لتجنّب الشيطان.
  • هي وسيلة لتذكير المسلم بالله سبحانه وتعالى وتجعله يذكره في كلّ أحواله وحركاته وسكناته.
  • فيها بركةً وتيمّنًا واستعانةً بالله.
  • تزيد المسلمين الخير والبركة والتوفيق والحفظ والاستقامة.

شاهد أيضًا: هل البسملة آية من الفاتحة

إلى هنا نكون قد وصلنا لنهاية مقال نبي وهو اول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم، والذي سلّط الضوء على نبي الله سليمان عليه السلام، وبيّن معنى البسلمة وفضلها وأوقات مشروعيتها.

المراجع

  1. المراسيل , أبو داود/ أبو مالك/ 140/ أورده في كتاب المراسيل
  2. islamweb.net , أول من كتب بسم الله الرحمن الرحيم , 23/01/2022
  3. darulfatwa.org.au , نبي الله سليمان عليه الصلاة والسلام , 23/01/2022
  4. alukah.net , الجواهر الحسان من قصة سليمان , 23/01/2022
  5. alukah.net , تفسير: ( بسم الله الرحمن الرحيم ) , 23/01/2022
  6. alukah.net , في ذكر البسملة وفضائلها العظيمة وفوائدها , 23/01/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.