المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما الفرق بين يا أيها الذين امنوا ويا مريم اقنتي لربك

كتابة : دين الحسنات

ما الفرق بين يا أيها الذين امنوا ويا مريم اقنتي لربك في القرآن الكريم، حيث تتعدد آيات النداء في كتاب الله العزيز، وعندما يتدبر العبد المسلم كتاب الله -عز وجل- يتساءل عن الفرق بين بعض الآيات الكريمة، ولهذا سيتم التعرف في موقع المرجع على القرآن الكريم، وما الفرق بين يا أيها الذين امنوا ويا مريم اقنتي لربك، ومن ثم نتعرف على أسلوب النداء في القرآن الكريم في هذا المقال.

القرآن الكريم

لقد أنزل الله سبحانه وتعالى الكتب السماوية للرسل والأنبياء، وهذا لتكون حجة على أقوامهم، وقد ختم سبحانه وتعالى هذه الكتب بالمعجزة الخالدة، وهو القرآن الكريم الذي نزل على خاتم الأنبياء والمرسلين، فهو كلام الله المعجز والمتعبد بتلاوته، قال تعالى: {لَّا يَأْتِيهِ الْبَاطِلُ مِن بَيْنِ يَدَيْهِ وَلَا مِنْ خَلْفِهِ ۖ تَنزِيلٌ مِّنْ حَكِيمٍ حَمِيدٍ }؛[1] والذي فيه ما فيه من أساليب البيان؛ التي يقف أمامها الإنسان عاجزًا عن بيانها، فكان هذا القرآن يحوي الإعجاز البياني والعلمي والبلاغي والتشريعي، وكان الأسلوب البياني يبين كيف أنه ليس من السهل أن يأتي أحد بمثله حيث قال تعالى: {قُل لَّئِنِ ٱجْتَمَعَتِ ٱلْإِنسُ وَٱلْجِنُّ عَلَىٰٓ أَن يَأْتُواْ بِمِثْلِ هَٰذَا ٱلْقُرْءَانِ لَا يَأْتُونَ بِمِثْلِهِۦ وَلَوْ كَانَ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍۢ ظَهِيرًا}.[2]

شاهد أيضًا: كم عدد السور المكية والمدنية

ما الفرق بين يا أيها الذين امنوا ويا مريم اقنتي لربك

إنَّ الله -عز وجل- أنعم على المسلمين بنعمة القرآن الكريم، الذي ينال به العبد الأجر الكبير عند تلاوته، وقد يتفكر في العديد من الآيات الكريمة التي تحتاج إلى تفسير لمعرفة مدلولاتها، ومن هذه الآيات ما يكون فيها أسلوب نداء يحمل التخصيص أو التعميم، فيتساءل العبد عن الفرق بينهم، ومنها الفرق بين يا أيها الذين امنوا ويا مريم اقنتي لربك؛ فالإجابة فيما يأتي:

  • يا أيها الذين امنوا: جاء الخطاب في الآية للناس جميعًا؛ أي بشكل عام، وأما يا مريم اقنتي لربك: فقد جاء الخطاب في الآية للسيدة مريم؛ أي بشكل خاص.

شاهد أيضًا: من اول من سمى القران بالمصحف

أسلوب النداء في القرآن الكريم

جاء النداء في القرآن الكريم بالعديد من الصيغ؛ وكان من أكثر آية {يا أيها الذين آمنوا}، فقد جاء في تسعة وثمانين آية، كما جاء في قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا اسْتَعِينُوا بِالصَّبْرِ وَالصَّلَاةِ}،[3] وجاء أسلوب النداء بعد ذلك إلى عامة الناس؛ وكان ذلك في عشرين موضع؛ فقال تعالى: {يَا أَيُّهَا النَّاسُ اعْبُدُوا رَبَّكُمُ }،[4] ثم جاء أسلوب النداء بعد ذلك للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- وكان في خمسة عشر موضع، قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الرَّسُولُ لَا يَحْزُنكَ الَّذِينَ يُسَارِعُونَ فِي الْكُفْرِ }[5] ومنها أيضًا: {يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ حَسْبُكَ اللَّهُ}[6] ثم كان النداء للإنسان؛ حيث قال تعالى: {يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ مَا غَرَّكَ بِرَبِّكَ الْكَرِيمِ}،[7] وفي قوله: {يَا أَيُّهَا الْإِنسَانُ إِنَّكَ كَادِحٌ إِلَىٰ رَبِّكَ كَدْحًا فَمُلَاقِيهِ}[8] وذكر النداء الكفار في موضع واحد في قوله تعالى: {يَا أَيُّهَا الَّذِينَ كَفَرُوا لَا تَعْتَذِرُوا الْيَوْمَ}،[9] وقد جاء أسلوب النداء أيضًا إلى نساء النبي، كقوله تعالى: {يَا نِسَاءَ النَّبِيِّ لَسْتُنَّ كَأَحَدٍ مِّنَ النِّسَاءِ}.[10]

ومن الجدير بالذكر أن أسلوب النداء جاء في القرآن الكريم في بداية عشر سور: خمس سور كانت بنداء للنبي محمد -صلى الله عليه وسلم- وهي في سورة الأحزاب، والطلاق، والتحريم، والمزمل، والمدثر،  وخمس سور بنداءِِ للأمة؛ وذلك في سورةالنساء، والمائدة، والحج، والحجرات، والممتحنة.

وعليه فإن النداء في القرآن الكريم إما أن يأتي موجهًا من الله سبحانه وتعالى إلى عموم العباد والمخلوقات، وإما أن يأتي موجهًا من المخلوقات أنفسها.[11]

وهكذا نكون قد وصلنا إلى ختام مقال ما الفرق بين يا أيها الذين امنوا ويا مريم اقنتي لربك؛ وبينا أن النداء جاء في الأول بالعموم والثانية بالتخصيص، وتعرفنا على القرآن الكريم وإعجازه ، ومن ثم تطرقنا للحديث عن أسلوب النداء في القرآن الكريم.

المراجع

  1. سورة فصلت , الآية 42
  2. سورة الإسراء , الآية 88
  3. سورة البقرة , الآية 153
  4. سورة البقرة , الآية 21
  5. سورة المائدة , الآية 41
  6. سورة الأنفال , الآية 64
  7. سورة الإنفطار , الآية 6
  8. سورة الإنشقاق , الآية 6
  9. سورة التحريم , الآية 7
  10. سورة الأحزاب , الآية 32
  11. islamweb.net , أسلوب النداء في القرآن , 22/09/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *