المرجع الموثوق للقارئ العربي

أحاديث عن عيد الأضحى

كتابة : أيوب بتاريخ : 17 يوليو 2021 , 20:15 آخر تحديث : يوليو 2021 , 19:52

أحاديث عن عيد الأضحى هو ما سيستعرضه المقال، فمع اقتراب حلول العيد الكبير الذي شرعه الخالق -سبحانه وتعالى- للأمّة الإسلاميّة قد يبحث الكثير من المسلمين عمّا ذكر في رياض السنّة النبويّة عن عيد الاضحى، لذا يساعدنا موقع المرجع على ذكر جملة من الأحاديث التي خصّت هذا العيد بالذكر.

عيد الأضحى

قبل كل شيء وقبل الخوض في ذكر أحاديث عن عيد الأضحى لا بدّ من التعريف بهذا العيد، وهو واحدٌ من العيدين الذين شرعهما الخالق -سبحانه وتعالى- للمسلمين، يوافق اليوم العاشر من شهر ذي الحجة، وكذلك يصادف هذا العيد ذكرى قصّة سيدنا إبراهيم -عليه الصلاة والسلام- مع ولده إسماعيل عليه السلام، وذلك لمّا رأى سيدنا إبراهيم في الرؤيا أنّه يذبح ولده اسماعيل، فقبل التضحية بولده تلبيةً لأمر المولى عزّ وجلّ، ولمّا همّ به افتداه الخالق -سبحانه وتعالى- بكبشٍ عظيم، وأصبحت إحدى أهمّ سنن هذا العيد الأضحية بناءً على ذلك، حيث يسعى المسلمون إلى ذبح الأضاحي من الأنعام في هذا اليوم المبارك وتوزيعها على الأقارب والأهل والفقراء والمساكين، ويمتدّ هذا العيد لأربعة أيام بالتمام والكمال.[1]

شاهد أيضًا: متى تبدأ تكبيرات عيد الاضحى 1442/2021

أحاديث عن عيد الأضحى

أمّا عن أحاديث عيد الأضحى من الأحاديث اللصحيحة والحسنة عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- نذكر ما يأتي:

  • عن عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها- قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “يا أبا بكرٍ ! إنَّ لكلِّ قومٍ عيدًا ، وهذا عيدُنا“.[2] وذلك إشارةً من النبيّ -صلّى الله عليه وسلّم- على اختصاص الأمّة الإسلاميّة بهذه الأعياد.
  • عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال: “قدِمَ النَّبيُّ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ المدينةَ ولَهُم يومانِ يلعبونَ فيهِما ، فقالَ : قد أبدلَكمُ اللَّهُ بِهما خيرًا منهُما : يومَ الأضحى ، ويومَ الفِطرِ“.[3]
  • عن عائشة أمّ المؤمنين -رضي الله عنها- قالت: “أنَّ أَبَا بَكْرٍ، دَخَلَ عَلَيْهَا وَعِنْدَهَا جَارِيَتَانِ في أَيَّامِ مِنًى، تُغَنِّيَانِ وَتَضْرِبَانِ، وَرَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ مُسَجًّى بثَوْبِهِ، فَانْتَهَرَهُما أَبُو بَكْرٍ، فَكَشَفَ رَسولُ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ عنْه، وَقالَ: دَعْهُما يا أَبَا بَكْرٍ فإنَّهَا أَيَّامُ عِيدٍ وَقالَتْ: رَأَيْتُ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ يَسْتُرُنِي برِدَائِهِ، وَأَنَا أَنْظُرُ إلى الحَبَشَةِ، وَهُمْ يَلْعَبُونَ وَأَنَا جَارِيَةٌ، فَاقْدِرُوا قَدْرَ الجَارِيَةِ العَرِبَةِ الحَدِيثَةِ السِّنِّ.“.[4]
  • عن عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- قال: “أنَّ رَسولَ اللَّهِ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ كانَ يُصَلِّي في الأضْحَى والفِطْرِ، ثُمَّ يَخْطُبُ بَعْدَ الصَّلَاةِ“.[5]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- قال: “أنَّ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ نَهَى عن صِيَامِ يَومَيْنِ يَومِ الأضْحَى، وَيَومِ الفِطْرِ“.[6]
  • عن أنس بن مالك -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “كان لكم يومانِ تلعبونَ فيهما ، وقدْ أبدَلَكم اللهُ بهما خيرًا منهما : يومَ الفطرِ ، ويومَ الأضحَى“.[7]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “الصومُ يومَ تَصومُونَ ، و الفِطرُ يومَ تُفطِرونَ ، و الأَضْحى يومَ تُضَحُّونَ“.[8]
  • عن عبد الله بن عمرو -رضي الله عنه- قال: “أنَّ رسولَ اللهِ صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ كَبَّرَ في العيدَينِ -الأَضْحى والفِطرِ- ثِنتَيْ عَشْرةَ تَكبيرةً في الأُولى سَبعًا، وفي الأخيرةِ خَمسًا، سِوى تَكبيرةِ الصَّلاةِ“.[9]

صيام أيام التشريق

إنّ أيّام التشريق هي الأيام الحادي عشر والثاني عشر والثالث عشر من شهر ذي الحجة والمتمّة لأيام عيد الأضحى المبارك، وبعد الخوض في ذكر أحاديث عن عيد الأضحى لا بدّ من بيان حكم صيام أيام التشريق وذكر الأدلّة من السنّة النبويّة على ذلك، والحكم هو التحريم في صيام هذه الأيّام، وذلك بإجماع أهل العلم من المذاهب الأربع، وقد استدلّوا على ذلك من الأحاديث التالية:[10]

  • عن عقبة بن عامر -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “يومُ الفِطْرِ ، ويومُ النحرِ ، وأيامُ التشريقِ ، عيدُنا أهلَ الإسلامِ ، وهىَ أيامُ أكْلٍ وشُرْبٍ“.[11]
  • كذلك روى عبد الله بن عمر -رضي الله عنهما- عن النبيّ صلّى الله عليه وسلّم: “لَمْ يُرَخَّصْ في أيَّامِ التَّشْرِيقِ أنْ يُصَمْنَ، إلَّا لِمَن لَمْ يَجِدِ الهَدْيَ“.[12]

شاهد أيضًا: متى تبدأ أيام التشريق ومتى تنتهي

أحاديث عن الأضحية

كذلك لا بدّ من ذكر أحاديث عن الأضحية والتي تعدّ سنّة مؤكدة في هذا العيد الكبير، ومن الأحاديث التي وردت في حكمها وفضلها:

  • عن عائشة أم المؤمنين -رضي الله عنها- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “ما عَمِلَ آدَمِيٌّ من عملٍ يومَ النَّحْرِ ، أَحَبَّ إلَى اللهِ من إهراقِ الدَّمِ إنها لَتَأْتِي يومَ القيامةِ بقُرُونِها ، وأشعارِها ، وأظلافِها ، وإنَّ الدَّمَ لَيَقَعُ من اللهِ بمَكانٍ ، قبلَ أن يقعَ على الأرضِ ، فَطِيبُوا بها نَفْسًا“.[13]
  • عن أبي هريرة -رضي الله عنه- أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “مَن وَجَدَ سَعةً فلم يُضَحِّ فلا يَقْرَبنَّ مُصَلَّانا“.[14]
  • عن البراء بن عازب -رضي الله عنه- قال: “خَرَجَ النبيُّ صَلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ يَومَ أضْحًى إلى البَقِيعِ، فَصَلَّى رَكْعَتَيْنِ، ثُمَّ أقْبَلَ عَلَيْنَا بوَجْهِهِ، وقالَ: إنَّ أوَّلَ نُسُكِنَا في يَومِنَا هذا، أنْ نَبْدَأَ بالصَّلَاةِ، ثُمَّ نَرْجِعَ، فَنَنْحَرَ، فمَن فَعَلَ ذلكَ فقَدْ وافَقَ سُنَّتَنَا، ومَن ذَبَحَ قَبْلَ ذلكَ، فإنَّما هو شيءٌ عَجَّلَهُ لأهْلِهِ ليسَ مِنَ النُّسُكِ في شيءٍ فَقَامَ رَجُلٌ، فَقالَ: يا رَسولَ اللَّهِ، إنِّي ذَبَحْتُ وعِندِي جَذَعَةٌ خَيْرٌ مِن مُسِنَّةٍ؟ قالَ: اذْبَحْهَا، ولَا تَفِي عن أحَدٍ بَعْدَكَ“.[15]

شاهد أيضًا: شروط المضحي من الرجال

آيات عن عيد الأضحى

كذلك الخوض في ذكر أحاديث عن عيد الأضحى يقتضي ذكر بعض الآيات القرآنية التي دلّت على هذا العيد، ومن هذه الآيات:

  • قال تعالى في سورة الصافات: {فَلَمَّا بَلَغَ مَعَهُ السَّعْيَ قَالَ يَا بُنَيَّ إِنِّي أَرَىٰ فِي الْمَنَامِ أَنِّي أَذْبَحُكَ فَانظُرْ مَاذَا تَرَىٰ ۚ قَالَ يَا أَبَتِ افْعَلْ مَا تُؤْمَرُ ۖ سَتَجِدُنِي إِن شَاءَ اللَّهُ مِنَ الصَّابِرِينَ * فَلَمَّا أَسْلَمَا وَتَلَّهُ لِلْجَبِينِ * وَنَادَيْنَاهُ أَن يَا إِبْرَاهِيمُ * قَدْ صَدَّقْتَ الرُّؤْيَا ۚ إِنَّا كَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ * إِنَّ هَٰذَا لَهُوَ الْبَلَاءُ الْمُبِينُ * وَفَدَيْنَاهُ بِذِبْحٍ عَظِيمٍ * وَتَرَكْنَا عَلَيْهِ فِي الْآخِرِينَ * سَلَامٌ عَلَىٰ إِبْرَاهِيمَ * كَذَٰلِكَ نَجْزِي الْمُحْسِنِينَ}.[16]
  • كما قال تعالى في سورة الحج: {لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۖ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ}.[17]
  • وفي سورة الحج قوله تعالى: {وَلِكُلِّ أُمَّةٍ جَعَلْنَا مَنسَكًا لِّيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۗ فَإِلَٰهُكُمْ إِلَٰهٌ وَاحِدٌ فَلَهُ أَسْلِمُوا ۗ وَبَشِّرِ الْمُخْبِتِينَ}.[18]
  • كذلك في سورة الحج قال تعالى: {وَالْبُدْنَ جَعَلْنَاهَا لَكُم مِّن شَعَائِرِ اللَّهِ لَكُمْ فِيهَا خَيْرٌ ۖ فَاذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ عَلَيْهَا صَوَافَّ ۖ فَإِذَا وَجَبَتْ جُنُوبُهَا فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْقَانِعَ وَالْمُعْتَرَّ ۚ كَذَٰلِكَ سَخَّرْنَاهَا لَكُمْ لَعَلَّكُمْ تَشْكُرُونَ}.[19]
  • كما قال تعالى في سورة يونس: {قُلْ بِفَضْلِ اللهِ وَبِرَحْمَتِهِ فَبِذَلِكَ فَلْيَفْرَحُوا هُوَ خَيْرٌ مِمَّا يَجْمَعُونَ}.[20]

وصايا الرسول في العيد

قد يبحث البعض عن وصايا الرسول في العيد او عن هدي الحبيب المصطفى -صلّى الله عليه وسلّم- في العيد، وهو ما سيتم ذكره فيما يأتي:[21]

  • الحرص على إظهار البهجة والبشاشة في القلب والوجه.
  • الحرص على التفريق ما بين اللهو واللعب والمحرمات في العيد.
  • الحرص على أداء الفرائض على وقتها.
  • الرفق بالنساء واستجلاب مودتهن.
  • الاغتسال يوم العيد والتجمل والتطيب.
  • التكبير ابتداءً من ليلة العيد.
  • الحرص على حضور صلاة العيد.
  • صلة الرحم والدعاء لهم بالخير والبركة.

أحاديث عن عيد الأضحى مقالٌ فيه تمّ ذكر بعض الأحاديث النبوية الشريفة التي أشارت إلى عيد النحر أو عيد الأضحى أو العيد الكبير، و كذلك ذكر بعض الأحاديث عن الأضحية وعن صيام أيام التشريق في عيد الأضحى المبارك.

المراجع

  1. marefa.org , عيد الأضحى , 17/07/2021
  2. صحيح الجامع , الألباني/عائشة أم المؤمنين/7812/صحيح
  3. بلوغ المرام , ابن حجر العسقلاني/أنس بن مالك/138/إسناده صحيح
  4. صحيح مسلم , مسلم/عائشة أم المؤمنين/892/صحيح
  5. صحيح البخاري , البخاري/عبد الله بن عمر/957/صحيح
  6. صحيح مسلم , مسلم/أبو هريرة/1138/صحيح
  7. صحيح الجامع , أنس بن مالك/الألباني/4460/صحيح
  8. الجامع الصغير , السيوطي/أبو هريرة/5151/صحيح
  9. تخريج سنن الدارقطني , شعيب الأرناؤوط/عبد الله بن عمرو/1728/حسن
  10. dorar.net , صومُ أيَّامِ التَّشريقِ , 17/07/2021
  11. صحيح الجامع , الألباني/عقبة بن عامر/8192/صحيح
  12. صحيح البخاري , البخاري/عبد الله بن عمر وعائشة/1997/صحيح
  13. ضعيف الجامع , الألباني/عائشة أم المؤمنين/5112/ضعيف
  14. تخريج المسند , شعيب الأرناؤوط/أبو هريرة/8273/إسناده ضعيف
  15. صحيح البخاري , البخاري/البراء بن عازب/976/صحيح
  16. سورة الصافات , الآية 102-110
  17. سورة الحج , الآية 28
  18. سورة الحج , الآية 34
  19. سورة الحج , الآية 36
  20. سورة يونس , الآية 58
  21. islamweb.net , العيد في هدي النبي صلى الله عليه وسلم , 17/07/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *