المرجع الموثوق للقارئ العربي

أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض

أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض هو ما سنعرضه في هذا المقال، فالرّسول -عليه الصّلاة والسّلام- ما كان يأمر المسلمين إلّا بكلّ ما هو خيرٌ ونفع لهم، سواءً في الدّنيا أو الآخرة، وقد وردت في الشّريعة الإسلاميّة العظيمة أحكامٌ كثيرةٌ في مجال العلاقات الاجتماعيّة الّتي من خلالها يعزّز الفرد من صلته بالآخرين، سواءً كانوا أقرباءه أم غرباء، ويهتمّ موقع المرجع في ذكر الأحاديث النّبويّة القدسيّة وغير القدسيّة التّي حثّت على زيارة المريض وعيادته وبيّنت فضلها.

زيارة المريض

قبل ذكر أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض، لا بدّ من التّحدّث عن زيارة المريض وعيادته وحكمها أوّلاً، فقد سنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- زيارة المريض وعيادته، وهي سنّةٌ مستحبّةٌ كما اتّفق عليها العلماء والفقهاء الأربعة الشّافعيّ والحنبليّ والحنفي والمالكيّ، وحكي الإجماع على ذلك، ومن الأدلّة على هذه المسألة ما رواه البخاريّ عن أبي هريرة رضي الله عنه، أنّ رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “حَقُّ المُسْلِمِ علَى المُسْلِمِ خَمْسٌ: رَدُّ السَّلَامِ، وعِيَادَةُ المَرِيضِ، واتِّبَاعُ الجَنَائِزِ، وإجَابَةُ الدَّعْوَةِ، وتَشْمِيتُ العَاطِسِ”.[1] وكذلك روى البخاريّ عن أبي موسى الأشعريّ، عن رسول الله أنّه قال: “فُكُّوا العانِيَ، يَعْنِي: الأسِيرَ، وأَطْعِمُوا الجائِعَ، وعُودُوا المَرِيضَ”.[2] وكان -عليه الصّلاة والسّلام- يعود المرضى من أصحابه، ويعود المرضى ممّن يعرفهم من غير المسلمين، فقد صحّ عنه أنّه قد عاد غلاماً يهوديّاً كان يخدمه عندما مرض، وكانت هذه الزّيارة من رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- سبباً في إسلامه، والله أعلم.[3]

شاهد أيضًا: دعاء للشفاء من كل داء مكتوب ومستجاب بإذن الله تعالى

أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض

إنّ السّنّة النّبويّة المباركة، قد ذخرت بالأحاديث الّتي تحدّثت عن زيارة المريض وفضلها، فالإسلام قد أمر المسلم بمعاملة أخيه المسلم معاملةً حسنةً طيّبة، لتكون بينهما مودّةٌ ورحمةٌ، كما جعل للمسلم على أخيه المسلم حقوقاً، ليقوم المجتمع الإسلاميّ بشكلٍ سليم، مجتمعٌ متماسكٌ ومترابط بروابط متينة، ويكون أساسه المعاملة الحسنة، وخوف الله تعالى وخشيته، والإخلاص له سبحانه في كلّ شيء، ومن الأحاديث النبوية عن فضل زيارة المريض، ما يأتي:[4]

  • قال رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم: “من عاد مريضًا، أو زار أَخًا له في اللهِ ناداه منادٍ : أن طِبْتَ وطاب مَمْشاكَ وتبوأتَ من الجنةِ مَنزِلًا”.[5]
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلّم: “ما مِنْ مسلِمٍ يعودُ مسلمًا غَدْوَةً ، إلَّا صلَّى عليه سبعونَ ألفَ ملَكٍ حتى يُمْسِيَ ، وإِنْ عادَهُ عشِيَّةً صلَّى علَيْهِ سبعونَ ألفَ ملَكِ حتى يُصْبِحَ ، وكانَ لَهُ خريفٌ في الجنةِ”.[6]
  • قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “مَن عادَ مريضًا ، لم يزَلْ يخوضُ الرَّحمةَ حتَّى يجلِسَ ؛ فإذا جلَسَ اغتَمسَ فيها”.[7]
  • قال رسول الله صلّى الله عليه وسلّم: “من عاد مريضًا لم يزلْ في خُرْفَةِ الجنةِ حتى يرجعَ”.[8]
  • وقد كان رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- يزور كلّ مريضٍ ويعوده، ويحثّ صحابته الكرام رضوان الله عليهم، على عيادة المريض لما فيها من أجور ٍعظيمةٍ، وفضائل كثيرة وخيراتٍ كبيرة، وينبغي للمسلم اتّباع وصيّة رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- بعيادة المريض، فهي حقٌّ على كلّ مسلم لأخيه، ومن لم يؤدّ هذا الحقّ، فسيُحاسب عليه يوم القيامة، والله أعلم.

شاهد أيضًا: دعاء للمريض في المستشفى بالشفاء العاجل مكتوب

حديث قدسي عن زيارة المريض

قد ذكنا فيما سبق أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض، أمّا الآن فسنتحدّث عن حديث قدسي عن زيارة المريض، حيث ورد في صحيح مسلم عن أبي هريرة رضي الله تعالى عنه، عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قال: “إنَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ يقولُ يَومَ القِيامَةِ: يا ابْنَ آدَمَ مَرِضْتُ فَلَمْ تَعُدْنِي، قالَ: يا رَبِّ كيفَ أعُودُكَ؟ وأَنْتَ رَبُّ العالَمِينَ، قالَ: أما عَلِمْتَ أنَّ عَبْدِي فُلانًا مَرِضَ فَلَمْ تَعُدْهُ، أما عَلِمْتَ أنَّكَ لو عُدْتَهُ لَوَجَدْتَنِي عِنْدَهُ؟”.[9] وهذا الحديث ينبّهنا على أنّ الله تعالى يحبّ من يعود المرضى، فمن يعود المرضى له أجرٌ عظيمٌ من عند الله تعالى يناله في الآخرة، ومن لم يعد المرضى بغير عذرٍ فسيحاسبه ويسأله عنه الله تعالى يوم القيامة، والحديث الشّريف يبيّن، أن الله تعالى يستحيل له المرض، فهو ذو القوّة المتين، الذي لا يموت ولا يفنى، ولا يمرض ولا يعجز ولا يضعف، فهو القاهر الجبّار القويّ، وأنّ إشارة المرض هي مرض أحد عباده الصّالحين وأوليائه المخلصين، وأضاف إلى نفسه هذا الكلام، تشريفاً للعبد الذّي مرض، فمن واجب المسلم عودة المريض، لكسب محبّة الله تعالى وكسب رضاه في الدّنيا والآخرة، واتّباعاً لوصيّة رسول الله صلّى الله عليه وسلّم، والله أعلم.[10]

شاهد أيضًا: دعاء للمريض بالشفاء العاجل وأفضل 50 دعاء للمريض مكتوب وقصير

آداب عامة لزيارة المريض

تحدّثنا فيما سبق عن أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض، حيث ذكرنا بعضاً من الأحاديث الصّحيحة والثّابتة في فضل عيادة المريض وزيارته، لكن ما هي الآداب العامة لزيارة المريض، فقد وردت الكثير من الأحاديث الشّريفة الّتي ذكرت بعضاً من آداب زيارة المريض، نذكر من الآداب ما يأتي:[11]

  • يستحبُّ عند زيارة المريض الدّعاء له بالخير للتّخفيف عنه كما كان يفعل رسول الله صلّى الله عليه وسلّم.
  • يستحبُّ عند زيارة المريض المكوث عنده لوقتٍ قصير، وعدم الإطالة في الزّيارة لئلّا يثقل ذلك على المريض، ويقلق راحته.
  • يستحبُّ عند زيارة المريض حثّه وترغيبه بالتّوبة والرّجوع إلى الله تعالى ليغفر ذنوبه، وليخفّف عنه ثقل المرض.
  • يستحبُّ عند زيارة المريض تشجيعه وحثّه وترغيبه أن يكتب وصيّته، فلا يدري الإنسان في أيّ وقتٍ يموت ويسلم روحه لله تعالى.
  • يستحبُّ عند زيارة المريض حثّه على أن يحسن الظّنّ بالله تعالى وأن يضع ثقته المطلقة فيه، فبيده الخير والشّرّ وإليه المصير.
  • يستحبُّ عند زيارة المريض عدم زيارته وعيادته كلّ يوم، حتّى لا يشقّ ذلك على المريض ويثقل عليه، والله أعلم.

شاهد أيضًا: عبارات للمريض بعد خروجه من المستشفى

فضائل زيارة المريض

إنّ لزيارة المريض وعيادته العديد من الفضائل والخيرات الّتي يجنيها الزّائر والعائد، والّتي نصّت عليه السّنّة النّبويّة الشّريفة، وسنذكر هذه الفضائل تباعاً:[12]

  • الجلوس في معيّة الله تعالى، فيكرم الله تعالى الزّائر ويشرّفه ويجزيه أحسن الجزاء.
  • صلاة الملائكة الكرام على العائد من الغدوّ حتّى الإصباح، ومن الصّباح حتّى الغدوّ.
  • نزول رحمة الله تعالى ومغفرته ورضوانه على عبده الذي زار مريضاً لوجهه الكريم.
  • السّعادة والنّعيم في الدّنيا والآخرة، وارتفاعٌ بدرجات الجنان له يوم القيامة.
  • الشّعور بالنّعم واخصّها نعمة الصّحة، وشكر الله تعالى عليها كثيراً، قبل فقدها والحرمان منها والله أعلم.

قدّمنا لكم في هذا المقال أحاديث نبوية عن فضل زيارة المريض ، حيث تحدّثنا عن حكم زيارة المريض وأنّها سنّةٌ مستحبة، مع ذكر العديد من الأحاديث النّبويّة الّتي دلّت على سنّيّتها وفضلها، بالإضافة إلى ذكر الحديث القدسيّ الّتي أمرنا فيه الله تعالى بزيارة المريض، وتحدّثنا أيضاً عن آداب زيارة المريض وعن الفضائل الّتي يجنيها المسلم من زيارة المريض وعيادته، وأخيراً نقول أنّه من واجب المسلم اتّباع خطى رسول الله وصحابته والامتثال لوصيّته فيما أوصى بفعله وفيما نهى عنه.

المراجع

  1. صحيح البخاري , البخاري/أبو هريرة/1240/صحيح
  2. صحيح البخاري , البخاري/أبو موسى الأشعري/3046/صحيح
  3. dorar.net , حُكمُ عيادةِ المريضِ , 20/08/2021
  4. islamqa.info , عيادة المريض وبعض آدابها , 20/08/2021
  5. صحيح الترمذي , الألباني/أبو هريرة/2008/حسن
  6. صحيح الجامع , الألباني/علي بن أبي طالب/5767/صحيح
  7. تخريج مشكاة المصابيح , الألباني/جابر بن عبدالله/1525/صحيح لغيره
  8. صحيح الجامع , الألباني/ثوبان مولى رسول الله صلى الله عليه وسلّم/6389/صحيح
  9. صحيح مسلم , مسلم/أبو هريرة/2569/صحيح
  10. dorar.net , إنَّ اللَّهَ عزَّ وجلَّ يقولُ يَومَ القِيامَةِ , 20/08/2021
  11. dorar.net , آدابُ زيارةِ المَريضِ , 20/08/2021
  12. saaid.net , عيادة المريض فضائل وآداب , 20/08/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *