المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل

كتابة : مؤيد شعبان بتاريخ : 5 يونيو 2021 , 05:00 آخر تحديث : يونيو 2021 , 21:28

ما صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل لقيام الساعة علامات وأشراط كثيرة تسبق حدوثها، وهناك الكثير من الأحاديث النبوية التي تخبرنا عن قيام الساعة وأماراتها، منها ما هو صحيح ثابت، ومنها ما هو موضوع أو ضعيف، لذلك يهتم موقع المرجع في بيان صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل، وشرح الحديث الموضوع وأقسامه، وتوضيح علامات الساعة الكبرى والصغرى.

ما صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل

إن حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل حديث موضوع لا يثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، ولا يجوز الأخذ به ولا يجوز الإعتداد به وهو جزء من حديث طويل ورد فيه العديد من أشراط الساعة حيث يروى عن عبد الله بن مسعود -رضي الله عنه- أن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- قال له: “يَا ابْنَ مَسْعُودٍ ، إِنَّ مِنْ أَعْلَامِ السَّاعَةِ وَأَشْرَاطِهَا أَنْ يَكْتَفِيَ الرِّجَالُ بِالرِّجَالِ ، وَالنِّسَاءُ بِالنِّسَاءِ.”

أخرج هذا الحديث الطبراني في “المعجم الكبير” وفي “المعجم الأوسط”  والشجري في “الأمالي” وهو حديث موضوع لأن من رواته سيف بن مسكين الذي يروي الموضوعات، وقد قال عنه ابن حبان في كتابه “المجروحين”: “يَأْتِي بالمقلوبات والأشياء الموضوعات، لَا يحل الِاحْتِجَاج بِهِ لمُخَالفَته الْأَثْبَات فِي الرِّوَايَات عَلَى قلتهَا”، وقال عنه الذهبي في “مختصر مستدرك الحاكم”: “واهٍ”، وقد ضعفه كل من البيهقي في “البداية والنهاية” لابن كثير، والعراقي في ” المغني عن حمل الأسفار في الأسفار، في تخريج ما في الإحياء من الأخبار”، والسخاوي في “الأجوبة المرضية”.[1]

شاهد أيضًا: صحة حديث من صلى علي الف صلاة لم يمت

ما هو الحديث الموضوع

بعد أن عرفنا أن حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل، هو حديث موضوع لا بد من التعرف على الحديث الموضوع، فالحديث الموضوع هو الحديث المختلق من قبل الناس والمنسوب كذبًا إلى النبي صلى الله عليه وسلم، ويقسم إلى قسمين: قسم وقع غلطًا لا عن قصد، وقسم تعمد أحد الرواة وضعه، وهؤلاء الرواة على أقسام  أيضًا: فمنهم من يضع الحديث لإفساد الدين، ومنهم من يضعه نصرة لمذهبه ورأيه، ومنهم من يضعه للتكسب، مثل حديث: “الهريسة تشد الظهر”، فإنَّ واضعه محمد بن الحجاج النخعي كان يبيع الهريسة، ومنهم من يضعه تقربًا للأمراء والسلاطين، ومنهم من يضعه زعمًا منه أنه يُرغب الناس في الدين،[2] ولا يجوز التحديث بالأحاديث الموضوعة إلاَّ لبيان أنها مكذوبة وقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “من كذب عليّ متعمداً فليتبوأ مقعده من النار”[3] وقال أيضًا “من حدث عني بحديث يرى أنه كذب فهو أحد الكاذبين”.[4]

علامات الساعة الكبرى

بعد أن بينا صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل، سنتحدث عن علامات الساعة، وهي الأمور التي لا تقوم الساعة حتى تحدث، وهي تسبق يوم القيامة وتدل على قدومها، و تنقسم إلى علامات كبرى وعلامات صغرى، ومن أبرز علامات الساعة الكبرى الثابتة عن النبي صلى الله عليه وسلم:

الدجال

وخروجه من أعظم الفتن، لما روي عن رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنه قال: “ما بين خلق آدم إلى قيام الساعة أمر أكبر من الدجال”،[5] وعن أبي أمامة رضي الله عنه، عن النبي -صلى الله عليه وسلم- قال: “يا أيها الناس، إنها لم تكن فتنة على وجه الأرض منذ ذرأ الله ذرية آدم أعظم فتنة من الدجال، وإن الله لم يبعث نبيًّا إلا حذر أمته من الدجال، وأنا آخر الأنبياء، وأنتم آخر الأمم، وهو خارج فيكم لا محالة”،[6] وقد بين لنا النبي صلى الله عليه وسلم صفات الدجال، وفتنته، ومكان خروجه، ومقدار لبثه في الأرض، ومقتله، ومن ذلك قوله صلى الله عليه وسلم: “ما من نبي إلا أنذر أمته الأعور الكذاب، إنه أعور، وإن ربكم ليس بأعور، مكتوب بين عينيه كافر”.[7][8]

شاهد أيضًا: تفسير حلم يوم القيامة في المنام لابن سيرين وابن شاهين والنابلسي

نزول عيسى عليه السلام

فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: “ليس بيني وبين عيسى نبي، وإنه نازل، فإذا رأيتموه فاعرفوه، رجل مربوع إلى الحمرة والبياض، ينزل بين ممصرتين، كأن رأسه يقطر وإن لم يصبه بلل”،[9] وأول ما يفعله عيسى عليه السلام أنه يقتل الدجال بباب لُدٍّ، ثم بعد ذلك يحكم بشريعة القرآن، فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “والذي نفسي بيده، ليوشكن أن ينزل فيكم ابن مريم حكمًا عدلًا، فيكسر الصليب، ويقتل الخنزير، ويضع الجزية، ويفيض المال حتى لا يقبله أحد، حتى تكون السجدة الواحدة خيرًا من الدنيا وما فيها”،[10]

وتستمر مدة عيسى في الأرض أربعين سنة، ثم يتوفى، كما ثبت في سنن أبي داود عن أبي هريرة، وفيه: “فيمكث في الأرض أربعين سنة ثم يتوفى، ويصلي عليه المسلمون”،[11] وفي زمنه وبعده يعم الرخاء، ويكثر الخير، ففي الحديث: “طوبى لعيش بعد المسيح، يؤذن للسماء في المطر، ويؤذن للأرض في النبات، حتى لو بذرت حبك على الصفا لنبت، وحتى يمر الرجل على الأسد فلا يضره، ويطأ على الحية فلا تضره، ولا تشاحن، ولا تحاسد، ولا تباغض”.[12][8]

خروج يأجوج ومأجوج

وفي زمن عيسى يخرج يأجوج ومأجوج، كما ثبت ذلك في حديث النواس بن سمعان عند مسلم: “ثم يأتي عيسى ابن مريم قوم قد عصمهم الله منه – أي: الدجال – فيمسح عن وجوههم، ويحدثهم بدرجاتهم في الجنة، فبينما هو كذلك إذ أوحى الله إلى عيسى: أني قد أخرجت عبادًا لي لا يدانِ لأحد بقتالهم، فحرِّز عبادي إلى الطور، ويبعث الله يأجوج ومأجوج، وهم من كل حدب ينسلون، فيمر أوائلهم على بحيرة طبرية فيشربون ما فيها، ويمر آخرهم فيقولون: لقد كان بهذه مرة ماء، ويحصر نبي الله عيسى وأصحابه، حتى يكون رأس الثور لأحدهم خيرًا من مائة دينار لأحدكم اليوم، فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه، فيرسل الله عليهم النغف في رقابهم، فيصبحون فرسى، أي: قتلى، كموت نفس واحدة، ثم يهبط نبي الله عيسى وأصحابه إلى الأرض، فلا يجدون في الأرض موضع شبر إلا ملأه زهمهم ونتنهم،

فيرغب نبي الله عيسى وأصحابه إلى الله، فيرسل طيرًا كأعناق البخت، فتحملهم فتطرحهم حيث شاء الله، ثم يرسل الله مطرًا لا يكن منه بيت مدر ولا وبر، فيغسل الأرض حتى يتركها كالزلفة، ثم يقال للأرض: أنبتي ثمرتك، وردي بركتك، فيومئذ يأكل العصابة من الرمانة ويستظلون بقحفها، ويبارك في الرسل، حتى إن اللقحة من الإبل لتكفي الفئام من الناس، واللقحة من البقر لتكفي القبيلة من الناس، واللقحة من الغنم لتكفي الفخذ من الناس، فبينما هم كذلك إذ بعث الله ريحًا طيبة فتأخذهم تحت آباطهم، فتقبض روح كل مؤمن وكل مسلم، ويبقى شرار الناس يتهارجون فيها تهارج الحُمُرِ، فعليهم تقوم الساعة”.[13][8]

الدخان

ثبت في الحديث عن أبي مالك الأشعري رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “إن ربكم أنذركم ثلاثًا: الدخان يأخذ المؤمن كالزكمة، ويأخذ الكافر فينتفخ حتى يخرج من كل مسمع منه، والثانية: الدابة، والثالثة: الدجال”،[14] وقال تعالى: {فَارْتَقِبْ يَوْمَ تَأْتِي السَّمَاءُ بِدُخَانٍ مُبِينٍ * يَغْشَى النَّاسَ هَذَا عَذَابٌ أَلِيمٌ}.[15][8]

طلوع الشمس من مغربها

ثبت في حديث عبدالله بن عمرو رضي الله عنهما: أنه سمع رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول: “إن أول الآيات خروج الشمس من مغربها، وخروج الدابة على الناس ضحى، وأيهما كانت قبل صاحبتها، فالأخرى على إثرها قريبًا”،[16] وعن أبي هريرة رضي الله عنه، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “لا تقوم الساعة حتى تطلع الشمس من مغربها، فإذا طلعت فرآها الناس آمنوا أجمعون، وذلك حين لا ينفع نفسًا إيمانها لم تكن آمنت من قبل، أو كسبت في إيمانها خيرًا”،[17] وفي حديث أبي ذر رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: “يا أبا ذر، هل تدري أين تذهب هذه؟”، قال: قلت: الله ورسوله أعلم، قال: “فإنها تذهب فتستأذن في السجود، فيؤذن لها، وكأنها قد قيل لها: ارجعي من حيث جئت، فتطلع من مغربها”،[18] فإذا طلعت الشمس من مغربها، أغلق باب التوبة؛ لما ثبت في الصحيح: “من تاب قبل أن تطلع الشمس من مغربها، تاب الله عليه”.[19][8]

خروج الدابة

قال تعالى: {وَإِذَا وَقَعَ الْقَوْلُ عَلَيْهِمْ أَخْرَجْنَا لَهُمْ دَابَّةً مِنَ الْأَرْضِ تُكَلِّمُهُمْ أَنَّ النَّاسَ كَانُوا بِآيَاتِنَا لَا يُوقِنُونَ}،[20] ووقت خروجها قريب جدًّا لطلوع الشمس من مغربها، ويكون في وقت الضحى، وأصح ما ورد في الحديث عن أحوالها، قول رسول الله صلى الله عليه وسلم: “تخرج الدابة، فتسم الناس على خراطيمهم، ثم يعمرن فيكم حتى يشتري الرجل البعير، فيقول: ممن اشتريته؟ فيقول: اشتريته من أحد المخطمين”.[21][8]

ثلاث خسفات

لقول رسول صلى الله عليه وسلم: “إن الساعة لا تكون حتى تكون عشر آيات: خسف بالمشرق، وخسف بالمغرب، وخسف في جزيرة العرب…”.[22][8]

 النار التي تحشر الناس

وهي آخر العلامات، كما ثبت في الحديث عن أبي هريرة رضي الله عنه قال: “يحشر الناس على ثلاث طرائق، راغبين راهبين، واثنان على بعير، وثلاثة على بعير، وأربعة على بعير، وعشرة على بعير، ويحشر بقيتهم النار، تقيل معهم حيث قالوا، وتبيت معهم حيث باتوا، وتصبح معهم حيث أصبحوا، وتمسي معهم حيث أمسوا”.[23][8]

علامات الساعة الصغرى

بعد الحديث عن صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل، وعلامات الساعة الكبرى، سنتطرق للحديث عن علامات الساعة الصغرى، وهي على ثلاثة أقسام، علامات وقعت ولن تتكرر، وعلامات وقعت وهي مستمرة أو وقعت مرة ويمكن أن تتكرر، وعلامات لم تقع بعد:

علامات وقعت ولن تتكرر

وهي علامات الساعة التي ظهرت وانقضت ولن تتكرر مرة أخرى:[24]

  • بعثة النبي صلى الله عليه وسلم.
  • انشقاق القمر.
  • موت النبي صلى الله عليه وسلم.
  • موت يأخذ في المسلمين كقصاص الغنم.
  • فتح بيت المقدس.
  • فتنة اقتتال المسلمين.
  • ظهور الخوارج.
  • خروج نار من أرض الحجاز.
  • فتح القسطنطينية الأول.
  • كثرة الأموال بين الناس والاستفاضة.
  • توقف الجزية والخراج.
  • شيوع وانتشار الأمن والرخاء في البلدان.
  • قتال الترك (التتار والمغول).

علامات وقعت وهي مستمرة أو وقعت مرة ويمكن أن تتكرر

وهي علامات الساعة التي ظهرت ولكنها ما زالت تتابع حتى الآن، أو ظهرت مرة ويمكن أن تظهر مرة أخرى:[25]

  • ظهور الفتن.
  • تَمنِّ الموت من كثرة الفتن آخر الزمان.
  • تقارب الزمان.
  • خروج أدعياء النبوة.
  • أن تلد الأمة ربتها.
  • تطاول الحفاة العراة رعاة الشاة في البنيان.
  • وقوع التناكر بين الناس.
  • التسليم على الخاصة.
  • فشو التجارة ومشاركة المرأة زوجها في التجارة.
  • تقارب الأسواق.
  • ضياع الأمانة ورفعها من القلوب.
  • تخوين الأمين واختلال الموازين.
  • إمارة السفهاء.
  • ظهور أعوان الحُكَّام الظلمة.
  • أن يتكلم السفيه في أمر العامة.
  • ارتفاع الأراذل والسفهاء.
  • هلاك الوعول وظهور التحوت.
  • الخضاب بالسواد.
  • كثرة النساء وقلة الرجال.
  • كثرة الروم وقلة العرب.
  • كثرة القراء وقلة الفقهاء والعلماء.
  • أخذ الأجرة على قراءة القران.
  • اتباع سنن الكافرين.
  • أن يأكل القوي الضعيف.
  • تداعي الأمم على الأمة الإسلامية.
  • الرؤية الصادقة للمؤمن
  • زخرفة البيوت وتزيينها.
  • ارتفاع مباني مكة
  • زخرفة المساجد والتباهي بها.
  • اتخاذ المساجد طرقا
  • كثرة الزلازل.
  • كثرة موت الفجأة
  • كثرة الشرك وانتشاره.
  • ترك الحكم بما أنزل الله.
  • كثرة القتل.
  • انتشار الزنا وكثرته
  • استحلال الخمر.
  • استحلال المعازف
  • انتشار الربا وأكل الحرام.
  • شهادة الزور وكتمان شهادة الحق
  • كثرة الكذب وإشاعته.
  • كثرة الشحِّ والبخل
  • ظهور قطيعة الأرحام.
  • ظهور الفحش والتفاحش
  • ظهور الكاسيات العاريات.
  • ظهور الرواحل الجديدة كالسيارات وغيرها
  • كثرة السِّمن في الناس وظهور قوم يشهدون ولا يستشهدون.
  • رفع العلم وقلته وظهور الجهل وكثرته.
  • التماس العلم عند الأصاغر.
  • ذهاب أهل الخير والدين.
  • كثرة القول وترك العمل.
  • ظهور القلم.
  • انتشار الكتب غير القرآن.

علامات لم تقع بعد

وهي علامات الساعة التي لم تظهر حتى الآن:[26]

  • انتفاخ الأهلة.
  • نزول المطر وعدم إنبات الأرض.
  • مطر من السماء لا يصمد أمامه بيوت الطين والحجر.
  • تنفي المدينة شرارها كما ينفي الكير خبث الحديد.
  • محاصرة المسلمين إلى المدينة.
  • فناء قبيلة قريش.
  • ظهور المسخ والخسف والقذف.
  • جيش يغزو البيت يخسف بأوله وآخره.
  • زوال الجبال من أماكنها.
  • تكليم السباع والجماد للإنسان.
  • انحسار الفرات عن جبل من ذهب.
  • إخراج الأرض كنوزها المخبوءه.
  • عودة جزيرة العرب جنات وأنهاراً.
  • ظهور فتنة الأحلاس، وفتنة السَّراء، وفتنة الدهيماء.
  • عودة الخلافة الراشدة.
  • في آخر الزمان يلحق الناس بالشام.
  • عمران بيت المقدس، وخراب المدينة.
  • في آخر الزمان لا يقسم ميراث، ولا يفرح الناس فيه بغنيمة.
  • السجدة تكون خير من الدنيا وما فيها.
  • خروج رجل يقال له: الجهجاه.
  • هدم الكعبة.
  • ترك الحج لبيت الله الحرام.
  • يرفع القرآن ويدرس الإسلام.
  • غربة الإسلام.
  • ظهور المهدي.
  • الملحمة الكبرى بين المسلمين والروم.
  • فتح القسطنطينية الأخير.
  • فتح رومية (روما).
  • غزو الهند.
  • قتال اليهود.
  • خروج رجل من قحطان يطيعه الناس.
  • بقاء طائفة من المؤمنين ظاهرين على الحق إلى قيام الساعة.
  • ريح طيبة تقبض أرواح المؤمنين.
  • عودة بعض قبائل العرب لعبادة الأصنام.

شاهد أيضًا: من هو المهدي المنتظر ومن أين يخرج

وبهذا نكون قد وصلنا إلى نهاية المقال، الذي تحدثنا فيه عن ما صحة حديث لا تقوم الساعة حتى يكتفي الرجل بالرجل كما ذكرنا شرح الحديث الموضوع، ووضحنا علامات الساعة الكبرى والصغرى.

المراجع

  1. islamqa.info , حول صحة حديث ابن مسعود في أشراط الساعة , 5/6/2021
  2. alukah.net , شرح الحديث الموضوع , 5/6/2021
  3. صحيح البخاري , البخاري، المغيرة بن شعبة، 1291، صحيح.
  4. صحيح الترمذي , الألباني، المغيرة بن شعبة، 2662، صحيح.
  5. صحيح مسلم , مسلم، هشام بن عامر، 2946، صحيح.
  6. صحيح الجامع , الألباني، أبو أمامة الباهلي، 7875، صحيح.
  7. صحيح مسلم , مسلم، أنس بن مالك، 2933، صحيح.
  8. alukah.net , علامات الساعة الكبرى (أشراط القيامة الكبرى) , 5/6/2021
  9. صحيح الجامع , الألباني، أبو هريرة، 5389، صحيح.
  10. صحيح البخاري , البخاري، أبو هريرة، 3448، صحيح.
  11. صحيح أبي داود , الألباني، أبو هريرة، 4324، صحيح.
  12. صحيح الجامع , الألباني، أبو هريرة، 3919، صحيح.
  13. صحيح مسلم , مسلم، النواس بن سمعان الأنصاري، 2937، صحيح.
  14. فتح الباري لابن حجر , ابن حجر العسقلاني، أبو مالك الأشعري، 8/436، إسناده ضعيف.
  15. سورة الدخان , الآيتين: 10-11
  16. صحيح مسلم , مسلم، عبدالله بن عمرو، 2941، صحيح.
  17. صحيح البخاري , البخاري، أبو هريرة، 4636، صحيح.
  18. صحيح البخاري , البخاري، أبو ذر الغفاري، 7424، صحيح.
  19. صحيح مسلم , مسلم، أبو هريرة، 2703، صحيح.
  20. سورة النمل , الآية: 82
  21. تخريج المسند , شعيب الأرناؤوط، أبو أمامة الباهلي، 22308، إسناده صحيح.
  22. صحيح مسلم , مسلم، حذيفة بن أسيد الغفاري، 2901، صحيح.
  23. صحيح البخاري , البخاري، سهل بن سعد الساعدي، 6522، صحيح.
  24. alukah.net , علامات الساعة الصغرى التي ظهرت وانقضت , 5/6/2021
  25. alukah.net , علامات الساعة الصغرى التي ظهرت ولا زالت تتتابع , 5/6/2021
  26. alukah.net , علامات الساعة الصغرى التي لم تظهر إجمالا , 5/6/2021

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *