المرجع الموثوق للقارئ العربي

حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان

حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان، من الأحاديث التي شاعت بين الناس، ويكثر تداولها مع دخول شهر رجب، واقتراب شهر شعبان ورمضان، وحلولهما على المسلمين، فالأحاديث النبوية منها ما هو صحيح، ومنها ما هو ضعيف، ومن خلال موقع المرجع سيتم تسليط الضوء على صحة هذا الحديث وحكم العمل بما جاء فيه، فالأحاديث الشريفة مصدرٌ هام للتشريع.

حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان

إن من الأحاديث الواردة عن النبي -صلى الله عليه وسلم- حديثٌ رواه الصحابي الجليل أنس بن مالك -رضي الله عنه- وقد جاء في روايات عدة، ومنها:

  • “كانَ رسولُ اللَّهِ إذا دخلَ رجَبٌ قالَ اللَّهمَّ بارِك لنا في رَجبٍ وشعبانَ وبلِّغنا رمضانَ”.[1]
  • “كان إذا دخل رجبٌ قال: اللهم بارِكْ لنا في رجبٍ وشعبانَ، وبلِّغنا رمضانَ وكان إذا كانت ليلةُ الجُمُعةِ قال: هذه ليلةٌ غَرَّاءُ، ويومٌ أَزْهَرُ”.[2]
  • “كان النبيُّ -صلَّى اللهُ عليه وسلَّمَ- إذا دخَل رجَبٌ، قال: اللَّهُمَّ بارِكْ لنا في رجَبٍ وشَعْبانَ، وبارِكْ لنا في رمضانَ، وكان يقولُ: ليلةُ الجُمُعةِ غَرَّاءُ، ويومُها أزهَرُ”.[3]

ما صحة حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان

إن حديث أنس بن مالك -رضي الله عنه- اللهم بارك  لنا في رجب وشعبان حديثٌ ضعيفٌ لا يصح عن النبي -صلى الله عليه وسلم- وقد ضعفه النووي في الأذكار، وضعفه ابن رجب في لطائف المعارف، وضعفه الألباني في ضعيف الجامع، وقال فيه النسائي أنه منكر، وكذلك قال فيه البخاري أنه منكر، فهو ضعيف في عموم حكمه وصحته والله أعلم.[4]

شاهد أيضًا: دعاء اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان مكتوب

تخريج حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان

تم رواية حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان عن عدة طرق، والتي من أبرزها كما ذكرها أهل العلم:[5]

  • روي عن ابن السني في عمل اليوم والليلية برقم 659 من طريق ابن منيع.
  • روي عند البيهقي في شعب الإيمان برقم 375/3 عن طريق أبي عبد الله الحافظ.
  • روي عند أبو نعيم في الحلية برقم 269/6 عن طريق حبيب بن الحسن وعلي بن هارون.
  • روي عند البزار في مختصر زوائد البزار برقم 285/1 عن طريق أحمد بن مالك القشيري.

شاهد أيضًا: هل شهر رجب من الاشهر الحرم

درجة حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان لابن باز

ذكر الشيخ ابن باز -رحمه الله- عندما سُئل عن حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان، واستدلال الناس به لتخصيص العمل في رجب، أن هذا الحديث ضعيف ولا يصح، ولا يجوز للمسلمين الاحتجاج به في تخصيص الدعاء بشهر رجب والله أعلم.[6]

هل يجوز الدعاء اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان

إن الدعاء ببلوغ رمضان والبركة في رجب وشعبان وغيرها من الأشهر مباح، ولا حرج فيه بعموم معناه كما ذكر أهل العلم، فقد ورد عن صحابة رسول الله -صلى الله عليه وسلم- أنّهم كانوا يدعون الله ستة أشهر حتى يبلغهم رمضان، وستًّا أشهر يسألونه القبول، فالحديث لا يصح، لكن الدعاء به مباح؛ لأنه من جملة الأدعية المشروعة بإطلاقها من دون تخصيص والله أعلم.[7]

بهذا نصل لنهاية مقال حديث اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان، والذي بيّن صحة الحديث ودرجته وتخريجه وحكم الدعاء بما ورد فيه.

أسئلة شائعة

  • هل هناك دعاء خاص لرجب؟

    لا يوجد دعاء مخصص لشهر رجب في الشريعة الإسلامية.

  • ماذا كان يقول الرسول في شهر رجب؟

    قال النبي صلى الله عليه وسلم: (( إن الزمان قد استدار كهيئته يوم خلق السماوات والأرض السنة اثنا عشر شهرا منها أربعة حرم ثلاث متواليات ذو القَعدة وذو الحجة والمحرم ورجب مضر الذي بين جمادى وشعبان)) رواه البخاري ومسلم .

المراجع

  1. العلم الهيب , العيني/ أنس بن مالك/ 422/إسناده ضعيف
  2. ضعيف الجامع , الألباني/ أنس بن مالك/ 4395/ ضعيف
  3. تخريج المسند لشعيب , شعيب الأرناؤوط/ أنس بن مالك/ 2346/إسناده ضعيف
  4. islamqa.info , ما صحة حديث (اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان)؟ , 22/01/2023
  5. saaid.net , تـخـريـج الـدعـاء : " اللهم بارك لنا في رجب وشعبان وبلغنا رمضان " , 22/01/2023
  6. binbaz.org.sa , درجة حديث: "اللهم بارك لنا في رجب وشعبان" , 22/01/2023
  7. islamweb.net , حكم دعاء: اللهم بارك لنا في شعبان وبلغنا رمضان , 22/01/2023

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *