المرجع الموثوق للقارئ العربي

هل ثبت ان النبي صام العشر من ذي الحجة

هل ثبت ان النبي صام العشر من ذي الحجة ؟، إنّ صيام العشر ذو الحجة التي أخذت من سُنة النبيّ -صلى الله عليه وسلم- وسيرته النبوية، منهجًا تربويًّا، في حين أنّ الصيام يختصّ بالعديد من الخصائص وله الكثير من الفضائل التي تختلف عن سائر العبادات، حيث صُنّفت هذه الأيّام من أفضل الأوقات في كل سنة، يجتهد المُسلمون فيه بالطاعة والعبادة، لذلك فإنّ موقع المرجع يُصرّح الإجابة عمّا طُرِح أعلاه مع طرح موضوعات أخرى تتعلّق بعنوان مقالنا.

صيام العشر ذي الحجة

إنّ الصيام له من الفضائل يتميّز به عن سائر العبادات؛ وذلك لأنّ الله تعالى نسب الجزاء على الصيام إلى نفسه، لم يحصره في أجرٍ مُحدّد لعظيم أجره، فيذكر أنّ فرحة الصائم عند إفطاره كفرحته عند لقاء ربّه، لما يُلاقيه من عظيم أجر الصيام، ورائحة فم الصائم أطيب من رائحة المسك يوم القيامة، وهُناك في الجنّة بابًا للصائمين يُدعى بِباب الريان، وواحدة من فضائل أيّام الصيام العظيمة، هو صيام العشر من ذي الحجة “تسعة أيام الأولى من هذا الشهر” يُطلق عليها أيام العشر من باب التغليب، حيث أنّ حكم صيامها جائزة ومُستحبة، وذلك لأنّها من الأيّام الفاضلة.[1]

شاهد أيضًا: هل فضل العشر الأوائل من ذي الحجة في النهار فقط

هل ثبت ان النبي صام العشر من ذي الحجة

إنّ العشرة أيّام الأولى من ذي الحجة هي من الأيّام الفضيلة، والتي تتعدّى فضائلها بمكرمة يوم عرفة، حيث جاء -سبحانه وتعالى- في القرآن الكريم بقول: (وَأَذِّن فِي النَّاسِ بِالْحَجِّ يَأْتُوكَ رِجَالًا وَعَلَىٰ كُلِّ ضَامِرٍ يَأْتِينَ مِن كُلِّ فَجٍّ عَمِيقٍ* لِّيَشْهَدُوا مَنَافِعَ لَهُمْ وَيَذْكُرُوا اسْمَ اللَّهِ فِي أَيَّامٍ مَّعْلُومَاتٍ عَلَىٰ مَا رَزَقَهُم مِّن بَهِيمَةِ الْأَنْعَامِ ۖ فَكُلُوا مِنْهَا وَأَطْعِمُوا الْبَائِسَ الْفَقِيرَ)[2]، وما جاء به العلماء في إثبات صوم النبيّ -صلى الله عليه وسلّم- للعشرة أيام من ذي الحجة، ما يأتي:

  • أنّه لم يثبت ذلك، حيث قال -صلى الله عليه وسلم-: «ما من أيام العمل الصالح فيهن أحب إلى الله من هذه الأيام العشر»، فمنهم مَن قام بنفي صيامه، ومنهم مَن أجزم صيامه، لكن لم يأت حديثًا يثبت ذلك غير تأكيده بفضل هذه الأيّام المُباركة -عليه الصلاة والسلام-.

شاهد أيضًا: فضل عشر ذي الحجة للشيخ ابن عثيمين

هل صام الصحابة عشر ذي الحجة

إنّ أيّام العشر من شهر ذي الحجة هي من أفضل أوقات العام، موسم للطاعات؛ يجتهد فيه المسلم بالطاعة ليصل إلى رحمة الله وغفرانه، فيها اجتماعًا للعبادات من الصدقة والصيام والحجّ والصلاة وغيرها، وما جاء به الشيوخ من ثبوتية صيام الصحابة لأيام العشر من ذي الحجة، أصحاب رسول الله -صلى الله عليه وسلّم-، ما يأتي:

  • لم يثبت ذلك، من العلماء مَن نفى صيامهم، ومنهم مَن أكّد صيام الصحابة -رضوان الله عنهم-، وكما نعلم أنّ الصحابة يسيرون على نهج النبيّ وأفعاله، وما ينطبق على النبيّ ينطبق عليهم، والله ورسوله أعلم.

شاهد أيضًا: هل الذنب مضاعف في العشر من ذي الحجه

فضل صيام العشر ذي الحجة

إنّ صيام العشر من ذي الحجّة هي من الأمور المُستحبّة، فهي تُعدّ أفضل من الجهاد، كما بيّنها النبي -عليه الصلاة والسلام- في قوله: (ما العَمَلُ في أيَّامٍ أفْضَلَ منها في هذِه؟ قالوا: ولَا الجِهَادُ؟ قَالَ: ولَا الجِهَادُ، إلَّا رَجُلٌ خَرَجَ يُخَاطِرُ بنَفْسِهِ ومَالِهِ، فَلَمْ يَرْجِعْ بشيءٍ)[3]، يجتمع فيه الصيام مع أفضل أيّام العام، حينها يكون الأجر مضاعفاً، ويُذكر أنّ اليوم التاسع منها وهو يوم عرفة، يُكفّر سنتَين من الذُّنوب؛ سنة قبله، وسنة بَعده، لقول النبي -عليه الصلاة والسلام-: (صِيامُ يومِ عَرَفَةَ، إِنِّي أحْتَسِبُ على اللهِ أنْ يُكَفِّرَ السنَةَ التي قَبلَهُ، والسنة التي بَعدَهُ)[4]، وهذا اليوم يكون لغير الحاجّ.

شاهد أيضًا: متى يبدأ التكبير في عشر ذي الحجة ومتى ينتهي

وبهذا القدر من المعلومات نكون قد وصلنا إلى نهاية فقرات هذا المقال، والذي كان يحمل عنوان هل ثبت ان النبي صام العشر من ذي الحجة ؟، حيث تطرّقنا من خلاله بالإجابة عمّا طُرح من سؤال، إضافةً إلى الحديث حول كيفيّة صيام العشر من ذي الحجة.

المراجع

  1. islamicfinder.org , Virtues and Importance of the first 10 days of Dhul Hijjah , 30/06/2022
  2. سورة الحج , آية 28
  3. صحيح البخاري , رواه البخاري/عبد الله بن عباس
  4. صحيح الجامع , رواه الألباني/أبي قتادة

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.