المرجع الموثوق للقارئ العربي

ما هي اخر سورة نزلت في مكة

ما هي اخر سورة نزلت في مكة هو السّؤال الرّئيس في المقال، فقد نزل القرآن الكريم على رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- متفرّقاً، حيث كانت الآيات تتنزّل في موقفٍ ولسببٍ معيّن، فتعلّم المسلمين الأحكام الصّحيحة، وتعطيهم الدّروس العظيمة، ويهتمّ موقع المرجع بمعرفة آخر السّور الذتي نزلت على رسول الله في مكّة المكرّمة، وما هي آخر سورة ٍنزلت في المدينة،كذلك الإطّلاع على خصائص السّور المدنيّة والمكيّة ومميّزاتهما.

سور القرآن الكريم

قبل كل شيء وقبل بيان ما هي اخر سورة نزلت في مكة لا بدّ من الحديث عن سور القرآن الكريم. فقد أوحى الله تعالى لنبيّه محمّد -صلّى الله عليه وسلّم- بالقرآن الكريم، فنزل عليه متفرّقاً، حيث يتنزّل عليه بالآيات الكريمة بين الحين والآخر، فالقرآن الكريم هو أعظم معجزةٍ أيّد الله تعالى بها النّبيّ، ويعدّ هو المصدر التّشريعيّ الأوّل في الشّريعة الإسلاميّة، واستمرّ نزول سور القرآن الكريم مدّة ثلاثٍ وعشرين عاماً، ولقد حوى القرآن الكريم على مائةٍ وأربع عشرة سورةً كريمة، منها ماي كون مدنيّاً، ومنها ما يكون مدنيّاً.

كما قسّم أهل العلم كل سورةٍ إلى أجزاء،  وكلّ جزءٍ منها يسمّى آية، وكلّ سورةٍ من سور القرآن الكريم، تختلف عن الأخرى بمقاصدها، ومعانيها والدّروس المستفادة منها، وكذلك بطولها وعدد آياتها، حيث صنّف العلماء السّور بحسب طولها وعدد آياتها إلى ما يأتي:[1]

  • السّبع الطّوال: وهي أوّل سبع سورٍ من القرآن الكريم، تبدأ من سورة البقرة إلى سورة التّوبة.
  • المئون: هي السّور الّتي قارب عدد آياتها المائة، أو زاد عن ذلك بقليل.
  • المثاني: هي السّور الّتي قلّ عدد آياتها وتصنّف بعد المئون.
  • كذلك قد تمّ ترتيب سور القرآن الكريم في المصحف الشّريف، فيُفتتح المصحف بسورة الفاتحة، ويُختتم بسورة النّاس، والله أعلم.

شاهد أيضًا: كم عدد سور القران الكريم وعدد السور المدنية والمكية

ما هي اخر سورة نزلت في مكة

إنّ اخر سورة نزلت في مكة المكرمة قد اختلف العلماء في تحديدها وتحديد آخر سورةٍ نزلت على رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- في مكّة المكرّمة لكنّ أصحّ القول هي سورة المطفّفين. حيث رُوي عن عبدالله بن عبّاس رضي الله عنه بأنّ آخر سورةٍ قد نزلت في مكّة المكرّمة هي سورة العنكبوت، كذلك قال الضّحّاك بأنّ السّورة الأخيرة هي سورة المؤمنون.

كما قال مجاهد وقوله هو الغالب في الصّحّة، أنّها سورة المطفّفين، وترتيبها في المصحف الشّريف هو الثّاني والثّمانين، وقد احتوت هذه السّورة على ستّةٍ وثلاثين آيةً كريمة، وجاء موقعها في الجزء الأخير من القرآن، وتحديداً في الحزب التّاسع والخمسين، ويعود سبب تسمية سورة المطفّفين بهذا الاسم، نسبةً لقول الله تعالى في بداية هذه السّورة، قال تعالى: {وَيْلٌ لِّلْمُطَفِّفِينَ}. ومعنى المطفّفين هي وصفٌ للنّاس الّذي يغشّون عند الكيل والبيع، والّذين يخسرون ولا يقسطون في الميزان والحساب، كما  تضمّنت سورة المطفّفين على العديد من الدّروس والعبر العظيمة، نذكر منها:

  • قد ذكر الله تعالى فيها الجزاء والعذاب لمن لم يعتبر ولم يتب عن الغشّ والبخس في الميزان.
  • ذكر ثواب الصّالحين الّذين أطلعوا الله تعالى ورسوله،  وعدلوا في معاملاتهم مع النّاس.
  • العقبى الحسنة تكون لمن آمن وعمل بالصّالحات دون من أشرك وكفر وجحد.

السور المكية والمدنية

بعد أن تمّت الإجابة عن سؤال ما هي اخر سورة نزلت في مكة، يأتي دور الحديث عن السّور المكية والمدنية، فقد صنّف العلماء سور القرآن الكريم إلى سورٍ مكيّة وسورٍ مدنيّة، ولكلّ صنفٍ مميّزاته وخصائصه وضوابطه، وتعريف كلٍّ من الصّنفين:[2]

  • السّور المكيّة: وهي السّور الّتي نزلت في مكّة المكرّمة وما حولها من قرىً وضواحي، قبل الهجرة إلى المدينة، وقد بلغ عدد السّور المكيّة خمسةٍ وثمانين سورة.
  • السور المدنيّة: وهي السّور الّتي نزلت في المدينة المنوّرة وما حولها من ضواحي وقرى، وذلك بعد الهجرة المباركة، حيث بلغ عدد السّور في هذا الصّنف ستّاً وعشرين سورة.
  • حيث يبقى من سور القرآن الكريم اثنتي عشرة سورة، لم يستطع العلماء تحديد إن كانت مدنيّةً أم مكّيّة، وقد اختلفوا في ذلك، واختصّ كلّ صنفٍ بمواضيع ومقاصد تختلف عن الآخر والله أعلم.

خصائص ومميزات السور المكية

للسّور المكيّة الّتي نزلت على رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- قبل الهجرة، خصائص ومميّزات تختلف السّور والآيات المدنية، وذلك من حيث الأسلوب والموضوع، ومن هذه الخصائص نذكر ما يأتي:[3]

  • الدّعوة إلى الإيمان بالله تعالى، وترك الشّرك والكفر وعبادة الأوثان والأصنام.
  • التّركيز على بناء أسس العقيدة الإسلاميّة الصّحيحة في نفوس المسلمين.
  • تكون آيات السّور المكيّة قصيرةً ووجيزة.
  • الحديث عن البعث والحساب والعقاب في الآخرة.
  • ورود قصص الأمم السّابقة وقصص الأنبياء والرّسل عليهم السّلام.
  • الخطاب كان موجّهاً لكافّة النّاس في السّور المكيّة وليس فقط للمسلمين.
  • احتوائها على لفظ كلّا بكثرة، وكذلك السّجدة.
  • افتتاح السّور بالأحرف الأبجديّة.
  • ذكر المجادلات والأعمال الجاهليّة الّتي كان يفعلها المشركون وأهل الجاهليّة كوأد البنات وغيرها.
  • قوّة الألفاظ والكلمات فيها.

خصائص ومميزات السور المدنية

قد سبق وتمّت الإجبة عن سؤال ما هي اخر سورة نزلت في مكة، كذلك تمّ الحديث عن السّور المكيّة والمدنيّة، وذكر خصائص المكية، أمّا هنا فلقد وجب ذكر خصائص السّور المدنية ومميزاتها، وما الفرق بينها وبين السور المكية، والخصائص هي:[4]

  • كشفها للمنافقين وأفعالهم ومكائدهم ومعاداتهم للرّسول -صلّى الله عليه وسلّم- ودعوته.
  • احتواء السور المدنية على قول يا أيّها الّذين آمنوا، حيث تخاطب المسلمين فقط دون غيرهم.
  • طول الآيات والسّور المدنية بينما السور المكية أقصر وتتميّز بالإيجاز.
  • تناولت المواضيع فيها ذكر الحدود الشّرعيّة، والفرائض والتّكاليف.
  • تناولت محاججة أهل الكتاب ودعوتهم إلى عدم الغلو في دينهم.

ما هي أول سورة نزلت في مكة

قد اختلف أهل العلم المسلمون في أوّل سورة ٍ نزلت في مكّة المكرّمة، وتعدّدت الأقوال في ذلك، فكان أبرزها القول الّذي أيّده شيخ الإسلام ابن تيميّة -رحمه الله- هو أنّ أوّل سورةٍ نزلت في مكّة هي بدايات سورة العلق، أمّا القول الثّاني وهو القول الّذي أخذ به جابر بن عبدالله -رضي الله عنه- فهو أنّ أوّل سورةٍ نزلت هي سورة المدّثّر، وأمّا القول الثّالث والّذي ورد فيه ضعف، فهو أنّ سورة الفاتحة هي أوّل ما نزل من القرآن الكريم في مكّة، والقول الّذي تغلب صحّته على ما يبقى هو القول الأوّل، وهو القول المشهور والله أعلم.[5]

ما هي آخر سورة نزلت في القرآن الكريم

قد تحدّثنا سابقاً عن آخر سورةٍ نزلت في مكّة، حيث كان ذلك إجابة عن سؤال ما هي اخر سورة نزلت في مكة، لكنّ السّؤال الّذي يُطرح في أذهنة المسلمين، ما هي آخر سورة نزلت في القرآن الكريم؟ إنّ الصّحابة الكرام قد اختلفوا فيما بينهم في تحديد آخر سورةٍ نزلت من القرآن على رسول الله، فمنهم من قال بأنّها سورة النّصر، ومنهم من قال بأنّها سورة التّوبة، ومنهم من قال أيضاً بأنّها سورة المائدة، حيث لم يثبت عن رسول الله -صلّى الله عليه وسلّم- أيّ حديثٍ صحيحٍ يذكر ما هي السّور الأخيرة، بل كل ّصحابيّ أجاب عن هذا السّؤال بحسب اجتهاده رضي الله عنهم أجمعين، والله أعلم.[6]

أسماء السور المكية

كذلك بعد بيان ما هي اخر سورة نزلت في مكة لا بدّ من ذكر أسماء السور المكية. فقد بلغ عدد السّور المكيّة اثنين وثمانين سورة، تناولت العديد من المواضيع والمقاصد، وكذلك الدّروس والعبر والمواعظ، كما تناولت أسس العقيدة الشّرعيّة الصّحيحة، وإنّ أسماء هذه السّور هي:[7]

  • سورة الفلق.
  • كذلك سورة القلم.
  • وسورة المزّمل.
  • سورة المدّثر.
  • و كذلك سورة اللّيل.
  • وسورة الفجر.
  • سورة الضّحى.
  • كذلك سورة الشّرح.
  • وسورة العصر.
  • وسورة العاديات.
  • و كذلك سورة الكوثر.
  • وسورة التّكاثر.
  • كذلك سورة الماعون.
  • و كذلك سورة الكافرون.
  • سورة الفيل.
  • و سورة النّاس.
  • و كذلك سورة الإخلاص.
  • سورة النّجم.
  • و سورة عبس.
  • و كذلك سورة القدر.
  • وسورة الشمس.
  • كذلك سورة البروج.
  • سورة التّين.
  • وسورة قريش.
  • و كذلك سورة القارعة.
  • سورة القيامة.
  • وسورة الهمزة.
  • و كذلك سورة المرسلات.
  • سورة ق.
  • و سورة البلد.
  • كذلك سورة الطّارق.
  • وسورة القمر.
  • كذلك سورة ص.
  • وسورة الأعراف.
  • كذلك سور الجنّ.
  • وأيضاً سورة يس.
  • سورة الفرقان.
  • وسورة فاطر.
  • كذلك سورة مريم.
  • سورة طه.
  • وسورة الواقعة.
  • كذلك سورة الشّعراء.
  • و كذلك سورة النّمل.
  • وسورة القصص.
  • سورة الإسراء.
  • و كذلك سورة يونس.
  • سورة هود.
  • وسورة يوسف.
  • كذلك سورة الحِجر.
  • و كذلك سورة الأنعام.
  • سورة الصّافّات.
  • وسورة لقمان.
  • و كذلك سورة سبأ.
  • سورة الزمر.
  • وسورة غافر.
  • و كذلك سورة السجدة.
  • كذلك سورة الشّورى.
  • سورة الزخرف.
  • أيضًا سورة الدّخان.
  • و سورة الجاثية.
  • كذلك سورة الأحقاف.
  • وسورة الّذاريات.
  • و كذلك سورة الغاشية.
  • وسورة الكهف.
  • سورة النحل .
  • أيضًا سورة نوح.
  • وسورة إبراهيم.
  • و كذلك سورة الأنبياء.
  • سورة المؤمنون.
  • وسورة فصلت .
  • و كذلك سورة الطّور.
  • كذلك سورة الملك .
  • سورة الحاقّة.
  • وسورة المعارج.
  • كذلك سورة النّبأ.
  • و كذلك سورة النّازعات.
  • وأيضاً سورة الانفطار.
  • سورة الانشقاق.
  • وسورة الرّوم.
  • و كذلك سورة العنكبوت .
  • وآخرها سورة المطففين.

شاهد أيضًا: ترتيب سور القرآن الكريم بحسب المصحف

هل يوجد آية مكية نزلت في سورة مدنية؟

كذلك بعد بيان ما هي اخر سورة نزلت في مكة قد يتساءل البعض هل يوجد آية مكية نزلت في سورة مدنية؟ والإجابة تكمن في أنّه يوجد الكثير من الآيات المكيّة ضمن السور المدنيّة والعكس كذلك، ويعود السّبب وراء الأمر، أنّ تصنيف السّور المكيّة والمدنيّة يكون بحسب فاتحة السّورة وبدايتها، فإن كانت أوّل آيةٍ في السّورة نزلت في مكّة قبل الهجرة، فهي مكيّة، أمّا إن نزلت بعد الهجرة أو في المدينة، فهي مدنيّة، وقد اُستند في هذا القول على قول ابن عبّاس رضي الله عنه في هذا الأمر والله أعلم.[8]

ما هي آخر سورة نزلت في المدينة المنورة

قد تعدّدت الآاراء والأقوال عند العلماء في ذلك، حيث لم يتمّ إثبات صحّة أيّ قولٍ، في مسألة آخر سورة نزلت في المدينة المنوّرة، فمنهم من يقول بأنّها المائدة ومنهم يقول بأنّها النّصر، ولم يرد أيّ دليلٍ في المصادر التّشريعيّة يدل ّعلى آخر سورةٍ نزلت في المدينة والله أعلم.[9]

قدّمنا في هذا المقال إجاباتٍ كثيرة ومعلوماتٍ عديدة عن سور القرآن الكريم المدنية والمكية، وتمّت الإجابة على السّؤال الذي هو محور المقال ما هي اخر سورة نزلت في مكة ، حيث ذُكر الاختلاف في القول والجواب من قبل العلماء والفقهاء، كما ذُكر القول الأصحّ والأفضل في ذلك.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *