المرجع الموثوق للقارئ العربي

فوائد الماء الدافئ على الريق

فوائد الماء الدافئ على الريق، يعتبر شرب الماء الدافئ على معدةٍ خاويةٍ تقليدًا يابانيًا قديمًا، حيث كانوا يؤمنون بأنّ له فوائد جمّة للجسم بشكلٍ كاملٍ. ووفقًا لدراساتٍ عديدةٍ أُثبتَ أنّ ممارسة هذه العادة البسيطة يحقق نتائج إيجابية فيما يتعلق بالصحة، وفي مقالنا اليوم عبر موقع المرجع سوف نتعرف على ما هو الماء وتركيبته، كما سنتعرف على فوائد الماء الدافئ على الريق. 

ما هو الماء

الماء هو مادة غير عضوية وشفافة، لا طعم له، عديم الرائحة، وعديم اللون تقريبًا. وهو المكون الرئيسي لكوكب الأرض. إنه مادة حيويّة ضروريّة لجميع أشكال الحياة المعروفة، على الرّغم من أنّه لا يوفر سعرات حرارية أو مغذيات عضوية. وتشير صيغته الكيميائية H2O إلى أن كل جزيء من جزيئاته يحتوي على ذرة واحدة من الأكسجين وذرتين من الهيدروجين متصلة مع بعضها البعض.

اقرأ أيضًا: كم يحتاج الجسم من الماء

فوائد الماء الدافئ على الريق

قد تكون معتادًا على شرب فنجان من القهوة أو الشاي عند استيقاظك صباحًا. ولكن بعد قراءة فوائد الماء الساخن على الريق فمن المؤكد أنّك ستعيد النّظر بمشروبك الصباحي، ومن أبرز هذه الفوائد:

تخفيف احتقان الأنف

عند شرب الماء الساخن على الريق فإن البخار ينتج بخارًا. فيساعد حمل كوب من الماء الساخن وأخذ شهيق عميق من هذا البخار اللطيف في تخفيف انسداد الجيوب الأنفية وحتى تخفيف صداع الجيوب الأنفية. ونظرًا لوجود أغشية مخاطية في جميع أنحاء الجيوب الأنفية والحلق، فإن شرب الماء الساخن قد يساعد في تدفئة تلك المنطقة وتسكين التهاب الحلق الناجم عن تراكم المخاط. كما أنّ تناول مشروب ساخن صباحًا مثل الشاي يوفر راحة سريعة ودائمة من سيلان الأنف والسعال والتهاب الحلق والتعب.

المساعدة في الهضم

يساعد شرب الماء في الحفاظ على حركة الجهاز الهضمي. عندما يتحرك الماء عبر معدتك وأمعائك، يصبح الجسم أكثر قدرة على التخلص من الفضلات. فالماء الساخن يمكن أن يذوب ويشتت الطعام الموجود في المعدة والذي ربما كان جسمك يعاني من صعوبة في هضمه.

تخفيف الإمساك

الجفاف سبب شائع للإمساك. لذلك يعتبر شرب الماء وسيلة فعالة للتخفيف من الإمساك والوقاية منه. البقاء رطبًا يساعد على تليين البراز ويجعل مروره أسهل. كما أنّ شرب الماء الساخن يساعد في الحفاظ على انتظام حركات الأمعاء. وبالتالي يساعد في التخلص من النفايات القديمة الموجودة بها والتي يصعب خروجها من الجسم.

 تهدئة الجهاز العصبي المركزي

قد يؤدي عدم الحصول على كمية كافية من الماء ساخنًا أو باردًا، إلى آثار سلبية على أداء الجهاز العصبي، مما يؤثر في النهاية على الحالة المزاجية ووظيفة الدماغ. فقد أظهرت الأبحاث أنّ شرب الماء يعزز نشاط دماغ المشاركين أثناء الأنشطة الصعبة كما أنّه يقلّل من قلقهم الذاتي. بالإضافة أنّه يساعد على التقليل من الشعور بالآلام والأوجاع. فعلى سبيل المثال، يساعد الماء الساخن في تخفيف الشعور بالتهاب المفاصل كونه يهدئ النظام العصبي المركزي.

 الحفاظ على رطوبة الجسم

إنّ شرب الماء سواء أكان باردًا أو ساخنًا يساعد في ترطيب الجّسم، ولكن الماء الساخن سيكون أكثر فائدة. ومع الانتظام على شرب كوب من الماء الساخن في الصباح وآخر في المساء، يتبقى لك 6 أكواب لتشربها على مدار اليوم، سواء ماء بارد أو ساخن.

 يخفف الآلام

يعد الماء الدافئ علاجًا طبيعيًا فعّالًا لتسكين آلام تقلصات الدورة الشهرية. كما أنّه الدافئ يساعد على التخفيف من التشنجات لأنه يحسن الدورة الدموية الشعرية ويساعد على إرخاء عضلات الجسم.

يقلل من ارتعاش البرد

وجدت دراسة أجريت عام 2017 أنه في حين أن استجابة الجسم الطبيعية في الظروف الباردة هي الارتعاش، فإن شرب السوائل الدافئة يمكن أن يساعد في تقليل الارتعاش.

تحسين الدورة الدموية

لشرب الماء الساخن وظيفة مماثلة لأخذ حمام دافئ، حيث يساعد شرايين وأوردة الدورة الدموية في توسيع وحمل الدم بشكل أفضل إلى جميع أنحاء الجسم. حيث يؤثر تدفق الدم الصحي على الوقاية من عدة أمراض مثل ارتفاع ضغط الدم وأمراض القلب والأوعية الدموية.

يقلل من مستويات التوتر

يساعد شرب الماء الدافئ في تحسين وظائف الجهاز العصبي المركزي، فيسبب شعورًا بالهدوء والراحة والاسترخاء.

يساعد على إزالة السموم من الجسم

على الرغم من عدم وجود دليل قاطع على أن الماء الساخن له فائدة معينة من هذه الناحية، إلّا أنّ دراسة أجريت عام 2020 أكدت أنّ شرب المزيد من الماء يمكن أن يساعد في حماية الكلى مع تخفيف النفايات في الدم.

يخفف التهاب المفاصل

أكدّت مؤسسة التهاب المفاصل، أنّ شرب الماء مهم جدًا للمفاصل بشكلٍ عام. يمكن أن يساعد أيضًا في مكافحة الالتهاب والحفاظ على تزييت المفاصل ومنع النقرس.

يساعد الماء الدافئ في التخفيف من أعراض تعذر الارتخاء المريئي

تعذّر الارتخاء هو حالة يعاني خلالها المريء من صعوبة في نقل الطعام إلى المعدة، ويعاني منها الأشخاص المصابون بالشلل فيجدون صعوبة في البلع. ويشعرون كمّا لو أنّ الأطعمة عالقة في المريء بدلاً من الانتقال إلى المعدة. وهذا ما يسمى عسر البلع. ووجد الباحثون أن شرب الماء الدافئ قد يساعد الأشخاص الذين يعانون من تعذر الهضم بشكل كبيرٍ.

شاهد أيضًا: ما هي فوائد شرب الماء على الريق وما الاطعمة الغنية بالماء ؟

المساعدة في فقدان الوزن

يساهم شرب الماء الدافئ في تحفيز عمليات الأيض في الجسم والتي تساعد في حرق الدهون بصورة أفضل. كما أن الماء الساخن يساعد في تقليص الأمعاء والتخلص من الفضلات التي تسبب انتفاخ الجسم، وبالتالي تخليص الجسم من السوائل المحتبسة التي تؤدي إلى امتلائه.

الحفاظ على حيوية البشرة

من فوائد شرب الماء الساخن المساعدة في تقليل ظهور علامات الشيخوخة المبكرة مثل التجاعيد والعلامات والخطوط. بالإضافة إلى تقليل فرص الإصابة بجفاف الجلد والقضاء على البقع الداكنة، وكذلك المساعدة في إزالة انسداد الجلد. كما أن تخليص الجسم من السموم سيحول دون ظهور التجاعيد وتشيخ الجلد.

يساعد على نمو الشعر

يقوم الماء الساخن بتعزيز النهايات العصبية في جذور الشعر، مما يجعلها تنشط وتنمو بشكل أفضل. كما يعود الماء الساخن بفائدة على فروة الرأس من خلال الحفاظ على ترطيبها، وبالتالي محاربة جفافها وقشرة الرأس.

أفضل أوقات لشرب الماء الدافئ

للاستفادة من الماء الدافئ بشكلٍ أكبر، ينصح بتناوله في الأوقات التّاليّة:

  • على الريق بعد الاستيقاظ: بدلًا من شرب القهوة أو أي منبهات أخرى على الريق، وذلك للحصول على فوائده على مدار اليوم.
  • قبل النوم مباشرة: كما ينصح بالحصول على كوب ماء ساخن قبل النوم ليساعد في الشعور بالاسترخاء والراحة.
  • أثناء ممارسة الرياضة: حيث يساعد الماء في تعويض الجسم ما خسره من معادن وسوائل أثناء الرّياضة، كما أنّه يجدد  الفيتامينات والمعادن بالجسم ويرطيب الجسم.

مخاطر شرب الماء الساخن

على الرّغم من الفوائد الكثيرة للماء الفاتر، إلّا أنّه لا بد من التّنبيه إلى سوء استخدامه والمضار النّاجمة عنه، مثل:

  • قد يؤدي شرب الماء شديد السخونة إلى إتلاف الأنسجة في المريء.
  • يتسبب الماء السّاخن في حرق براعم التذوق أو حرق اللسان.
  • قد يسبب ضرر للكلى الذي ينتج بسبب ازدياد حمل العمل عليها والحاجة إلى التخلص من السموم.
  • تعرض طبقة مينا الأسنان للتآكل مما يسبب حساسية الأسنان.
  • عدم الشعور بالراحة بسبب الحاجة الزائدة إلى الدخول المتكرر إلى الحمام.

شاهد أيضًا: فوائد شرب الماء الساخن لجسم الإنسان

الأمراض التي يعالجها الماء الدافئ على الريق

ﻗﺎﻡ ﺍلاﺗﺤﺎﺩ ﺍﻟﻴﺎﺑﺎﻧﻲ ﻟﻸﻣﺮﺍﺽ ﺑﻨﺸﺮ تجربة العلاج ﺑﺎﻟماء، والتي ﺑﻠﻐﺖ ﻧﺘﺎﺋﺞ ﻧﺠﺎﺣها 100% في علاج بعض الأمراض، ونصح الاتحاد الياباني بتناول ‏أربعة ‏أكواب من الماء الدافئ بعد الاستيقاظ، ﺳﻌﺔ ﻛﻞّ ﻣﻨﻬﺎ 160 ﻣﻠﻢ، على أن يكون الماء ﻣﺎﺋﻼً ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺴﺨﻮﻧﺔ، أي ﺩﺍفئًا، وعدم تناول ﺃﻱّ ﻧﻮﻉ ﻣﻦ ﺍﻟﻄﻌﺎﻡ ﺃﻭ ﺍﻟﺴﻮﺍﺋﻞ ﻗﺒﻞ ﻣﻀﻲ 45 ﺩﻗﻴﻘﺔ، وعدم تناول ﺃﻱ ﻃﻌﺎﻡ ﺃﻭ ﺷﺮﺍﺏ أثناء ﺍﻟﺴﺎﻋﺘﻴﻦ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺘﻴﻦ ﻟﻜﻞّ ﻭﺟﺒﺔ.

ﻭأشار الاتحاد إلى أنَّ بعض الأشخاص ﺃﻭ ﺍﻟﻤﺮﺿﻰ أو المسنين قد يواجهون ﺻﻌﻮﺑﺔ ﻓﻲ ﺍﻟﺒﺪﺍﻳﺔ ﻓﻲ ﺷﺮﺏ 4 ‏أكواب من الماء ﻓﻲ ﻭﻗﺖ ﻭﺍﺣﺪ، ﻟﺬﺍ، ﻳﻤﻜﻨﻬﻢ ﺃﻥ ﻳﺘﻨﺎﻭﻟﻮﺍ ﺃﻗﻞّ ﻣﻦ ﺫﻟﻚ، ﻋﻠﻰ ﺃﻥ ﻳﻌﻤﻠﻮﺍ ﻋﻠﻰ ﺯﻳﺎﺩﺓ ﺍﻟﻜﻤﻴﺔ ﺗﺪﺭﻳﺠﻴﺎً، ﺇﻟﻰ ﺃﻥ ﻳﺘﻤﻜﻨﻮﺍ ﻣﻦ شرب ﺍﻟﻜﻤﻴة ﺍﻟﻤﻘﺘﺮﺣﺔ ﻓﻲ ﻏﻀﻮﻥ ﻓﺘﺮﺓ ﺯﻣﻨﻴﺔ ﻗﺼﻴﺮﺓ.

ﻭﻗﺪ ﺃﺛﺒﺘﺖ ﻧﺘﺎﺋﺞ ﺍﻟﻌﻼﺝ بالماء الشفاء ﻣﻦ ﺍﻷﻣﺮﺍﺽ ﺍﻟﺘﺎﻟﻴﺔ، وﻓﻲ ﺍﻟﻤﺪّﺓ ﺍﻟﻤﺒﻴَّﻨﺔ ﻣﻊ كل منها:

  • داء ﺍﻟﺴﻜﺮﻱ خلال 30 ﻳﻮﻣﺎً.
  • ارتفاع ﺿﻐﻂ ﺍﻟﺪﻡ خلال 30 ﻳﻮﻣﺎً.
  • ﻣﺸكلات ﺍﻟﻤﻌﺪﺓ خلال 10 ﺃﻳﺎﻡ.
  • ﺍﻟﺴﺮﻃﺎﻥ ﺑﺄﻧﻮﺍﻋﻪ خلال 9 أشهر.
  • ﺍﻟﺴﻞ ﻭاﻟﺘﻬﺎﺏ ﺍﻟﺴﺤﺎﻳﺎ خلال 6 ﺃﺷﻬﺮ.
  • ﺍﻹﻣﺴﺎﻙ ﻭﺍﻟﻤﻐﺺ خلال 10 ﺃﻳﺎﻡ.
  • ﻣﺸكلات الكلى وﺍﻟﻤﺴﺎﻟﻚ ﺍﻟﺒﻮﻟﻴﺔ خلال 10 ﺃﻳﺎﻡ.
  • ﻣﺸكلات ﺍﻷﻧﻒ ﻭﺍﻷﺫﻥ ﻭﺍﻟﺤﻨﺠﺮﺓ خلال 20 يوماً.
  • ﻓﻘﺮ ﺍﻟﺪﻡ ‏(ﺍﻷﻧﻴﻤﻴﺎ) خلال 30 ﻳﻮماً.
  • ﻣﺸكلات ﺍﻟﻘﻠﺐ ﺑﺄﻧﻮﺍﻋﻬﺎ خلال 30 ﻳﻮﻣﺎً.
  • ﺍﻟﺼﺪﺍﻉ خلال 3 ﺃﻳﺎﻡ.
  • ﺍﻟﺴﻤﻨﺔ خلال 4 أﺷﻬﺭ.
  • ﺍﻟﺼﺮﻉ ﻭﺍﻟﺸﻠﻞ خلال 9 أﺷﻬﺭ.
  • ﻣﺸكلات ﺍﻟﺠﻬﺎﺯ ﺍﻟﺘﻨﻔﺴﻲ خلال 4 أﺷﻬﺭ.

شاهد أيضًا: فوائد الكمون والليمون للصحة والوزن

وبهذا القدر من المعلومات نكون قد وصلنا وإياكم إلى نهاية فقرات هذا المقال المطروح، والذّي كان بعنوان فوائد شرب الماء الدافئ على الريق، وسعينا من خلاله بوضع الإجابة بين أيديكم، كما وتطرقنا إلى التعريف عن الماء وفوائده الصحيّة للجسم، وذكرنا أضرار شرب الماء الساخن على الريق. كما وأدرجنا فقرة توضح بعض الأمراض التي يعالجها الماء الدافئ على الريق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *