المرجع الموثوق للقارئ العربي

أعراض نقص الحنان عند الأطفال

كتابة : نورسين موسى

على الرغم من أن أغلب الناس يظنون أن كلاً من العطف والحنان هما شيء واحد تختلف مسمياته، إلا أن ذلك غير صحيح، فالعطف هو التصرف مع الإنسان برحمة بدافع الشفقة عليه. أما الحنان فهو التصرف مع الإنسان برحمة بدافع حبه والرغبة في التعبير عن هذا الحب له، ويجب الانتباه إلى أن الأطفال يستطيعون معرفة الفرق بين من يعاملهم جيدًا بدافع العطف، ومن يعاملهم جيدًا بدافع الحنان لذا يجب على الوالدين أن يعرفوا أن تعبيرهم عن حبهم لأولادهم بالحنان عليهم يجب أن يكون نابعًا من رغبتهم في فعل ذلك، كما يتوجب عليهم أيضًا أن يؤكدوا لأبنائهم على حبهم لهم بقول ذلك طوال الوقت.

شاهد أيضًا: كيفية تقوية شخصية الطفل الحساس

أعراض نقص الحنان عند الأطفال

توجد العديد من الأعراض التي يدل ظهورها على الطفل على أنه يعاني من نقص الحنان، وهذه الأعراض هي:

  • العصبية الشديدة: الأطفال الذين يعانون من إهمال والديهم لهم يشعرون بغضب شديد قد يعجزون عن فهم سببه لذلك يعبرون عن هذا الغضب بالعصبية وارتكاب أفعال عنيفة تجاه والديهم أو الأطفال الآخرين الذين يلعبون معهم، كما يمكن أيضًا أن يقوم الطفل بتوجيه العنف لنفسه إذا لم يستطع توجيهه للآخرين لتفريغ طاقة الغضب الموجودة بداخله.
  • كثرة البكاء بلا سبب: عادة ما يسبب شعور الأطفال بأن آباءهم وأمهاتهم لا يحبونهم وقوعهم فريسة للإحساس بالاكتئاب والحزن الدائم الذي يُترجم للبكاء بلا سبب بهدف لفت انتباه الوالدين للطفل، لذا يجب على الوالدين إذا لاحظا كثرة بكاء طفلهما أن يتقربا منه بدلًا من أن يقوما بنهره، فهو يفعل هذا حتى يجذب اهتمامها، ويجعلهما يحوطانه بحبهما ورعايتهما فقط ولا يقصد مضايقتهما.
  • العند على أبسط الأشياء: في الكثير من الأحيان يظهر غضب الأطفال من والديهم بسبب قلة اهتمامهم بهم على شكل عند شديد على أبسط الأشياء مثل تناول الطعام أو النوم، ويكون غرض الطفل بهذه الأفعال إظهار اعتراضه على سوء معاملة والديه له وعدم اهتمامهم به.

شاهد أيضًا: طفلي لا يحترمني ويصرخ علي ويضربني

كيف أعطي طفلي الحنان الكافي؟

توجد الكثير من الأمور التي يجب على الوالدين فعلها، حتى يستطيعا إشباع عواطف طفلهما وإعطائه الحنان الكافي لينشأ سوي نفسيًا، وهذه الأمور هي:

  • احتضان الطفل: يجب على الوالدين أن يقوما باحتضان طفلهما تعبيرًا عن حبهما له خمس مرات على الأقل موزعين على مدار اليوم مهما كانا مشغولين لحمايته من الشعور بأن والديه لا يحبانه.
  • السماع لأحاديثه بشغف: الأطفال يشعرون بإحباط شديد إذا رفض والديهم سماع قصصهم التي يعتقدون أنها مسلية، ويظنون أن هذا يعني أن والديهم لا يحبونهم ولا يهتمون لوجودهم، لذا يجب على الآباء والأمهات تخصيص وقت يومي لسماع حكايات الطفل ومناقشته فيما يريد أن يحكيه.
  • إشراكه في اتخاذ القرارات الأسرية: الأطفال الذين يشتركون في اتخاذ القرارات الأسرية يشعرون بأنهم مهمون ولهم شخصية مستقلة وموثوق فيهم من والديهم، لذا يجب على الآباء والأمهات الحرص على مناقشة الأطفال في القرارات الأسرية خاصة إذا كانت تتعلق بهم.
  • الحرص على عدم تعنيف الطفل بالقول أو الفعل: الأطفال قد ينسون المواقف الجيدة، لكن يستحيل أن ينسوا المواقف السيئة أو العنيفة خاصة إذا كانت صادرة من والديهم؛ لأنها تهدم شعور الطفل بالثقة في والديه، لذا يجب على الوالدين أن يحرصا على عدم تعنيف الطفل بشتمه أو ضربه والاعتماد على الحوار والنقاش والعقاب الغير عنيف لتقويمه مهما كان حجم الخطأ الذي ارتكبه.

كيف أعطي طفلي الحنان الكافي؟

حركات تُشعر الطفل بالحنان

توجد العديد من الحركات التي يجب أن يفعلها الآباء والأمهات مع أطفالهم؛ لأنها تشعرهم بحنان الأبوين عليهم، وهذه الحركات هي:

  • لمس الخد براحة اليد: يجب على الوالدين أن يضعوا كفوفهم على وجوه أبنائهم بينما هم يتحدثون معهم، أو يجلسون معهم قبل النوم، حتى يشعروهم بحبهم لهم ورغبتهم في التواصل معهم.
  • المسح على الظهر: يستحب أن يقوم الوالدان بالمسح على ظهور الأطفال، بينما هم يروون لهم قصص ما قبل النوم؛ لأن هذا سيشعرهم بحنان والديهم وحبهم لهم، وسيجعل نومهم أفضل وأحلامهم سعيدة.
  • تقبيل الرأس والكفين: يستحب أن يقوم الآباء والأمهات بتقبيل رؤوس وكفوف أطفالهم عندما يعودون من العمل إلى البيت كل يوم، حيث إن هذا سيقوي من الرابطة العاطفية بين الوالدين وأطفالهما، وسيجعلهم ينتظرون عودة والديهم للحصول على هذه القبلات.
  • وضع الذراع على كتف الطفل: يُستحب أن يضع كلًا من الأب والأم ذراعه على كتف الطفل عندما يسير معه في الشارع ليشعره بأنه يحبه، وسيقوم بحمايته من أي خطر قد يهدد سلامته.

شاهد أيضًا: كم حضن يحتاج الإنسان في اليوم وما هي فوائد الحضن للرجل والمرأة والطفل

5 علامات تدل على أن الأب والأم سيئين

توجد 5 علامات هامة يجب أن يكون كافة الآباء والأمهات على علم بها لأنها تدل على أن الأب والأم يقومان بإساءة معاملة طفلهما ولا يحسنان العناية به، وهذه العلامات هي:[1]

  • ضرب الطفل: لا يمكن أن ينشأ الطفل سوى نفسيًا إذا تعرض للضرب في طفولته، فالضرب يهدم شخصية الطفل ولا يبنيها وهو يورثه الجبن وسوء الخلق، لذا فالآباء والأمهات الذين يضربون أولادهم يسيئون لهم بشدة، ويتوجب عليهم التوقف عن فعل ذلك فورًا والاعتذار لأطفالهم ومحاولة تقويم ما أفسدوه في شخصياتهم.
  • عدم معرفة أحداث يوم الطفل: يجب أن يعرف والدا الطفل كل ما حدث في يومه لحمايته من إيذائه أو استغلاله من الأكبر منه سنًا، وإذا لم يفعل الأبوين ذلك فهما مهملان يعرضان طفلهما للخطر، ويتوجب عليهما التوقف فورًا عما يفعلانه والحرص على سماع أخبار طفلهما وأحداث يومه.
  • ترك الطفل وحده لأوقات طويلة: الأطفال يحتاجون للتفاعل مع والديهم ومع العالم الخارجي، حتى تنمو مداركهم العقلية، لذا فالآباء والأمهات الذين يقومون بترك أطفالهم وحدهم لأوقات طويلة مهملين في حق أطفالهم، ويتوجب عليهم الحرص على عدم ترك الطفل وحده حتى لا يصاب بالتأخر العقلي خاصة إذا كان صغيرًا جدًا في السن.
  • انعدام تواصل الوالدين مع الطفل جسديًا: الأطفال يحتاجون إلى التواصل مع آبائهم وأمهاتهم جسديًا بالأحضان، حتى يكتمل نموهم بشكل سليم، ويعد قيام الوالدين بعدم التواصل مع طفلهما جسديًا جريمة في حقه؛ لأن ذلك يمكن أن يتسبب في وقوعه ضحية للمتحرشين بالأطفال.
  • التسفيه من الطفل: الأطفال يشعرون بالإحراج والخجل مثل الكبار تمامًا لذا يجب احترامهم وعدم التقليل منهم، وفي حالة قيام أحد الوالدين بالتسفيه من الطفل، فهذا يُعد دليلًا دامغًا على أنه أب سيئ لأنه سيتسبب في إصابة الطفل بالخوف من التفكير أو التحدث.

بينا في هذا المقال كافة أعراض نقص الحنان عند الأطفال كما بينا أيضًا كيفية علاج نقص الحنان عند الأطفال وأهم العلامات التي تدل على أن الأب والأم لا يحسنان العناية بطفلهما لمساعدة الآباء والأمهات على إصلاح الأخطاء التي ارتكبوها في تربية أولادهم وتنشئتهم أصحاء نفسيًا.

المراجع

  1. smartparents.sg , 10 signs you’re a toxic parent ― without realising it , 27/07/2022

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.